سبب رائحة المطر الجميلة بكتيريا اسمها ” اكتينو ميستيس “

كثيرا ما نعشق رائحة هطول الأمطار ، تلك الرائحة المميزة التي نعشقها دون أن ندري أنها لها علاقة بمادة كيميائية ، تلك الرائحة الرائعة ترتبط بإحدى المواد الكيميائية التي يستخلص منها العطور .

رائحة المطر
المطر ليس إلا عملية هطول للمياة من السماء لتروي الأرض ، هذه العملية جعلها الله عز وجل بغرض روي الأرض و إنبات المزروعات ، تلك العملية ينتج عنها رائحة مميزة و كريمة ، هذه الرائحة التي يعشقها الجميع ، و قد أثبت العلم الحديث أنها ترتبط بنوع من أنواع البكتيريا الأوسع انتشارا في سطح الكرة الأرضية ، و هذه البكتيريا تعرف باسم اكتينو ميستيس ، هذه البكتيريا هي المسئولة عن إنتاج تلك الرائحة العطرة التي نعشقها جميعا .

بكتيريا اكتينو ميستيس
– هذه البكتيريا هي نوع من أنواع البكتيريا التي تعيش في الكرة الأرضية ، و تنتشر في مختلف أنواع التربات ، و هي المسئولة عن الشحنات الكهربائية الموجودة في التربة .

– من الممكن أن تنتشر هذه البكتيريا في الهواء ، و هذا ما قد تم اكتشافه منذ فترة قصيرة ، و لهذه البكتيريا تأثير كبير على طبيعة التربة في المنطقة التي تتواجد فيها ، حيث تؤثر على نكهة الأرض و رائحتها .

– ثبت أن هذه البكتيريا تنتج بعض أنواع الزيوت ، و بشكل خاص عندما تتواجد لفترة طويلة في طقس جاف نسبيا ، كما أنها قادرة على تحويل النمو في التربة ، و عند هطول الأمطار تقوم المياة بعمل مركبات أصغر حجما من هذه البكتيريا ثم تنطلق في الهواء ، و بعد ذلك تنطلق هذه الجزيئات في الهواء لتتفاعل معه مكونة تلك الرائحة العطرة ، و قد تم اكتشاف هذه العملية في عام 1964 .

الرائحة بعد هطول الأمطار
يلاحظ أن هذه الرائحة العطرة تظهر بشكل واضح في المناطق التي تمتاز بدرجات الحرارة المرتفعة أكثر من الأماكن الأخرى ، و يرجع ذلك إلى أن الرائحة التي تعيش في هذه التربة ، تعمل على إطلاق تلك الحويصلات التي نستنشقها نحن بعد أن تجف هذه التربة ، و هذا يعني أن الرائحة الخاصة بالأمطار تزداد كلما جفت التربة بعد هطول الأمطار .

تحول الرائحة لكريهة في بعض المناطق
– جدير بالذكر أن هذه الرائحة الذكية الخاصة بالأمطار ، قد تتحول لرائحة كريهة في بعض مناطق العالم ، و بشكل خاص تلك المناطق التي تعتمد تربتها على الحامضية إلى حد كبير .

– هذا إلى جانب أن من بين الأسباب التي تؤدي إلى أن رائحة الأمطار قد تكون سيئة ، أن الأرض التي تهطل عليها الأمطار تكون بالقرب من أحد الأنشطة الصناعية ، مما يؤدي إلى تفاعل المياه عند هطولها مع المركبات العضوية و الكيميائية الموجودة في هذه التربة .

إمكانية بيع رائحة المطر
– بما أن رائحة المطر تبين أنها رائحة كيميائية في الأساس و ليست مجرد رائحة مياه ، اذن فقد تسائل الكثيرين حول إمكانية بيع هذه الرائحة ، و قد تبين أنه يمكن الحصول عليها فعليا من أماكن الغابات و النباتات ، و تلك الأسطح التي تشهد تجمعات لمياه الأمطار ، و بالتالي يمكن استخلاص هذه الزيوت ذات الرائحة العطرة من التربة و تدخل في صناعة العطور ، و لكن هذه العطور تكون مرتفعة الثمن للغاية .

– قامت العديد من الدراسات على هذه الرائحة ، و تبين أنها تختلف عن تلك التي تنتج عن الأمطار الرعدية ، و ذلك نتيجة أن الأمطار الرعدية تشمل بعض الشحنات الكهربائية التي تفسد هذه الرائحة و تغيرها .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    yassine
    2018-12-10 at 17:17

    ماهو مصدر هذه المعلومات ؟ المرجو ارفاق المصادر بالمواضيع مستقبلا .

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *