شرح درس تمييز العدد بالأمثلة

- -

تعريف تمييز العدد: تمييز العدد هو الاسم الذي يقع بعد العدد ليوضحه ويفسره وهو ما يُعرف بالمعدود.

أنواع تمييز العدد: للتمييز أنواع، وهناك أربعة أنواع لتمييز العدد وهما العدد المفرد والعدد المركب وألفاظ العقود والعدد المعطوف.

أولًا: العدد المفرد تضم قاعدة العدد المفرد الأعداد من 1: 10 وكذلك العددان مائة وألف ومضاعفاتهما على  النحو التالي:

1- العددان 1، 2 لا تمييز لهما: حيث يدل المعدود على العدد مثل اشتريت كتابًا، ولكن إذا اجتمع العددان 1، 2 مع المعدود وجب تقديم المعدود على العدد ويُعرب المعدود حسب موقعه في الجملة، بينما يُعرب العدد نعت.
مثال: حضر طالب واحد  (طالب: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، واحد: نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره)

2- الأعداد من 3: 10 : يكون تمييزهم جمعًا مجرورًا بالإضافة، وتخالف الأعداد المعدود (التمييز) من حيث التذكير والإناث. ونعرف نوع المعدود من حيث التذكير أو التأنيث من صيغة المفرد وليس الجمع.
مثال:
– اشتريت ثلاثة أقلام/ ثلاث مساطر  (ثلاثة/ ثلاث: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة، أقلام/ مساطر: تمييز مجرور بالإضافة وعلامة الجر الكسرة)
– بالفصل سبعة طلاب، سبع طالبات  (سبع/ سبعة: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، طلاب/ طالبات: تمييز مجرور بالإضافة وعلامة الجر الكسرة)

3- العددان مائة وألف ومضاعفاتهما: يكون تمييزهم مفردًا مجرورًا
مثال: عاد من الحجاج ألف حاج/ ألف حاجة  (ألف: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، حاج/ حاجة: تمييز مجرور بالإضافة وعلامة الجر الكسرة)

ثانيًا: العدد المركب
وهو ما بين الأعداد 11:19 ، وقد سُمي مركب لأنه يتكون من جزأين. وتمييزه كله مفرد منصوب، ولكن يختلف التوافق أو الاختلاف من حيث التذكير أو التأنيث كالتالي:

1- العددان 11، 12 يوافقان المعدود من حيث التذكير أو التأنيث، ويكون ذلك في جزئي العدد أي رقم 1، 2 وعشرة
مثال: سافر اثنا عشر رجلًا/ اثنتا عشرة سيدة

وفي هذا المثال أتى جزئي العدد مع المعدود مذكر كاملًا أو مؤنث كاملًا (رجلا/ سيدة: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره)

2- الأعداد من 13: 19 : يخالفون المعدود تذكيرًا أو تأنيثًا كما يخالفون العشرة في التذكير والتأنيث أيضًا، أي أن الجزء الأول من العدد هو الذي يخالف الجزء الثاني والمعدود. ويكون التمييز مفرد منصوب.

مثال: في الفصل ثلاثة عشر طالبًا/ ثلاث عشرة طالبة (طالب/ طالبة: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره)

ثالثًا: ألفاظ العقود
وهي الأعداد (20، 30، 40، ….، 90) وسُميت بهذا الاسم لأن العقد يساوي عشرة وهذه الأعداد هي مضاعفات الرقم عشرة. وهذه الأعداد لا تذكر ولا تؤنث وتمييزها مفرد منصوب، وتُعرب حسب موقعها في الجملة نفس إعراب جمع المذكر السالم أي ترفع بالواو وتنصب وتُجر بالياء.

مثال: – ركب القطار عشرون مسافرًا/ عشرون مسافرة  (عشرون: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الواو، مسافر/ مسافرة: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره)
– قرأت عشرين قصة/ عشرين كتابًا  (عشرين: مفعول به منصوب بالياء، قصة/ كتاب: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره)

رابعًا: العدد المعطوف : وهي الأعداد التي يقع بين جزأيها واو العطف وهي الأعداد من (21: 99) باستثناء ألفاظ العقود. وتمييز هذه الأعداد يكون مفرد منصوب  ويأخذ العدد المعطوف ( الذي بعد الواو ) إعراب العدد الذي جاء معطوفًا عليه ( الذي قبل الواو ( لأنه يكون من التوابع ويأخذ إعراب جمع المذكر السالم أي يرفع بالواو وينصب ويجر بالياء، على النحو التالي:

1- العددان (21، 22) وما يشابههما : يوافق الجزء الأول منهما (1، 2) التمييز تذكيرًا وتأنيثًا، ويتم عطف الجزء الثاني من العدد على الجزء الأول أي يأخذ نفس الإعراب من حيث الرفع والنصب والجر
مثال حفظت واحدًا وعشرين بيتًا من الشعر  (واحد: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة، عشرين: اسم معطوف منصوب وعلامة نصبه الياء، بيت: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره)

2- الأعداد من (23: 29) وما يشابههم: يخالف الجزء الأول منهم (3: 9) التمييز تذكيرًا وتأنيثًا، ويتم عطف الجزء الثاني من العدد على الجزء الأول أي يأخذ نفس الإعراب من حيث الرفع والنصب والجر
مثال انتظم في الطابور تسعة وتسعون طالبًا/ تسع وتسعون طالبة (تسعة/ تسع: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة، تسعون: اسم معطوف مرفوع وعلامة رفعه الواو، طالب/ طالبة: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره)

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Hagar Moharam

(1) Reader Comment

  1. omar
    2018-03-04 at 14:43

    hagar safar rabii1...

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *