أطول السلالات الملكية في التاريخ

السلالات الملكية… السلالات الملكية هي تلك الأسر التي حكمت العديد من الدول في بقاع الأرض وكان لها تأثيرا قويا في تاريخ الشعوب التي حكمتها، فمنهم من كان عادلا في حكمه، ومنهم من كان يحكم بالقوة والحزم، وقد ظهر ذلك التأثير بشكل كبير في وقتنا الحالي فيما نعيشة من قضايا وأحداث، وسوف نتناول الأن أطول عشر سلالات حكما على مر التاريخ.

ما هي أطول السلالات الملكية في التاريخ….

المركز العاشر: (سلالة وندسور)… تأتي سلالة وندسور في المرتبة العاشرة في قائمة أطول السلالات الملكية التي حكمت الشعب البريطاني قرابة المئة عام والتي مازالت في الحكم إلى يومنا الحالي، وترجع أصول تلك العائلة إلى إحدى العائلات الجرمانية التي كان يطلق عليها (ساكس كوبرغ غوتا)، حيث تم زواج الملكة فيكتوريا من الأمير ألبرت المنتمي للعائلة الجرمانية، وقد وهبهم الله تسعة أبناء، وظل نسب الأبناء والأحفاد إلى تلك العائلة حتى بعد تولي الملك إدوارد السابع مقاليد الحكم في البلاد في عام 1901 ميلاديا وإلى عام 1917 ميلاديا، العام الذي تم فية تغيير لقب العائلة إلى ما هو علية الأن، بعد إندلاع الحرب العالمية الأولى التي أدت إلى وجود عداوة بين كل من الشعب البريطاني والشعب الألماني مما تسبب لإحراج كبير للعائلة الملكة البريطانية أمام شعبها بأن يكون لقبها منتمي لأصول جرمانية، وبعدها إتخذت لنفسها لقب (ويندسور) الذي ينسب لأحد القصور الملكية البريطانية التي كانت تقييم فيها العائلة كنوع من الإعتزاز والفخر بإنتمائهم القومي لبريطانيا.

المركز التاسع: (سلالة تيودور)… أما سلالة تيودور فهي الأسرة التي حكمت إنجلترا وقد إحتلت المرتبة التاسعة في قائمتنا، حيث طالت فترة حكمها قرابة المئة وثمانية عشر عاما ما بين عامي 1485 و 1603 ميلاديا، وكانت تلك الأسرة لها تأثيرا قويا في تاريخ إنجلترا حيث إهتم الملوك الذين جائوا بعد هنري السابع بتطوير كل من القوة الإقتصادية والبحرية للبلاد وكانت أسماء هؤلاء الملوك (هنري الثامن، وإدوارد السادس، وماري الأولى، وإليزابيث الأولى).

المركز الثامن: (سلالة قاجار)… ثم جاءت سلالة قاجار في المرتبة الثامنة في قائمتنا حيث طالت فترة حكمها إلى المئة وثمان وعشرين عاما، حكمت فيها بلاد فارس ما بين عامي 1779 و 1925 ميلاديا، وترجع أصولها إلى إحدى القبائل القزلباش البدوية من التركمان.

المركز السابع: (سلالة مينغ)… أما المرتبة السابع في قائمتنا فكانت من نصيب سلالة مينغ إحدى أهم السلالات التي حكمت الصين فترة وصلت إلى المئتين وست وسبعين عاما ما بين عامي 1368 و 1644 ميلاديا، وقد تأسست تلك السلالة على أيدي الإمبراطور (هونغو)، وشهدت تلك الفترة من الحكم إزدهار الحالة الإقتصادية وإستقرار الحالة السياسية في البلاد حيث إمتلاكهم لأكبر قوة عسكرية في العالم في ذلك الوقت.

المركز السادس: (سلالة رومانوف)… أما سلالة رومانوف فقد مكثت في حكم روسيا فترة الثلاث مئة وخمسة أعوام ما بين عامي 1613 و 1917 ميلاديا، وكانت من أسوء فترات الحكم في روسيا حيث كان يتمتع أفراد أسرة العائلة المالكة بالترف والرفاهية في معيشتهم على حساب رعايهم من الشعب الذين كانوا يموتون من الجوع، وجاءت نهايتهم بقيام الثورة البلشفية في عام 1917 ميلاديا بإعدام أفراد العائلة جميعهم رميا بالرصاص.

المركز الخامس: (سلالة بياست)… ثم جاءت سلالة بياست في المرتبة الخامسة في قائمتنا حيث مكثت في حكمها في إدارة شؤون دولة بولندا مدة وصلت إلى الأربع مئة وعشرة أعوام، ما بين عامي 960 و 1370 ميلاديا، وكان أول الأمراء الذين جائوا في هذه الفترة يدعى (مياسكو الأول)، وأخر الأمراء (كازيمير الثالث)، وأهم ما أشتهرت به تلك الفترة كثرة الصراعات والحروب بين بولندا والإمبراطورية الرومانية التي سعيت كثيرا في إحتلال البلاد.

المركز الرابع: (سلالة براجانزا)… أما سلالة براجانزا فقد إحتلت المرتبة الرابعة في قائمتنا حيث وصلت فترة حكمهم للبرتغال قرابة الأربع مئة وثمان وستين عاما، وهي تعتبر أخر العائلات الملكية التي حكمت البرتغال ما بين عامي 1640 و 1910 ميلاديا، ولكن جاء تأسيسها في عام 1442 ميلاديا.

المركز الثالث: (سلالة هابسبورغ)… ثم جاءت سلالة هابسبورغ في المرتبة الثالثة في قائمتنا حيث ظلت في حكمها فترة وصلت إلى الخمس مئة وسبع أعوام، وكانت تلك الأسرة من إحدى أهم السلالات الحاكمة في القارة الأوروبية، حيث حكمت كل من (النمسا، وألمانيا، وبوهيميا) لمدة مئتين عاما، وكان أول حكامها الملك (هابسبورغ هو رودولف الأول) صاحب الهوية الألمانية في عام 1273 ميلاديا، وبعدها ضم إسبانيا في أواخر فترات حكمها التي إنتهت في عام 1780 ميلاديا مع وفاة أخر ملوكها.  

المركز الثاني: (سلالة الإمبراطورية اليابانية)… وجاءت سلالة الإمبراطورية اليابانية في المرتبة الثانية في قائمتنا حيث وصلت فترة حكمها للبلاد قرابة الألفين وست مئة وثلاتة وسبعين عاما، بداية من عام الست مئة وستين قبل الميلاد على أيدي الإمبراطور (جيمو)، حتي يومنا في عهد الإمبراطور الحالي (إكيهيتو).

المركز الأول: (سلالة دولو)… أما المرتبة الاولى في قائمتنا فكانت من نصيب سلالة دولو التي حكمت بلغاريا قرابة الألفين وثمان مئة وتسعين عاما، بداية من عام 2137 قبل الميلاد إلى العام السبع مئة وثلاثة وخمسين ميلاديا، وترجع أصول هذه السلالة إلى القبائل التي كانت تعيش في غرب تركيا.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *