قائمة الدول التي تطبق قانون ” القتل الرحيم ” وحكمه في الاسلام

كتابة: منة آخر تحديث: 26 أغسطس 2017 , 23:56

القتل الرحيم هو مصطلح يوناني الأصل و معناه الموت الجيد أو الموت اليسير ففي القدم كاتت القبائل اليونانية تقتل الكسيح  لانه يعيقهم من الحركة أو يقومو بدفن أصحاب الأمراض المعدية أحياءاً للوقاية من المرض.  و كانو يقتلون أصحاب البنية لضعيفة لكي لا يكونو سبب للهزيمة في الحروب.

يري البعض أن فكرة القتل الرحيم مأخوذة من الفكر النازي حيث كانو يقتلون الأطفال المولودين بتشوهات خلقية من أجل الحفاظ على عرق صافي خالي من الأمراض .

و أيضاً نسبت فكرة القتل الرحيم إلى الفيلسوف الإنجليزي  (Bacon) حيث قال :” إن على الأطباء أن يعملو على إعادة الصحة للمرضى و تخفيف آلامهم و لكن إذا وجدو أن  شفاءهم لا أمل فيه يترب عليهم أن يهيئو لهم موتاً هادئاً و سهلاً”

ما هو القتل الرحيم ؟
القتل الرحيم جملة فيها نوعاً من التناقض الغريب ، فالقتل جريمة يحرمها الأديان و التشريعات السماوية و جميع القوانين ، و الرحمة صفة سامية و جميلة.

و حديثاً عُرف القتل الرحيم بأنه إنهاء حياة المرضى الميئوس من علاجهم  مثل الأمراض المرمنة أو بعض حالات المرضى الذين أصيبو بغيبوبة ،طويلة هؤلاء غالباً ما يعيشون على الأجهزة الطبية. أو عندها قد تصل حالة المريض إلى درجة من البؤس و الشقاء ، و يرافقها العديد من الآلام المبرحة التي لا تحتمل ما يضطر الأطباء لسحب الأجهزة و بالتالي تنتهي حياة المريض . بإعتبار انهم بذلك يضعون حد لحياة مريض بمرض لا شفاء منه.

و هناك مرضى يطلبون بأنفسهم من الطبيب إعطائهم أي دواء للتخلص من الحياة بسبب شدة المرض الذي لا يمكن شفاؤه.

قائمة الدول التي تطبق قانون القتل الرحيم :
و هناك طرق مختلفة للقتل الرحيم فمثلا يتم القتل عن طريق إعطاء المريض جرعة قاتلة من دواء معد لذلك  كما يحدث في سويسرا فهى تعتبر من الدول التي تطبق قانون القتل الرحيم . هناك حالات تخنار الموت بإرادتها عن طريق كتابة وصية مسبقة من المريض و هذه تسمى بالحالة الإرادية أما الحالة الاإرادية عندما يكون المريض فاقد للوعي. و هناك 13 دولة في العالم تطبق قانون القتل الرحيم رغم أنه تم تجريمه دولياً و هذه الدول هي :

1 – بلجيكا .
2- اللوكسمبورغ .
3- هولندا .
4- سويسرا
5-  6 ولايات في الولايات المتحدة منها واشنطن و اوريغون و فيرمونت .
6- الدانمرك .
7- فنلندا .
8- فرنسا .
9- الهند .
10- إيرلندا .
11- إيطاليا .
12- كولومبيا .
13-المكسيك .

– كما تحظر الولايات المتحدة القتل الرحيم على المستوى الفيدرالي في حين يسمح به في 6 ولايات كواشنطن .

– وأيضا في الدانمرك وفنلندا وفرنسا والهند وإيرلندا وإيطاليا وكولومبيا والمكسيك يقومون  التوقف عن تقديم العلاج الذي يتناوله، ما يعجل بوفاته. و القتل الغير مباشر عن طريق إعطاء المريض مسكنات لها مضاعفات  في ابطاء التنفس و تثبيط عضلة القلب ثم الموت.

– كما أن هناك حالات تعتبر من أكثر الطرق إجراماً و هي تأخد وجهان فتعتبر جريمة قتل و تحريض المرض على الإنتحار كإطلاق نار في الرأس أو القفز من مكان عالي و هذه الحالة لا يعاقب القانون الألماني من يساعد المريض على الانتحار في حالات المساعدة غير المباشرة في عملية الموت.رغم أن المانيا تحظر  القتل الرحيم.

– وفي العام الماضي كانت فرنسا قد اقرت القتل الرحيم، أما بلجيكا  فقد قننت قانون القتل الرحيم و جرمته بريطانيا و أقرته هولاندا للأطفال .

حكم القتل الرحيم في الإسلام :
أما عن حكم الإسلام في القتل الرحيم فقد حرم الإسلام جميع أنواع القتل و يعتبر القتل من الكبائر في الدين الإسلامي فالإنسان مهما كانت حالته حتى و ان كان ميئوس من شفاؤه لا يحب قتله.  فقرار القتل غي الدين الإسلامي غير متاح للطبيب و لا الأسرة و لا حتى المريض نفسه. قال تعالى من قتل نفساً بغيرِ نفسٍ أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعاً و من أحياها فكأنما أحيا الناس جميعاً، فحياة الإنسان أمانة واجب الحفاظ عليها و لا يجب أن يلقي بنفسه إلى التهلكة .

والموت هو حق إلهي لا يجب على الإنسان التدخل فيه و الله هو الذي يحي و يميت.  و الإسلام حرص على حياة الانسان و لم يجعل النفس ملكاً لأحد حتى الإنسان نفسه.  و إنما هي ملك لله فلا يجوز الإنتحار أو التفريط في حياته بواسطة الغير حتى و إن  كان طبيباً.  هناك العديد من المرضى قد من الله عليهم بالشفاء بعد أن كانو يحتضرون. فالمريض الذي لا علاج له اليوم يمكن أن يشفى غداً و مهمة الطبيب هي حماية حياة المريض و متابعة علاجه بكل الوسائل الممكنة.

وقد قال الله تعالى في صورة النساء : ” و لا تقتلو أنفسكم إن الله كان بكم رحيماً ”

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق