حقائق عن ظاهرة القمر الأزرق

- -

من الظواهر الطبيعية النادرة  ، والتي تحدث  تزامنًا عند ظهور قمر أخر مكتملًا ، يطلق على هذا القمر الأزرق ،وهذه الظاهرة نادرة  الحدوث ، وعلى الرغم من هذه التسمية التي تدل على تلون القمر باللون الأزرق ،إلا أنه لا يظهر باللون الأزرق ،ولكن هناك حالات نادرة الحدوث قد يعكس الزرقة ،وذلك نتيجة لتغيرات في المناخ .

فمثلًا قد نرى هذه الزرقة عند انتشار الغبار في الغلاف الجوي ، حيث تنعكس على القمر ، فيتثنى للرائي على الأرض رؤية القمر مشبعًا باللون الأزرق  .

حدوث ظاهرة القمر الأزرق
القمر الأزرق  يحدث عند ظهور القمر مرتين في نفس الشهر ويحدث ذلك نتيجة الفروق بين الأشهر الهجرية والميلادية ،فالأشهر القمرية تستمر قرابة 29.5 يومًا ، بينما تختلف الأشهر القمرية فتستمر من 28:31  يومًا .

واختلفت وكالة ناسا مع هذا التعريف حيث أطلقت على القمر الأزرق تعريفًا أخر ، وهو القمر الثالث للموسم الذي يظهر فيه أربعة أقمار ، وأوضحت سبب جعله القمر الثالث وجود حوالي 29.5 يومًا بين ظهور الأقمار مكتملة ، وتحدث هذه الظاهرة كل عامين ونصف ، مع استحالة حدوثها في شهر فبراير .

ما هو القمر الأزرق ؟
وتعددت تعريفات ومصطلحات القمر الأزرق ، وعلى الرغم من أنه مصطلح قديم ، وكان لا يتجاوز كونه مثلًا يضربه البعض عند استحالة حدوث شئ معين ، إلا أن وكالة ناسا أكدت هذا المسمى عندما أطلقته عند ظهور القمر مكتملًا مرتين في الشهر الميلادي والذي يتلون باللون الرمادي والأبيض الباهت .

وكما سبق وذكرنا أنه قد يميل اللون للزرقة نتيجة تعرض المناخ للغبار والأتربة ، فتتسبب بظهور القمر باللون الأزرق ، كما حدث عام 1883 عند حدوث بركان كراكاتو ، والذي تسببت أبخرته في اختفاء الشمس ، وتلون القمر باللون الأزرق ، ومن هنا ظهر مسمى القمر الأزرق .

أوضحت بعض الأبحاث أن القمر عادة يأتي  12مرة في العام  ، ولكن هناك عامًا يظهر فيه القمر 13 مرة ، وذلك يعني  ظهور القمر أربعة مرات في أحد الفصول  الربعة .

وفي هذا الموسم ، يطلق على القمر الثالث القمر الأزرق ، ولا يختلف في خصائصه الفيزيائية عن الأقمار الأخرى .

تفسير ظاهرة القمر الأزرق
وهناك العديد والعديد من التفسيرات والتعريفات حول ظاهرة القمر الأزرق والتي صح بعضها وثبت خطأ معظمها ، فهناك البعض عرفوا القمر الأزرق بأنه القمر الثاني الذي يظهر في نفس الشهر .

كما استخدمت مجلة سكاي تليسكوب عام 1980 التعريف الذي أطلقه الفلكي جيمس هيو برويت عام 1946 والذي أكد فيه علي ظهور 13 قمرًا كاملًا في العام بمعنى أخر أن هناك 11شهرًا ظهر القمر فيها مرة واحدة ، وشهرًا ظهر القمر مكتملًا مرتين .

عادة ما تحدث هذه الظاهرة عند خسوف القمر والتي يقع فيها القمر في ظل الأرض ويكون القمر في اقرب نقطة من الأرض ، فتحدث ظاهرة القمر الأزرق عند اكتمال القمر وتعرضه للخسوف.

وغالبًا ما يظهر القمر مكتملًا في بداية السنة الميلادية  كلًا حسب موقعه مع اختلاف فروق التوقيت ، ويكون القمر الثاني مكتملًا أخر يناير ، أو أول فبراير حسب فروق التوقيت ، وذكر الباحثون أن عامنا هذا  2018 سيتعرض لظاهرة القمر الأزرق مرتين ، الأولى في يناير ، والأخرى في مارس ، ويمكننا رؤية القمر الأزرق بوضوح عند حلول الظلام بوضوح .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

aya

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *