Friday, Feb. 23, 2018

  • تابعنا

معلومات عن الحيوانات المعدلة وراثيا من قبل العلماء

فبراير 05, 2018 - -

من بين قائمة الغرائب التي ظهرت حول العالم ، بعض الغرائب التي كان السبب فيها العلماء في معالمهم ، حيث قاموا بانتاج بعض الحيوانات المعدلة وراثيا ، و كان من بينها بعض الحيوانات التي كان هناك أسباب غريبة لتعديلها .

 الحيوانات المعدلة وراثيا
جرذ بأذن بشرية
كان من بين الغرائب التي تمكن العلماء اليابانيين من اختراعها بداخل المعامل جرذ بأذن بشرية ، ذلك الجرذ تم حقنه ببعض الخلايا البشرية في منطقة الظهر ، و كانت النتيجة نمو أذن بشرية على ظهر هذا الجرذ ، و كان السبب في هذا الأمر توفير بعض أنواع المعالجة للأشخاص الذين أصيبوا ببعض التشوهات الخلقية .

السمك المضئ
كانت الأسماك لها نصيب أيضا في التعديل الوراثي ، و الذي كان سببا في انتاج أسماك متوهجة تمتاز بألوان رائعة ، حتى أن هذا الأمر أعد ملكا فكريا و براءة اختراع لدى شركة شهيرة تعرف باسم يورك تاون تكنولوجي ، هذه الأسماك لا يمكن الحصول عليها من البحر ، و لكن يمكن الحصول عليها من متاجر بيع أسماك الزينة ، و لذلك فهذه الأسماك تعد أولى الحيوانات المعدلة وراثيا و القابلة للبيع .

الذبابة القاتلة
هذه الحشرة من أغرب أنواع الحشرات ، و قد تم تعديلها وراثيا ، و كانت نتيجة هذا التعديل أنها أصبحت قادرة على قتل الحشرات من باقي جنسها ، و كان الهدف من إنتاج هذه الحشرة الغريبة وقف انتشار عدوى حمى الضنك الشهيرة ، و التي كانت سببا في تهديد حياة أكثر من نصف الأشخاص على سطح الأرض حتى عام 2012 ، و الجدير بالذكر أن هذه الذبابة كانت تولد عقيمة .

السوبر سلمون
و هذه الأسماك تشبه تماما تلك الأسماك التي تباع في الأسواق بشكل طبيعي ، و لكنها يميزها حجمها الغريب ، حيث يصل حجم هذه السمكة إلى ضعف أو ضعفين حجم السمكة الطبيعي ، و قد تم تعديلها لهذا الحجم عن طريق استخدام هرمونات التضخيم ، و لكن الجدير بالذكر أن بعد إنتاجها تخوف العلماء من فكرة إنتشارها في المحيطات ، و ذلك لأنها قد تؤدي إلى خراب النظام البيئي .

الخنزير القزم
هذا الاختراع كان على يد أحد العلماء الصينيين ، الذين تمكنوا من تطوير سلالة الخنازير الصغيرة ، و ذلك بغرض بيعها على كونها حيوانات أليفة ، و ذلك تبعا لاحتياجات السوق ، و الجدير بالذكر أن هذه الخنازير القزمية يتم إعدادها في المعامل تبعا لرغبة العميل ، و بمواصفات خاصة من قبل الشركة ، حيث يذهب العلماء إلى المتاجر الخاصة بالشركة و يطالبوا بالمواصفات المرجوة ، ثم تقوم الشركة بإنتاج مواصفات الخنزير المطلوب .

الضفدع الشفاف
و هذا الضفدع الزجاجي او الشفاف قد تم تطويره من قبل العلماء في عام 2007 ، و كان الغرض من هذا التطوير إنشاء سلالة تمكن العلماء من إجراء الأبحاث العلمية بسهولة و بدون الحاجة إلى التشريح ، حيث يتمكن الناظر إليه من رؤية كل ما يتواجد بداخل جسمه ، لدرجة أنك إن أردت رؤية أوعيته الدموية و ضربات قلبه فيمكنك حقنه ببعض المواد الفسفورية ، و ذلك يمكنك من رؤيتها بمنتهى الوضوح .

دجاج بدون ريش
هذا الأمر قامت به إحدى الجامعات في عام 2012 ، و قد كان الهدف من هذا الاختراع توفير دجاج خالي من الريش ، و ذلك لتوفير مصاريف النتف ، و قد انتقدت جماعات حقوق الحيوان هذا التعديل الوراثي بشدة ، و ذلك لأن هذه الدجاجات أكثر عرضة للاحتراق من الشمس و كذلك التجمد من شدة البرد .

القطة المضيئة
و هذه القطة تم تطويرها في عام 2011 ، و هي عبارة عن قطط معدلة جينيا بغرض مقاومة الإصابة بمرض الإيدز ، و لكي يحصولوا على هذه التعديلات الجينية ، تم حقن هذه القطط ببعض المواد التي تستخرج من قنديل البحر .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

esraa hassan

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *