معلومات عن التقويم الصيني و استخدامه

- -

على الرغم من تلك الحضارة التي غيرت مجرى العالم ، و أثرت في مجرى التاريخ و العالم الاقتصادي ، إلا أن الصينيون حتى الآن لازالوا يحتفظون بتلك الثقافات و التقاليد القديمة و يقدسونها .

التقويم الصيني
يحتفل العالم الصيني و بعض الدول الأسيوية و منها ماليزيا و كوريا و اندونيسيا و الفلبين ، بتزيين البلاد في كل عام بقدوم عام صيني جديد ، و هذا العام هو رقم 4713 ، و يطلقون عليه عام القرد الناري ، و تختلف بالطبع التقاويم الصينية عن تلك التقاويم التي نعرفها نحن ، و التي تعرف بالتقويم الهجري و الميلادي .

أسطورة التقويم الصيني
– تذكر الأسطورة أن الآله بوذا قام بدعوة الحيوانات لمقابلته في يوم ما ، و قد كان عدد الحيوانات في هذا اليوم 12 حيوان ، وقتها قام الآله بوذا بإطلاق اسم كل حيوان منهم على سنة ، و هذه السنة تضم أسماء الفأر و الثور و النمر و الأرنب و التنين و الأفعى و الحصان و الخروف و القرد و الديك و الكلب و الخنزير ، و هناك بعض الصفات الأخرى التي تحملها الأشهر و السنوات ، و هي صفات الماء و النار و بعض أنواع المعادن ، و يتم تقسيم الأبراج الصينية تبعا للسنة التي ولد فيها الشخص .

– تبعا للحسابات التي تبدأ و تنتهي بها السنة الصينية ، و التي غالبا تبدأ في نهاية يناير و بداية فبراير ، و تنتهي بنهاية يناير من كل عام ، فأما عام 2017 فهو عام القرد حسب الترتيب الصيني ، و يعرفونه بعام القرد الناري ، و يعرف هذا القرد بسرعة البديهة و النشاط و المرح ، و كافة المولودين في هذا العام يتسمون بنفس سمات هذا القرد .

الاحتفال برأس السنة الصينية
المسلمين من كل عام يحتفلون برأس السنة الهجرية ، و كذلك المسيحيون يحتفلون برأس السنة الميلادية ، أما عن الصينيين فالأحتفال عندهم يمتاز بصخب خاطف ، حيث يعتبرونه مهرجان شعبي مميز و متوارث ، يقوموا فيه بدق الأجراس إحتفالا بالعام الجديد ، و يستمرون في دق هذه الأجراس وصولا لليوم الخامس عشر من السنة الجديدة ، و يعرفون هذا المهرجان باسم مهرجان الفوانيس ، و يتم أثناء الاحتفال تطبيق عدد من القواعد الهامة و الأساسية في المجتمع الصيني .

قواعد الاحتفال برأس السنة
– أهم شئ في الاحتفال برأس السنة الصينية هو أنهم يعتبرونه يوم عائلي بحت ، حيث يقوم الأهل و الأقارب بالاجتماع في أحد بيوت العائلة ، و يتبادلون الهدايا و التهاني ، مع الأهتمام بتزيين المنازل و الشوارع .

– يقوموا بإعطاء الأطفال أظرف حمراء ، و يتم تجهيز الاحتفال بالعشاء يوم رأس السنة ، و يسمون هذا العشاء عشاء لم الشمل ، و لابد أن يكن هذا العشاء عشاء فاخر ، و يضم أشهى الوجبات الصينية فقط ، و يقولون عن هذا اليوم أنه يوم الاسترخاء من عناء العمل طوال السنة .

– انتظارهم لهذا اليوم نابع من اعتقادهم الأساسي بأن بداية كل عام تؤثر على العالم بأكمله ، و أن الشخص أن بدأ عامه سعيدا فسوف تستمر السعادة طوال العام ، لذا هذا اليوم حفل بالتقاليد و القوانين و العادات .

– يمنع تماما في هذا اليوم التلفظ بألفاظ بذيئة ، أو قول أقوال متشائمة ، أو الحديث عن الموت أو المرض ، أو حتى ارتداء ملابس بيضاء أو سوداء أو تالفة ، لأنها تعبر عندهم عن الحداد .

– أفضل لون يعملون على ارتدائه في هذا اليوم ، هو اليوم الأحمر لأنهم يعتبرونه لون السعد .

– يتجنبون أيضا استخدام السكاكين و المقصات في هذا اليوم ، هذا فضلا عن تجنب استخدام المكانس ، ظنا منهم أنها تكنس الحظ السعيد ، و تستمر هذه الاحتفالات عدة أيام يرقصون فيها بعدد من الرقصات الشعبية .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

esraa hassan

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *