أسباب حدوث الثورة الأمريكية و أهم أحداثها

الثورة الأمريكية من أهم الأحداث التي وقعت ابان القرن الثامن عشر الميلادي ، و قد حدثت هذه الثورة ضد الحكم البريطاني .

تمهيد ما قبل الثورة
– من أهم الأحداث التي حدثت في ذاك الوقت حركة الكشوف الجغرافية ، تلك الحركة التي نتج عنها تدفق الهجرة من أوروبا إلى تلك الأراضي الأمريكية المكتشفة ، وقتها تم تأسيس العديد من المستعمرات التي أقيمت على السواحل الشرقية لأمريكا الشمالية ، و كانت أولي هذه المستعمرات ولاية فرجينيا الإنجليزية ، و كان ذلك في عام 1607 .

– منذ ذلك الوقت كثرت تحركات المهاجرين الإنجليز إلى أمريكا ، و قد أدي هذا إلى حدوث بعض العوامل الهامة ، و كان من بينها الضوائق الاقتصادية و ارتفاع الدين ، و كان من بين المهاجرين إلى أمريكا في ذاك الوقت الأشخاص الذين ادينوا بأعمال سياسية ، فقد كان يتم إرسالهم إلى أمريكا بدلا من عقابهم بالسجن ، و من خلالهم نشأت طائفة و عرفت باسم التطهيريون .

المستعمرات
شهد المجتمع الأمريكي نشأة عدة مستعمرات ، كانت هذه المستعمرات بالكامل يرتبط ولائها بإنجلترا ، و على الرغم من ذلك فقد كانوا يمثلون في كل أشكال الحرية السياسية ، لذا عرفوا باسم البريطانيين الأحرار ، فقد كان لهم مجلس نيابي منتخب ، و كذلك بعض القوانين التي يرجعون إليها ، و على الرغم من ذلك فقد ظلوا محتفظين باللغة الإنجليزية وثقافاتهم المعروفة ، بل حاولوا الإندماج مع ذلك الشعب الأمريكي ، و دارت عدة حروب بعدها عرفت باسم حرب السنوات السبع ، انتهت هذه الحروب بسيطرة بريطانيا على عدة أماكن في أمريكا الشمالية ، و من بينها كندا و المناطق التي تقع في شرق نهر المسيسبي ، فقد كانت هذه المستعمرات تحت إمرة حكم إنجليزي ينوب عن الملك .

أسباب الثورة
– بعد أن قامت بريطانيا بالتحكم في هذه المناطق ، اتبعت بعض السياسات الاقتصادية ، و كان من بينها وضع قانون للملاحة و التجارة حكم بنقل كافة الصادرات الخاصة بهذه المناطق إلى إنجلترا ، ثم يتم توزيعها من خلال الموانئ الإنجليزية ، و بالنسبة لاستيراد السلع فالأفضلية تكون للمصنوعات الإنجليزية ، و فرض على هذه المناطق ارسال المواد الخام إلى إنجلترا بغرض تجنب المنافسة ، مما أدى إلى حدوث أزمات اقتصادية حادة ، هذا بالإضافة إلى فرض العديد من الضرائب على سكان هذه المستعمرات .

– بعد ذلك تم وضع عدة قوانين و قواعد عرفت بالقوانين أكثر استفزازية و كانت جملة من بعض التقاليد الموروثة من بريطانيا ، و الذي تم تطبيقها على الأمريكان و كان الغرض فرض الهيمنة على أمريكا ، هذا فضلا عن إجبار أمريكا بسداد ديون بريطانيا ، كل هذه الأمور كانت سببا في إثارة التذمر في أمريكا .

الثورة الأمريكية
كانت السياسات الاقتصادية التي اتبعتها إنجلترا لها دور أساسي في تطور المستعمرات الأمريكية ضد هذه السياسة ، و بشكل خاص لتلك القوانين التي تم اصدارها في عام 1651 ، هذا فضلا عن النفقات الباهظة التي تكبدتها أمريكا من جراء هذه القرارات الجديدة ، و لم يكن هذا بعيدا عن الشعب الأمريكي ، حيث تكبدوا مشقة هذه الأمور من خلال فرض الضرائب .

استقلال أمريكا
– في البداية و بعد أن تم وضع القوانين الخاصة بهذه المشاكل الاقتصادية ، تعرض المواطنين الأمريكان لنوبة من الغضب العارم ضد الإنجليز ، و هنا أعلن البرلمان الإنجليزي مواجهة التمرد ، و تم وقتها تعبئة الجنود و الثروات بغرض ضرب هذه الثورة .

– كان من أهم الأمور التي اهتمت بها أمريكا في ذلك الوقت الحصول على الحكم الذاتي ، و بالفعل تمكنت أمريكا من الحصول على الحكم الذاتي ، و تم اختيار جورج واشنطن بالإجماع على أن يكون أول رئيس للولايات المتحدة الأمريكية .

– في هذا الوقت تمكنت الولايات المتحدة من وضع أهم الدساتير في العالم و أكثرها فاعلية ، هذا الدستور الذي يمكن الولايات المتحدة من إقامة حكومة متوازنة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *