طرق التخلص من رائحة القضيب المزعجة

قد يستشعر الرجل رائحة كريهة للقضيب الأمر الذي يدفعه للقلق ، ففي بعض الحالات لا تمثل تلك الروائح أي خطورة ، وفي أوقات أخرى قد تنتج عنها مشاكل صحية ، إذا لم تتم المبادرة بالعلاج .

أسباب رائحة القضيب المزعجة
1- اللخن (Smegma) : تظهر هذه الحالة غالباً عند الرجال غير المختونين ، وتتمثل في تكون إفرازات بيضاء تتشابه في قوامها مع الجبن ، وتتراكم تحت القلفة ، وعادة ما يوضح الأمر وجود كميات متراكمة من الزيوت بالإضافة إلى الرطوبة التي ينتج عنها تراكم الجلد الميت حول القضيب في منطقة تحت القلفة .

تلك المنطقة تحتاج للنظافة الدائمة حيث أن تراكم اللخن يتسبب في نمو البكتيريا وتكون على شكل بقع بيضاء ذات رائحة كريهة ، ويسبب هذا الأمر العديد من الالتهابات في حال لم يتم علاجها .

بعض الإرشادات التي يجب إتباعها تفادي أي أضرار :
– يقوم الرجل بسحب القلفة الخاصة به .
– يتم غسل القضيب باستخدام الماء والصابون ، مع عدم فركه .
– تنظيف اللخن ، ويكرر هذا الأمر يومياً .
– استشارة الطبيب عند ملاحظة أي تغيرات مثل : إحمرار أو تورم أو حكة .

2 – التعرض لالتهابات المسالك البولية : ينتج التهاب المسالك البولية عند تعرض جزء من المسالك للعدوى البكتيرية ، أو الفيروسية التي تنتج عن :
– الإتصال الجنسي .
– إحتباس البول ، وعدم القدرة على التبول .
– الإصابة بحصوات في الكلى أو الحالب .
تضخم البروستاتا .
– مرض السكري .
– استخدام القسطرة البولية .

ولالتهابات المسالك رائحة تكاد تشبه رائحة السمك الأمر الذي يمثل إزعاجاً للشخص المصاب ، وقد يتزامن مع هذه الرائحة بعض الأعراض مثل :
– الشعور بالرغبة المستمرة في التبول حتى مع إنعدام وجود البول .
– الإحساس بالحرقة عند التبول .
– تغير لون البول .
ويجب عدم إهمال التهاب المسالك لكي لا يتطور الأمر بحدوث التهابات بالكلى .

3 – عدوى الخميرة : تنتج عدوى الخميرة نتيجة لنمو فطر المبيضات على القضيب ، ويتسبب برائحة عفنة للقضيب ، ومن أعراضه :
– تهيج القضيب مع الحكة والإحمرار .
– يكون المظهر الخارجي للقضيب في بعض الأحيان أبيض لامع .
– ظهور بقع صغيرة بيضاء .

تنتج تلك العدوى عن طريق :
الإتصال الجنسي بأنثى تحمل العدوى .
– عدم غسل القضيب بإستمرار .
ويجب علاج العدوى سريعاً حتى لا تتسبب في مضاعفات أخرى .

4- التهاب الحشفة : ينتج عن :
– الإتصال الجنسي .
– تراكم طبقات اللخن .
– استخدام الصابون العطري .
– وجود أمراض جلدية كالإكزيما والصدفية .
– في حال عدم علاجها قد ينتج عنها الشبم وهو ضيق في جلد العضو الذكري مما يعيق عملية التبول .

طرق تجنب الرائحة المزعجة للقضيب
– على الأفراد الذين لم يخدعوا لعملية الختان ، أن يقوموا بسحب القلفة عند التبول .
النظافة والإغتسال باستمرار .
– إرتداء ملابس قطنية مريحة ، لمنع التعرق وتكون البكتيريا .
– قص شعر القضيب باستمرار لمنع تراكم الأوساخ والبكتيريا .
– استخدام الواقي الذكري .
– الإغتسال وتنظيف القضيب بعد أي إتصال جنسي .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *