السيرة الذاتية للفنان جابر نغموش

الفنان جابر نغموش ، فنان إماراتي ، نجح في حياته الفنية ، فهو يُعتبر من أهم نجوم المسرح ، و مؤسسي الدراما الإماراتية ، حيث ساعده في ذلك عفويته ، و شعبيته الكبيرة لدى الجماهير ، و أداؤه المتميز لأدواره ، و صدقه و إخلاصه في التمثيل .

نشأته
هو جابر بن سلطان بن حميد بن غانم نغموش ، ولد في الإمارات في 1 يناير عام 1950، و قد لُقبت عائلته بهذا الإسم لأن جده الأكبر كان كثير الحركة و القفز ، فسماه الناس نغموش ، و هو متزوج ، و لكنه لم يُرزق بالأولاد ، و هو فنان مشهور له العديد من الأعمال التلفزيونية الناجحه ، حيث ذاع صيته ، حين أدي دوره الشهير في المسلسل الإجتماعي حاير طاير ، و هو مسلسل له شهرة واسعة في الإمارات ، يتكون من خمسة اجزاء .

حياته الفنية
جابر نغموش فنان له مسيرة فنية واسعة ، ما بين الدراما و المسرح ، حيث أنه قد قضي أكثر من نصف قرن في التمثيل ، و من أهم الأسباب التي وصلت به إلى هذا النجاح الفائق ، هو التواضع ، فهو كثيراً ما يؤمن ، بالحديث الشريف للنبي صلي الله عليه وسلم ” من تواضع لله رفعه ” ، فكان دائماً ما يبتعد عن الغرور ، و حب النفس، و التملق ، و يختار أدواره الفنية بعناية شديدة ، و لا يقبل بدورٍ لا يلائمه أبداً ، و يؤمن بالعمل الجماعي ، و يُدرك أن العمل لا يقوم على البطل وحده ، فهو إنتاج مشترك لكافة العاملين به .

و قد اكتشف موهبته في الفن ، منذ التحاقه بفريق الكشافة ، بمدينة رأس الخيمة ، حيث قام بتريسه العديد من الأساتذة المُبدعين ، من فلسطين و مصر و الأردن ، و ساعدوه في تلك الفترة على صقل موهبته ،  و لذلك فهو يرى أن أهم ما يميز الفنان أن يكون موهوباً بالفطرة، فلا مكان لغير الموهوبين في العمل الفني.، و قد نال شهرته الواسعه ، و يؤمن أنه ناله بالتدرج ، مثل صعوده على سلم موسيقي ، و أنه لولا الجمهور ، و تشجيعه له ، ما استطاع أن يصل إلى تلك المكانة .

علاقته بوسائل التواصل الإجتماعي والإعلام
جابر نغموش ، ليس لديه حسابات خاصة على مواقع التواصل الإجتماعي ، مثل التويتر والفيس بوك ، وغيرهم ، لأنه يرى أنه على الرغم من أهمية التكنولوجيا في حياة البشر ، إلا أن وسائل التواصل بها الكثير من السلبيات ، التي لاحظها ، وهي سوء استخدام الناس لها ، وخاصة الأشخاص العاملين بالوسط الفني ، حيث يجب أن يُغيرووا من طريقتهم في نقل الأخبار الفنية وتداولها .

وهو أيضاً فنان لا يحب كثرة الظهور في الصحف والمجلات ، واللقاءات التلفزيونية ، بدون مبررٍ لذلك ، كوجود عمل فني ، يتحدث عنه ، ويخبر به الجماهير ، وهو يؤمن أن الإعلام سلاح ذو حدين ، فلابد للفنان أن يتوخى الحذر في تعامله معه ،  فمن الإعلامين من يضعون السُم في العسل ، من خلال إجراء لقاء صحفي ونشره بطريقة قد تؤذي الفنان .

ويُدرك أنه ليس بحاجة لهذه الوسائل من أجل عرض أعماله على الجمهور ، لأن العمل الجيد يفرض نفسه بنفسه ، فيوجد الكثير من الناس ، الذين يدققون بالبحث عن أعمال فنية جيدة ، دون الإستعانة بالإعلام ووسائل التواصل الإجتماعي ، وأن بزوغ نجمه في الإمارات كفنان ناجح ، إنما هي نتاج تعب ومجهود امتد لسنوات عديدة ، قدم خلالها الكثير من الأعمال الفنية التي قدمته للجمهور .

أهم أعماله الفنية
جابر له العديد من الأدوار المُختلفة في التلفزيون ، ومنها قوم عنتر ، ومشاكل الفريج ، وسوالف الدار ، ومسلسل حاير طاير المُكون من خمسة أجزاء ، وعمى ألوان ، وشمس القوايل ، وجمرة غضى ، والمقاريد ، وطماشة ، وحظ ياناصيب ، وزمن طناف ، ولولو ومرجان ، وصمت البوح ، وبحر الليل ، ومكان في القلب

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

حـسـنـاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *