فوائد شجرة الكينا للصحة العامة و البشرة

كتابة ميرفت عبد المنعم آخر تحديث: 08 أكتوبر 2017 , 00:48

تعد شجرة الكينا من أهم الأشجار المعمرة ويتم زراعتها في المناطق المروية بسهولة وهذا يتم في الحدائق والسهول، وتعد تلك الشجرة عامل رئيسي في تنقية الهواء من الملوثات والشوائب وتستخدم أيضا في إعداد بعض المواد التجميلية والدوائية لأن بها بعض المواد التي لها صفات علاجية مذهلة وقد ثبت هذا بالفعل من خلال العديد من الأبحاث.

وقد أكد الباحثون أن تلك الخصائص العلاجية بتلك الشجرة متوفرة في زيتها وكذلك أوراقها ويفضل أصحاب المناحل أن تكون تلك المناحل بالقرب من شجرة الكينا لأن تلك الأشجار من أهم النباتات المحببة للنحل وتؤثر على قدرته في انتاج كميات أكبر من العسل.

أهم فوائد شجرة الكينا :
1- عندما نقوم بنقع أوراق شجرة الكينا فهذا المنقوع يعمل على تنظيم التنفس وعلاج مشاكل الجهاز التنفسي مثل تهدئة السعال واستنشاق بخار غليانه يعمل على فتح الشعب الهوائية ويمنع جميع الالتهابات في الجهاز التنفسي.

2- يعالج منقوع أوراق شجرة الكينا مشكلات البشرة فيعالج التهابات البشرة لهذا يدخل في صناعات الكثير من المواد التجميلية وكذلك صناعة الصابون والمطهرات وغسول البشرة لأنه يزيل أي حبوب أو بثور بالبشرة ويزيد من اشراقها وتوهجها.

3- يتم الاستفادة من شجرة الكينا في الحفاظ على صحة ونظافة الفم فمنقوع أوراق تلك الشجرة يحارب التسوس في الاسنان ونزيف والتهابات اللثة لأنه يقتل البكتيريا المسببة لكل تلك الأمراض هذا إلى جانب تسكين ألام الأسنان، نظرا لتلك العوامل يستخدمه الانسان في صناعات معجون الأسنان وجميع أنواع مطهرات الفم.

4- يعد زيت شجرة الكينا علاج فعال لكافة أنواع الالتهابات الظاهرية مثل الروماتيزم ومرض اللمباجو والتواء الأربطة والأوتار وهذا يرجع لاحتوائه على بعض الزيوت الطيارة التي لها مفعول مسكن لكافة الألام وعلاج التهابات وذلك بتدليك المكان المصاب بحركات دائرية ببعض القطرات من هذا الزيت ثم ربط ضماده عليه لتعجيل الشفاء.

5- يتم استخدام قشور شجرة الكينا في علاج الكثير من الفيروسات لأنها تحتوي على أحماض مقاومة للأمراض مثل حمض التنيك والكينك والكينين والكينيدين والترابين والسيكوناميين والكثير من المعادن التي تحارب أمراض التهاب الكبد الفيروسي والملاريا فهي ترفع درجة حرارة الدم وهذا يقضي على تلك الفيروسات سريعا.

تحذيرات الأطباء من شجرة الكينا :
يؤكد الأطباء رغم أهمية تلك الشجرة إلا أنها لا تستخدم للمرضعات أو المرأة الحامل أو الأطفال الصغار ويمنع تناولها لمرضى ارتفاع ضغط الدم ومرضى السكري.

عسل الكينا :
يتم استخراج عسل الكينا من أزهار شجرة الكينا وله رائحة جيدة وطعم مميز ولون عنبري داكن إلى حد ما، ويعد من أهم أنواع العسل وللحصول عليه يقوم النحالين بتوجيه النحل لتلك الشجرة وخاصة لأزهارها وهي تجذب النحل بالفعل لاخراج أفضل أنواع العسل.

أهم فوائد عسل الكينا :
1- يعالج سل الرئة والربو الحاد.
2- يساهم في تنقية الجهاز البولي والكلى والتخلص من أي جراثيم بعما أو تعفن.
3- يعالج عسل الكينا التهابات الجهاز التنفسي وخاصة التهابات القصبة الهوائية.
4- يزيد من نسبة افراز الأنسولين لمرضى السكري ولكن يتم تناوله بكميات قليلة لتجنب أي مشاكل صحية.
5- يعالج ديدان المعدة لدى الأطفال.
6- يعمل على علاج السعال وحساسية الصدر ويعمل كطارد فعال للبلغم.

شجرة الكينا تعد ثروة علاجية من حيث الأوراق والقشور والعسل الذي ينتج من أزهارها وكذلك الزيت الذي يتم استخراجه منها فجميعهم يحملون صفات علاجية شبه واحدة كمطهر للبشرة والجهاز التنفسي وعلاج البشرة والكثير من الامور التي تجعل مستخدمه يبتعد عن استخدام العلاجات الكيماوية التي تسبب آثار جانبية سيئة على الصحة والبشرة والعديد من أعضاء الجسم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق