مدة حمل الفرس و عدد صغارها

تتوقف فترة حمل الفرس و الاستعداد للتناسل على الاناث، فذكور الفرس تكون مستعدة طوال السنة و لكن الإناث تستعد في فترات معينة اكثر من باقي الفترات، و يتم ولادة طفل واحد في العام للفرس و ليس أكثر من ذلك، و تختلف مدة الحمل الخاصة بها من مكان إلى آخر، كما تختلف أيضاً فترة استعدادها التناسلي من مكان لآخر، و يستحسن ترك الفرس أثناء عملية الولادة لكي تشعر بالامان و لكي تقوم بوضع المولود بسرعة، دون الخوف و تجنب وضعه .

موسم التناسل و مدة الحمل عند الفرس
– تكون الخيول الذكور مستعدة طوال العام للتناسل و لكن الأمر يتوقف على، الخيول الإناث و ظهور عندهم ما يسمى بدورة الشبق و التي تكون فيها لديها استعداد للحمل و الولادة، و يؤثر ذلك في البيئة المحيطة بها، فالاناث من الخيول التي تكون موجودة في السهول تكون فترة الشبق لديها، في الربيع أما الفرس الذي يعيش في الإسطبل المجهز و يتوفر لها الغذاء طوال الوقت، تكون أكثر من حيث النشاط الجنسي طوال العام .

– يكون الحمل في جنين واحد فقط عند الفرس كل عام، و هي من الحيوانات التي لا تتكاثر كثيرا مثل باقي حيوانات المزارع، و تكون فترة الحمل بين ٣٣٦ يوم و بين ٣٤٢ يوم، و يكون ذلك حسب نوع السلالة التي ينتمي لها الفرس، ففي بعض السلالات تلد الانثى بعد ثلاثمائة و عشرون يوم فقط من الحمل، و في البعض الآخر يحدث تأخير في معاد الولادة كي تشعر الفرس بالامان و تتأكد من عدم وجود أي مراقبة عليها، و تقوم بتهيئة المكان المناسب للولادة الخاصة بها، و هي من أبرز العادات عند الفرس التي اخذتها من الحياة البرية، و التي تتطلب منها أن تقوم بالحذر من الأعداء أثناء ولادتها .

مراحل الولادة عند الفرس
– أول مرحلة من مراحل الولادة تكون مرحلة الطلق، و التي تقوم الفرس فيها بإخراج عدد كبير من الافرازات و السوائل المخاطية، كما تقوم بالتبول اللاارادي بشكل كبير، مما يدل على قرب معاد الولادة و بعدها يحدث لها التقلصات داخل الرحم الخاص بها، و تكون تقلصات لا إرادية و يقوم الجنين بالاستدارة بشكل تام، لكي يتخذ وضعية الخروج من الرحم، و يرتخي عنق الرحم تماما و يبدأ الدفع التلقائي في الازدياد، كما تظهر لديها حالة من التعرق الشديد و الاضطراب و التي تكون دليل على الالم الذي يحدث لها، و يجب ترك الفرس وحدها في هذا الوضع الا إذا احتاجت تدخل سريع .

– مرحلة الولادة تكون فيها الفرس في اضطراب و الم كبير، و تستمر التقلصات في الحدوث و تجعلها هذه التقلصات تغير من وضعها، حيث تقف مرة واحدة أو تقوم بالاستلقاء على الارض، و تستمر هذه الحالة لمدة ست ساعات و بعدها يحدث انفجار في كيس الماء المحيط بالجنين، و يخرج الماء و السائل من المهبل، و تستلقي الفرس على الأرض في هذه المرحلة، و يحدث لها حالة من الانتفاض كلما تشعر بألم المخاض القوي، و تقوم باصدار بعض الأصوات العالية و تقوم بدفع الجنين الى الخارج، للتخلص من الالم الذي تشعر به و يتم دفع الجنين الى عنق الرحم، فاول ما يظهر منه هو حوافره الأمامية، و يكون مكسو بغشاء شفاف حوله يتفجر هذا الغشاء، عندما يقوم الجنين بعمل اول حركة له .

– مرحلة خروج الجنين عند الفرس ينقطع فيها الحبل السري، عند قيام الفرس الام بالوقوف على القدم و وضع المولود، و يتم إغلاق صمام الدم الذي كان يقوم بتمرير الدم بين المشيمة و الجنين، لكي يتم منع نزيف الدم من الجنين بعد ولادته، و لكي يكون الجنين قادر على التنفس بشكل طبيعي بعد الولادة، و تقوم الأم بلعق صغيرها لكي تخلصه من الاوساخ الموجودة عليه، و يبدأ في الرضاعة بعد ولادته بحوالي نصف ساعة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *