دراسات عن استخدام بذور المشمش في علاج السرطان

كتابة esraa hassan آخر تحديث: 27 يونيو 2018 , 18:37

يعود أول استخدام لبذور المشمش لعلاج السرطان في الولايات المتحدة إلى عشرينيات القرن العشرين ، و زعم أنه استخدم الزيوت المستخرجة من حبات المشمش لتحقيق “نتائج جوهرية” للأشخاص المصابين بالسرطان ، و لكن لابد أن يتم ذلك بحذر لتجنب الأضرار الخاصة به.

فوائد بذور المشمش
المشمش يضم العديد من الخصائص و الاستخدامات المماثلة مع اللوز ، حيث تتكون نواة المشمش من 45 إلى 50 بالمائة من الزيوت ، و كذلك 25 في المئة من البروتين ، و 8 ٪ من الكربوهيدرات ، و5 في المئة من الألياف ، كما أنها محملة بالدهون الصحية التي تساعد على خفض الكوليسترول “الضار” ، و تحتوي النواة على أحماض دهنية أساسية أوميجا 6 و أوميجا 3 ، و التي تساعد في مكافحة أمراض القلب ، و تحسين الصحة العقلية ، و لها مجموعة من الفوائد الأخرى.

بذور المشمش و السرطان
تحتوي حبات المشمش أيضا على المركب الكيميائي amygdalin ، و قد سبق أن ارتبط هذا بمطالبات مكافحة السرطان ، و بالفعل تم التعرف على عنصر Laetrile الذي استخدم كدواء وحصل على براءة اختراع لاحتوائه على الأميغدالين ، و قد احتوى العقار على فيتامينات ب 17 ، و ثبت أن فيتامينات ب تعمل على وقف نمو الخلايا السرطانية ، و يقترح الباحثين في الأمر نظرية أخرى أنه بسبب تحويل الأميغدالين الموجود ببذور المشمش إلى سيانيد في الجسم ، يعمل السيانيد على تدمير الخلايا السرطانية داخل الجسم ، و بالتالي يعتمد عليه في منع نمو الأورام.

أضرار بذور المشمش
– التحويل الشديد إلى السيانيد يجعل بذور المشمش خطيرة ، و تلاحظ قاعدة بيانات النباتات السامة في إدارة الغذاء و الدواء الأمريكية (FDA) الرابط بين حبات المشمش و تسمم السيانيد ، و أظهرت الدراسة لحالات متعددة أن تناول كميات كبيرة من بذور المشمش تدفع الناس إلى الشعور بأعراض مثل “القيء الشديد و العرق و الدوخة و الإغماء”.

– هناك خطر كبير من الآثار السلبية الخطيرة الناجمة عن التسمم بالسيانيد بعد تناول laetrile أو amygdalin ، و خاصة بعد الابتلاع عن طريق الفم ، و كتب العديد من الباحثون عن التوازن بين الفوائد و المخاطر من laetrile أو amygdalin كعلاج للسرطان .

– و في عام 2016 نشرت دراسة أخرى ، تحدثت عن تأثير amygdalin على نمو خلايا سرطان البروستاتا ، و وجدت أن جرعة من هذه المادة الكيميائية على وجه التحديد ، تصل إلى 10 ملليغرام في الملليمتر الواحد لها تأثر كبير على نشاط الورم ، و قد وجدت الأبحاث أن الجرعة القصوى المقبولة من الأمغدالين عبر حبيبات المشمش هي 0.37 جرام (أو ثلاثة حبات صغيرة) لشخص بالغ ، و يمكن أن يكون تجاوز هذه الجرعة ساما للبالغين.

أعراض تسمم السيانيد
كما أثبتت الأبحاث أن مادة السيانيد الموجودة ببذور المشمش لها قدرة على علاج السرطان ، فمن الممكن أيضا أن يؤدي تناولها بإسراف إلى أعراض تسمم السيانيد ، و وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ، تشمل أعراض هذا النوع من التسمم ، الدوخة و صداع الرأس و كذلك الاستفراغ و الغثيان ، فضلا عن سرعة التنفس ، و تسارع دقات القلب ، و الأرق ، و الضعف العام ، يمكن لجرعة عالية من الليترين أن تؤدي إلى تلف القلب و الدماغ و الأعصاب ، و قد تؤدي إلى الوفاة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق