حول رواية كافكا على الشاطئ

كتابة: nervana آخر تحديث: 11 سبتمبر 2017 , 16:57

تعد رواية ( كافكا على الشاطئ ) من أهم الأعمال الأدبية اليابانية التي تمت ترجمتها لعدد من اللغات ، وحصدت عدد من الجوائز من أهم المنصات الأدبية في العالم ، حيث استطاع الكاتب الياباني هاروكي موراكامي أن يأخذ القارئ في رحلة ملحمية في أجواء خيالية ، وتناقش الرواية مجموعة من الموضوعات بطريقة فلسفية وميتافيزيقية مثل البحث الحب وماذا يعني الموت .

وأيضاً كيفية تكوين الذكريات وقيمتها وموضوعات فلسفية أخرى ، رواية ( كافكا على الشاطئ ) تعد رحلة حقيقية في الذات الإنسانية وقد صدرت الرواية في عام 2002 باللغة اليابانية .

ملخص رواية كافكا على الشاطئ
يأخذنا الكاتب في رحلة بين المدن اليابانية برفقة شاب يدعى كافكا تامورا الذي يفتتح الكاتب الرواية باحتفال هذا الشاب بعيد ميلاده الخامس عشر الذي يتخذ قرار هام في أول ساعة في عامه الجديد وهو أن يترك والده ويرحل إلى مدينة (تاكاماتسو ) وهي مدينة غريبة عنه تماماً ، يذهب كافكا طمعاً في الحصول على بداية جديدة لحياته بعيداً عن والده .

ويبدأ كافكا في العمل داخل مكتبة كبيرة في مدينته الجديدة ، ولكن بالتزامن مع هذه الحياة المختلفة يعرف بخبر قتل والده ، وأن الشرطة تبحث عن الشاب لكونه المتهم الوحيد بقتل الأب بسبب اختفاءه المفاجئ من البيت قبل اكتشاف جثة والده ، وتستمر رحلة الشاب في الهرب من مدينة إلى أخرى وأيضاً رحلته داخل أفكاره التي لايستطيع أن  يفرق فيها بين التخيلات والأحداث الخيالية .

ويقابل الشخص خلال هذه الرحلة مجموعة من الشخصيات غريبة الأطوار التي تأخذنا هي الأخرى إلى عوالم غريبة ، وأهم هؤلاء الأشخاص هو ناكاتا .

ناكاتا هو شخص ذو تركيبة فريدة يحكي لنا الكاتب في بداية الرواية عن الطفل ناكاتا الذي تعرض إلى إصابة بالغة مع فريقه المدرسي ، مما سببت له الدخول في غيبوبة تامة لفترة كبيرة خرج منها ناكاتا شخص أخر لديه بعض المشكلات الخاصة بستيعابه للأشياء وكيفية التعامل معها ، ويظهر بع ذلك خلال احداث الرواية بعد أن اصبح رجل عجوز يلتقي بكافكا ليغير له خطته تماماً ، كان ناكاتا يمتلك قدرة خارقة في التواصل مع القطط والتحدث معهم .

نبذة عن الكاتب
يعتبر هاروكي موراكامي من أهم الروائيين في التاريخ الموجودين على قيد الحياة بحسب مجلة الغارديان ، وولد موراكامي في 12 يناير عام 1949 في مدينة كيوتو اليابانية ، ورغم ان معظم فترة طفولته قضاها في كوبة ، إلا أنه تعمق في البحث عن عادات المجتمع الياباني ، وقد درس الدراما في جامعة ( واسيدا ) في العاصمة اليابانية طوكيو ، مما جعله مميز في الوصف الدرامي وترتيب الأحداث الروائية.

أهم أعمال الكاتب هاروكي موراكامي
– اسمع صوت أغنية الريح.
– بنبول
– مطاردة الخراف الجامحة.
– أرض العجائب الحارة ونهاية العالم.
– الغابة النروجية.
– رقص رقص رقص.
– جنوب الحدود، غرب الشمس.
– تاريخ العصفور الألي.
– سبوتنيك الحبيبة.
– كافكا على الشاطئ.
– ما بعد الظلام.
– إيتشي كيو هاتشي يون.
– تسكورو تازاكي عديم اللون وسنوات حجه
– مقتل قائد الفرسان.

مقتطفات من رواية كافكا على الشاطئ
– خاطر غريب ، يجعل كل ما أراه أمامي يتخذ مظهراً غير حقيقي ، وكأنّ ريحاً ستهب وتذروه .

– العالم فضاء واسع، لكن الفضاء الذي سيحتويك -والذي ليس بالضرورة أن يكون كبيرا جدا- لا وجود له، تبحث عن صوت. فماذا تجد؟ الصمت. تبحث عن الصمت، فماذا تسمع؟ ليس الا نذير الشؤم إياه يعيد نفسه مرارا .

– إن كنت تستخدم دماغك في التفكير، فلن يرغب الناس بالتواصل معك .

– السماء نفسها تبدو منذرة بالشؤم في لحظة و مبتسمة بترحاب في لحظة اخرى. يعتمد الامر على الزاوية التي تنظر منها .

– ربما معظم البشر لا يحاولون أن يكونوا أحرارا يا كافكا، هم فقط يعتقدون أنهم كذلك. كل هذا مجرد وهم، ولو صاروا أحرارا فعلا، فسيقعون في مأزق حقيقي. الأفضل أن تعرف هذا جيدا. الناس لا يحبون أن يكونوا أحرارا حقا .

– ليس في مقدور أحد أن يتنبأ بمصير المواهب أحياناً تتلاشى بكل بساطة ، و أحياناً أخرى تجري تحت الأرض كالسيل ثم تنفجر حيث لا يتوقعها أحد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: