كيفية زراعة نبات الهليون و أهم استعمالاته

- -

الهليون هو نبات عشبي معمر ، و يمكن أن يستمر إنتاجه لمدة 20 سنة في المزارع الجيدة  ، و يفضل تجديدها بعد ذلك لأنها تبدأ بإنتاج مهاميز رفيعة ملتوية ، وتكون المزارع في أفضل سنوات إنتاجها في أول عشر سنوات .

التربة المناسبة لزراعته :
يتم  إنتاج الهليون في كل أنواع الأراضي تقريبا ، و لكن من الأفضل أن تتم زراعته في الأراضي العميقة الخفيفة مثل الرملية و الطميية الرملية و الطميية السلتية ، على أن يكون مستوى الماء فيها بعيداً عن سطح التربة ، كما تتمكن التربة الرملية و الطميية في إنتاج محصول مبكر من الهليون ، حيث تكون هذه الأنواع من الأراضي دافئة في فصل الربيع ،  وتكون المهاميز المنتجة فيها مستقيمة و غير مخدوشة .

ولكن  المهاميز التي تُنتج في الأراضي الثقيلة أقل عدداً و ملتوية ، و يعتبر الهليون من محاصيل الخضر التي تتحمل قلوية التربة ، و رغم أن بذور الهليون  تكون على درجة كبيرة من الحساسية من ملوحة التربة عند إنباتها إلا أن النبات نفسه يعد من أكثر محاصيل الخضر تحملاً  للملوحة ، ولكن يجب الإنتباه من أن الملوحة الزائدة تضعف التربة بشكل كبير جداً  .

تأثير العوامل الجوية :
إن درجة الحرارة المناسبة لإنبات بذور الهليون تصل إلى 30 درجة  مئوية ، كما يستغرق إنبات البذور وقتاً قد يصل إلى 6 أسابيع ، وذلك على حسب درجة الحرارة حيث تزيد المدة في الجو البارد ، كما يُفضل زراعة الهليون في المناطق التي يسودها الجو المعتدل المائل للبرودة .

تستطيع تيجان الهليون أن تتحمل البرد الشديد بينما تموت الأجزاء الهوائية للنبات دائماً خلال فصل الشتاء ، ولكن إذا لم يكن فصل الشتاء بارداً ، فيجب توخي الحذر ومنع الري حتى يتوقف النبات عن النمو لأن ذلك ضروري لكي يبدأ النبات في إنتاج المهاميز عندما يعاود نموه من جديد .

الأزهار و التلقيح :
توجد نباتات مذكرة لنبات الهليون و أخرى مؤنثة ، بمعنى أنه  نبات وحيد الجنس ، وثنائي المسكن ، وتحتوي الزهرة المذكرة على 6 أسدية كاملة و مبيض أثري و تحتوي الزهرة المؤنثة على متاع كامل و طلع أثري ، كما  تكون الأزهار متشابهة في بداية تكوينها ثم تتميز إلى مذكرة و مؤنثة حسب جنس النبات .

ثمار الهيلون :
إن ثمرة نبات الهليون تكون عنبة صغيرة ، وخضراء اللون ، ولكنها تصبح حمراء عند النضج ، كما تحتوي على 3 مساكن بكل منها بذرتان ، وتكون البذور سوداء اللون ملساء مستديرة أو مثلثة  .

أصناف الهيليون :
إن أصناف نبات الهليون تكون قليلة جداً إذا ماقورنت ببقية الأصناف من  الخضار ، ولكن بالرغم من قلة هذه الأصناف فإن الفروق بينها ليست واضحة ، ومن أشهر أنواع نبات الهيلون : ماري واشنطن و مارثا واشنطن ، وهما يعتبران من أشهر و أقدم الأصناف ،  حيث تم إنتاجهم عام  1913، كما أن كلاهما مقاوم للصدأ ، وقد تم استنباط الكثير من الأنواع منهم مثل ماري واشنطون 500 دبليو ، يو سي ، وسينيكا واشنطون ، والثام واشنطون .

كما يتميز ماري واشنطون بقدرته على مقاومة الصدأ ، وتكون مهاميزه ذات لون أخضر غامق عند التعرض لضوء الشمس و له صفات تجارية ممتازة من حيث التبكير و قوة النمو و حجم و جودة المهاميز .

الاستعمالات الطبية :
يعتبر الهليون مصدر غني بفيتامين سي  وفيتامين ب ، ومضاداً لبعض الأمراض السرطانية ، كما أكدت بعض الدراسات الحديثة أنه يحسن المزاج ويقي من الاكتئاب ، ومفيد جداً للذين يبحثون عن الرشاقة دائماً ، فهو يساعد على خسارة السعرات الحرارية ، حيث أن خمسة براعم منه تحتوي على 25 سعرة حرارية فقط ، وهذا ما يجعله مناسباً من الناحيتين الصحية والجمالية في الوقت ذاته .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

(1) Reader Comment

  1. Kraled jardin
    2019-02-22 at 00:24

    Aseprge

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *