بركان سترومبولي اهم المزارات السياحية في ايطاليا

- -

واحد من بين اهم المزارات السياحية في ايطاليا هو بركان سترومبولي، و الذي هو عبارة عن جزيرة صغيرة تقع شمال صقلية Sicily تسمى جزيرة سترومبولي، و من داخل حفرة قمة هذا البركان تنطلق الحمم المتوهجة، و لمدة لا تقل عن ألفي عام تقريبا.

معلومات عامة عن جزيرة سترومبولي
جزيرة سترومبولي هي أحد الجزر الأيولية المشهورة حول العالم، و التي تشتهر خاصة بسبب انفجارات بركانها الليلية الساطعة المذهلة، و التي كانت و ما زالت تجذب السياح من جميع أنحاء العالم، و يحمل بركان سترومبولي اسم “منارة البحر الأبيض المتوسط”.

و تعتبر جزيرة سترومبولي ليست فقط مزارا سياحيا بسبب البركان  والذي اطلق عليه بركان سترومبولي، بل إن الجزيرة ايضا تتمتع بالعديد من الشواطئ الجميلة، و المباني المعمارية الرائعة و كذلك المناظر الطبيعية الساحرة، و تقدر مساحة الجزيرة بحوالي 2 كيلو متر مربع، و ترتفع عن مستوى البحر بحوالي 900 متر تقريبا.

نشاط بركان سترومبولي في ايطاليا
طبقا للمصادر التاريخية فإن بركان سترومبولي كان دائما نشطا، و ذلك يجعله بركان فريد من نوعه بين البراكين في جميع انحاء العالم، و معظم نشاط هذا البركان يتلخص في تصاعد الحمم البركانية الصغيرة لفترة قصيرة من الوقت، و لمسافة 100 – 20 متر تقريبا فوق سطح فوهة البركان، و لكن ذلك لا يمنع انه في بعض الاحيان تحدث انفجارات اكبر في الحجم و تستمر لوقت اطول.

انفجارات عنيفة لبركان سترومبولي
اعنف هذه الانفجارات على الاطلاق هي تلك التي حدثت في القرن الماضي، و ذلك في اعوام 1919م و 1930م و أيضا حدث انفجار كبير اخر في الخامس من أبريل عام 2003م، و كانت هذه الانفجارات البركانية عنيفة بالشكل الكافي لتسبب في حدوث خسائر بشرية، و تدمير ممتلكات في نطاق من الارض المأهولة حول البركان.

في انفجار عام 1919م قتل حوالي اربعة اشخاص و تم تدمير حوالي اثني عشر منزلا، و في عام 1930م توفي اربعة اشخاص ايضا، و في انفجار اخر حدث عام 1986م قتل أحد العلماء البيولوجيون بالقرب من فوهة البركان.

و بعيدا عن الانفجارات البركانية فإن الحمم أيضا تخرج من فوهة البركان على فترات متقطعة تتراوح بين عدة أعوام إلى عدة عقود، و منها ذلك الذي حدث في الثامن و العشرين من ديسمبر عام 2002م و الذي انتهي في يوليو عام 2003م.

بركان سترومبولي كمزار سياحي
الامر الممتع في بركان سترومبولي أنه يمكن للزوار و السائحين القادمين من كل مكان في العالم أن يرو الحمم البركانية الحية امامهم، و يمكنك أن تقف على بعد 150 أو 250 متر فقط من فوهة البركان النشطة، و من الجدير بالذكر أن الأمر آمن تماما، و ذلك بالطبع على الرغم من وجود خطر حدوث انفجار مفاجئ في أية لحظة، و الذي يحدث بشكل غير متكرر بضع مرات في السنة، و لكن بالنسبة للارقام و الاحصائيات فخطر الاصابة بسبب احد الانفجارات اقل بكثير من نسبة التعرض للكثير من المخاطر اليومية، و يعتبر العدد الاجمالي لمثل هذه الحوادث عند فوهة البركان قليل جدا بالمقارنة بعدد الزوار الذين قاموا بمشاهدة الحمم عن قرب.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *