كم يبلغ حجم الشمس مقارنة بالارض

تتكون المجموعة الشمسية من تسعة كواكب تحتل الأرض المركز الثالث منها بعدًا عن الشمس يسبقها عطارد و المشترى ، و إن الأرض هي الكوكب الوحيد الذي يمكن للإنسان العيش فيه و ذلك لإحتوائه على غلاف جوي يحمي الكائنات من أشعة الشمس الضارة ، بالإضافة إلى موقعه المتميز البعيد بدرجة كافية عن الشمس لكي لا تضر الكائنات ، تعد الأرض أكبر كوكب المجموعة الشمسة من حيث الكثافة و الكتلة و القطر ، يرجع تاريخ تكون الأرض إلى 4.54 مليار سنة ، و الأرض كوكب شبه كروي الشكل ، تقع الأرض و الشمس -المجموعة الشمسية- في مجرة درب التبانة.

حجم الأرض :
لقد ذكرنا من قبل أن الأرض شبه كروية الشكل ، و ذلك لأن لها قطرين ، القطر الأول و هو القطر القطبي و هو المسافة بين القطب الشمالي و القطب الجنوبي و يبلغ حوالي 12638.4 كم – هو القطب الذي يمتد من الشمال إلى جنوب الأرض – بينما القطب الأخر و يسمى بالقطر الإستوائي – يمتد من شرق الأرض إلى غربها – يبلغ حوالي 12681.6 كم ، إذا دققنا في الأرقام فإننا نلاحظ أن الفرق بين القطر الإستوائي و القطر القطبي حوالي 43.2 كم .

حجم الشمس :
تمتلك الشمس قطرين قطر استوائي و قطر قطبي ، و يبلغ الفرق بينهما حوالي 6.2 كم ، لذلك فإن الشمس أيضًا شبه كروية و لكنها أقل انبعاجًا من الأرض ، و تصل كثافة الشمس إلى 162200 كم لكل متر مكعب ، الجاذبية على الشمس أقوى ب 28 مرة من التي على كوكب الأرض ، كما أن كتلة الشمس تشكل حوالي 99.8% من كتلة الأرض .

حجم الشمس مقاربة بحجم الأرض :
إن حجم الشمس الكلي هو 1.7×10˄27 متر مكعب ، و هذا يعني أن الشمس ممكن أن تأخذ 1,300,000 كرة أرضية بداخلها ، و بالنسبة للكتلة فإن كتلة الشمس أكبر من كتلة الأرض بحوالي ثلث مليون ضعف ، كما يبلغ قطر الشمس 1,392,684 كم ، أي ما يعادل 109 أضعاف قطر كوكب الأرض ، و كما ذكرنا من قبل أن الشمس تمثل 99.8% من كتلة المجموعة الشمسية كلها ، و بذلك تمتلك الشمس أيضًا أكبر قوة جاذبية في المجموعة الشمسية ، و لولا وجود قوة تحافظ على سير الكواكب بهذا الشكل في المجموعة الشمسية لبلعت الشمس جميع الكواكب التسعة داخلها لكبر حجمها و جاذبيتها ، إن الشمس على الرغم من كبر حجمها إلا أن العلماء صنفوها من ضمن الكواكب متوسطة الحجم لأن هناك كواكب أكبر منها بكثير مثل نجم قلب العقرب الذي وصفه العلماء أنه يستطيع أن يحتوي على 700 نجم بحجم الشمس في داخله ، و الطاقة التي ينتجها هذا النجم تزيد عن الأشعة الناتجة من الشمس بأكثر من أربعة عشر ألف مرة .

الفرق بين الكوكب و النجم :
أولاً خصائص الكوكب :
1- الكواكب تتميز بأن درجة حرارتها منخفضة .
2- تقع معظم الكواكب بالقرب من الأرض حيث يتم تكبيرها و رؤيتها بوضوح من الأرض باستخدام التلسكوب .
3- تتميز الكواكب بأنها أجسام معتمة لا تشع نورًا مثل الأرض .
4- حركة الكواكب حول الشمس ملحوظة من الأرض و يمكن تحديد مسار و إتجاه دورانه .
5- الكواكب تعكس وميض الشمس فقط .
6- عدد الكواكب في المجموعة الشمسية هو 9 كواكب .

ثانيًا خصائص النجوم :
1- درجة حرارة النجوم عالية جدًا .
2- يصل عدد النجوم إلى مليار نجم تقريبًا و قد يكون أكثر .
3- النجوم أجسام تشع ضوء و حرارة مثل الشمس .
4- النجوم أجسام لها وميض يظهر ليلاً .
5- وضع النجوم لا يتغير بشكل ملحوظ مثل الكواكب .
6- النجوم بعيدة عن الأرض جدًا لذلك يصعب رؤيتها بشكل واضح ، مثل الكواكب يمكن رؤيتها من الأرض بالتلسكوب و لكن التلسكوب يجعلنا نرى بريقها بوضوح فقط .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

عبير محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *