مقارنة بين بطولات تورينو ونادي الأنترميلان

المتعة التي تضفها كرة القدم للمشجعين هي الأساس التي تلعب لها هذه اللعبة فالمتعة بالأداء والفنيات والفوز بالبطولات والروح الرياضية ما بين الفرق هي أساس اللعبة منذ البداية ولكن دائما ما تتفاخر الجماهير بين أقرانها باللحظات التاريخية في تاريخ ناديها وربما هذه اللحظات لا تقتصر على بطولات فقط فمن الممكن أن يكون أداء مميز في فترة من الفترات ربما تكون مباراة تاريخية ربما أيضا تقتصر على لاعب حطم الكثير من الأرقام الكبيرة مع هذا الفريق ولكن تبقى في المقام الأول بالنسبة للجماهير اسعد لحظاتها التي تتفاخر بها على مدى التاريخ هي البطولات فالبطولات مهما كانت صغيرة أم كبيرة فهي تضيف فخرا لعشاق الأندية تختلف بالطبع من التعبير عن السعادة على حسب أهمية هذه البطولة ، ربما الفوز بكأس محلية غير الفوز بكاس قارية ولكن تبقى البطولة لها مذاق خاص لعاشقي كرة القدم ، وفي العادة عندما يتقابل أنصار الأندية يبدأ كل جانب في أستعراض الكمية الأكثر في البطولات وربما يتطرق الأمر لأستعراض البطولات اٌوى كما وضحنا وهذا يجعل الأمور أكثر تشويقا وحماسا للعبة كرة القدم ، فاذا نظرنا مثلا الى إيطاليا سنجد أنصار ناديي الأنتر والميلان دائما في مناقشات حادة ما بين الفريقين في الفرق الأكثر تتويجا بالبطولات ، كذلك في أنجلترا ما بين الليفر ومانشيستر يونايتد وتشيلسي وومانشيستر سيتي وهكذا ، وفي أسبانيا سنجد هناك أكثر من نادي فبجانب العملاقين برشلونة وريال مدريد ، وفي هذا المقال سوف مستعرض بطولات نادي تورينو ونادي الأنتر ميلان والمقارنة ما بين بطولات الفريقين .

أولا نادي أنترميلان :

نادي أنترميلان من الفرق الكبرى الأيطالية ويعد الضلع الثالث في البطولات مع اليوفنتوس وايه سي ميلان

تأسس نادي الأنترميلان عام 1908 عندما أجتمع بعض من مجلس الأدارة بنادي الأيه سي ميلان في مطعم بميلانو للرد على قرار الأتحاد الإيطالي بمنع أشتراك الأجانب في البطولات التابعة للأتحاد الإيطالي وهو ما رفضه بعض من أعضاء الميلان وقرروا الأنشقاق عن نادي الأيه سي ميلان ويضم النادي كافة اللاعبين الأجانب وتكوين فريق يحمل أسم انترناسيونالي وهو أسم الميلان حتى عام 1967 عندما تم تغير الأسم للأنترميلان .

جيورموجياني هو مؤسس شعار النادي وزي الفريق الذي اشتهر به في أوروبا وهو اللون الأزرق المخطط باللون الأسود وهو زي الفريق الأساسي أما الزي الأحتياطي هو اللون الأبيض وخط أزرق بالطول ، أما ستاد الفريق فيلعب الميلان على ستاد سان سيرو ، ويسمى أيضا على أسم جوزيبي ماستسيا ولكن جماهير الأيه سي ميلان تفضل اسم سان سيرو وهو من أجمل ملاعب العالم ويعتبر هذا الملعب شئ مخيف لأي فريق خصم يأتي الى مدينة ميلانو ويتسلح به فريقي الأنتر والأيه سي ميلان في البطولات الأوروبية تحديد حيث أن الطاقة الأستعابية له تصل ل 80 ألف متفرج وتم حضور رقم قياسي عام 1997 في مباراة شالكة في البطولة الأوروبية حيث حضر 83 ألف متفرج ، بينما هذا الأستاد تم بناءه عام 1925 .

أما عن بطولات الفريق سنجد أن الأنترميلان يمتلك العديد من البطولات المحلية والأوروبية منها بطولة الدوري الإيطالي الذي فاز بها 18 مرة ، وجاء وصيفا 14 مرة ، وكأس إيطاليا فاز به الفريق سبع مرات وجاء وصيفا ست مرات ، وفاز بكأس السوبر الإيطالي خمس مرات ، وجاء وصيف 4 مرات ، أما البطولات الأوروبية ففاز الفريق بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات ، بينما جاء وصيفا مرتين ، وفاز بكأس الأتحاد الأوروبي ثلاث مرات وجاء وصيفا مرتين ، وفاز بكأس السوبر الأوروبية مرتين . كما أنه حصل على بطولة الأنتركوتنتال مرتين وبطولة كأس العالم للأندية مرة واحدة فقط .

ثانيا نادي تورينو :

نادي تورينو هو أحد أقدم الفرق الأيطالية وله صولات وجولات قديما

نادي تورينو الإيطالي من الأندية التي بدأت كرة القدم وأبعدت بها في البداية وكان ذات صيت قوي جدا على المستوى المحلي أو المستوى الأوروبي ، تم تأسيس نادي تورينو 1906 من خلال أختلاف المسئولين عن فريق اليوفي أنشق منهم بعض الأشخاص الذين قرروا أنشاء نادي تورينو ومن ضمن هذه الأشخاص هانس شونينبورد الذي تم تنصيبه كأول رئيس للنادي الإيطالي ، وأستطاع نادي المدينة الإيطالية أن يجذب مشجعي كثيرين في وقت قليل جدا وهو ما شهر النادي بوقت قصير ، يشتهر الفريق بأسم الثيران ويظهر العلم به حيوان الثور رمز القوة بالنسبة لمؤسسي الفريق الذي كان يطلق عليه قديما بأسم تورينو كالكيو .

بالتحدث عن بطولات الفريق فنجد ان تورينو كان بطل للدوري الإيطالي ( سيرا آ ) 7 مرات منهم أربع مرات متتالية وكانت البطولة أعوام ( 1928-1942،1943-1945،1946-1946-1947-1948-1949-1976 ) .

أمام بطولة الكأس الإيطالية فحصل عليها الفريق 5 مرات كان أولها عام 1936 وكان أخرها 1993 .

بينما أحرز الفريق دوري الدرجة الثانية 3 مرات أولها عام 1960 وأخرها عام 2001 .

 

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *