جولة سياحية داخل متحف الشملاني بالباحة

متحف الشملاني متحف أثري يقع في قرية الأطاولة بمنطقة الباحة، ويعد الشملاني من أهم وأعرق المتاحف الخاصة بالمنطقة، وذلك لأنه يحتوي على مجموعة أثرية متنوعة من الموروثات الشعبية القديمة والتي تتنوع بين أدوات زراعية، وعملات نادرة وملابس فلكلورية ومصنوعات يدوية تم عرضها في شكل مبهر داخل المتحف الذي ما زال يحتفظ بشكله القديم كجزء من تراث المتحف.

تاريخ متحف الشملاني :
ينتسب متحف الشملاني إلى آل شملان حيث قام على إنشاء المتحف الشيخ عبد العزيز الشملاني في منزل العائلة بالقرية الأثرية بالأطاولة ليصبح بعد ذلك إرث للعائلة يحمل عبق التاريخ القديم يدعو للفخر والاعتزاز بكل ما هو تراثي ونادر، ويشرف على المتحف عبد العزيز بن سعيد حيث يوفر له الرعاية والاهتمام بجميع المقتنيات القيمة ويعمل على تقديم كل ما هو مفيد وجديد لتحسين وتطوير المتحف حتى يصبح وجهة مشرفة للزوار والسائحين أثناء زيارتهم للباحة.

لذلك أصبح متحف الشملاني من أهم وأفضل المتاحف الموجودة بالمنطقة، فهو واحد ضمن خمسة متاحف فقط بالباحة حاصلة على ترخيص من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني وتم السماح لها بتعريف الزوار بمحتواها وتراث منطقة الباحة.

جولة داخل المتحف :
يأخذ المتحف شكل وطابع البيوت الأثرية القديمة والتي حافظ عليها آل الشملاني حتى يأخذ شكل وطابع مختلف عن المتاحف الأخرى، تم الاحتفاظ بالسقف المعروش بالأخشاب والقناديل المدلاة منه، والأرض المفروشة بالبساط اليدوي والحوائط الغير مطلية

كذلك واجهة المتحف بسيطة تحمل الطابع القديم مع سلالم جانبية ويحتوي متحف الشملاني التراثي من الداخل على عدد من المقتنيات الأثرية القديمة الهامة التي تعبر عن فترات مختلفة من الزمن والتي تحمل كل قطعة فيها حكاية مختلفة عن الأخرى تم تنسيق هذه القطع في مجموعات تمثل كل مجموعة فيها نوع من الحرف اليدوية القديمة مثل:

ركن الفضيات : يحتوي ذلك الركن على مجموعة من المشغولات الفضية يدوية الصنع في تشكيلة متنوعة وأحجام مختلفة مما يدل على حرفية ودقة ومهارة صانعيها من أهل الباحة.

ركن الأسلحة : ويحتوي ذلك الركن على مجموعة من الأسلحة القديمة التي تم استخدامها في معارك ماضية تدل على شجاعة وبسالة أهل المملكة في الدفاع عن بلدهم.

ركن الملابس : وفيه يجد الزائر مجموعة من الملابس الفلكلورية القديمة التي تعبر عن طابع الزي في أوقات سابقة كان الزي فيها شبه موحد بين النساء وهناك الحلي والزينة بأشكل متنوعة والتي تعبر عن الثقافة الاجتماعية لأهل الباحة وأهل المملكة عمومًا.

ركن العملات: وهو الركن الأشهر في كل متحف والذي يبحث عنه هواة جمع العملات القديمة يحتوي متحف الشملاني على عدد كبير ومتنوع من العملات النقدية المعدنية والورقية القديمة.

ركن الأدوات الزراعية : وهو ركن خاص ببعض الأدوات الزراعية القديمة والتي كانت تستخدم في عملية الري وفحت الأرض وقص النباتات المزروعة مثل الفأس والمنجل، وغيرها من الأدوات الزراعية القديمة والتي تشير إلى حرفة أهل المنطقة واهتمامهم بالزراعة كمصدر رزق ولتعمير أرض الباحة الخصبة الثرية.

يفتح متحف الشملاني التراثي بابه للزوار بداية من الساعة التاسعة صباحًا وحتى الساعة السابعة مساءًا، فإذا كنت تبحث عن مكان تفوح منه رائحة الماضي وعبق التاريخ، يحتوي كل ركن فيه على قطعة أو أداة من الموروثات الشعبية النادرة والفريدة فأنت بالتأكيد تحتاج لزيارة متحف الشملاني التراثي.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *