Wednesday, Sep. 19, 2018

  • تابعنا

مقارنة بين مهارات السناجب الرمادية والسناجب الحمراء

- -

وفقًا لأبحاث جديدة فإن مهارات حل المشكلات التي تتميز بها السناجب الرمادية تفسر إلى حد كبير لماذا استُبدلت السناجب الحمراء الفصيلة التي تهيمن على المملكة المتحدة، وقد دخلت السناجب الرمادية بريطانيا في أواخر القرن التاسع عشر، وطردت السناجب الحمراء التي تعد الفصيلة الأم في المملكة المتحدة ومنعت إقامة أي قلاع في اسكتلندا وكومبريا والعديد من الجزر.

وعلى الرغم من أن السناجب الحمراء يسكنون في المملكة المتحدة منذ حوالي 10 آلاف سنة، إلا أن عددهم الآن يزيد على 15 إلى واحد.

تفوق السناجب الرمادية على السناجب الحمراء
وفي دراسة أجريت على السناجب الرمادية ضد السناجب الحمراء في مهام مختلفة، وجد الباحثون أن الأنواع الأحدث كانت ” متفوقة في المرونة السلوكية ” ومن الممكن أن يكون هذا العامل قد ساهم في نجاح غزوهم البريطاني.

وقال الدكتور بيززا كا يي تشاو، وهو متخصص في سلوك الحيوان في جامعة إكستر ” لقد تم التفكير في العديد من العوامل لشرح سبب نجاح السناجب الرمادية عندما انتقلت إلى المناطق التي تعيش فيها السناجب الحمراء، فوجدنا من أحد العوامل أن السناجب الرمادية لديها مقاومة أكبر ضد الأمراض، ولكن أبحاثنا تبين أن عامل حل المشكلات يمكن أن يكون عاملاً رئيسيًا آخر لنجاح السناجب الرمادية”.

وفي حين أن كلا النوعين من السناجب كانا ناجحين بنفس القدر في إكمال المهام السهلة مثل فتح الأغطية الشفافة، كانت السناجب الرمادية أكثر نجاحًا عند محاولة إكمال المهام الصعبة والتي شملت دفع وسحب العتلات.

وأسفرت كل المهام عن نجاح السناجب في الإنتهاء من كسر وفتح قشرة البندق، وكان نحو 90 بالمائة من السناجب الرمادية يتصدى للمهام الصعبة، مقارنة بحوالي 60 بالمائة فقط من السناجب الحمراء.

أسباب تفوق السناجب الرمادية على السناجب الحمراء
وقال العلماء أن هذه القدرة على التعامل مع المشكلات الجديدة المعقدة قد تكون ذات أهمية خاصة للأنواع الغازية مثل السناجب الرمادية، فإن السناجب الرمادية أصلها من أمريكا الشمالية، وبالتالي تطورت السناجب الرمادية للعيش في أماكن مختلفة تمامًا، وقد تكون قدرتها على تكييف سلوكها والتغلب على التحديات البيئية عاملاً أساسيًا لنجاحها في الأراضي الأجنبية.

وعلى النقيض من ذلك، فإن عدم قدرة السناجب الحمراء على استخراج الأغذية بسهولة مثلما تفعل السناجب الرمادية يمكن أن يضع السناجب الحمراء في وضع غير جيد، ومع ذلك، فإن الباحثين لاحظوا بصيصًا من الأمل للسناجب الحمراء، حيث أن بعض السناجب الحمراء الذين تمكنوا من حل المشكلات الصعبة  تمكنوا بعد ذلك من حلها بشكل أسرع بعد عدة محاولات.

وقال الدكتور تشاو “ليس من الواضح بعد ما إذا كانت السناجب الرمادية تولد حلولاً أفضل للمشكلة أم أنها تعمل بجد لأنها أنواع غازية تعيش خارج بيئتها الطبيعية، فالمرحلة الحالية من بحثنا هي النظر في هذا، والنتائج قد تعطينا المزيد من المعلومات حول المستقبل المحتمل لكلا النوعين.”

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

نجلاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *