فوائد لعب الكبار مع الأطفال

يقضي الطفل أوقات كثيرة في اللعب، وهناك بعض الآباء الذين يعتقدون أن اللعب هي الطريقة الوحيدة التي يستخدمها الطفل لتسلية نفسه، ولكن الحقيقة هي أن للعب الكثير من الفوائد الهامة جداً للطفل، ويوصي علماء النفس والتربية بأهمية اللعب مع الأطفال وضرورة مراقبتهم أثناء لعبهم .

فوائد اللعب مع الأطفال :
– تنمية مهارات الطفل العقلية :
يعمل اللعب مع الطفل على تنمية مهارات الطفل العقلية والفكرية، كما أنه يساهم في جعلهم يدركون العالم المحيط بهم، ويعرفون ما يحدث حولهم من الأمور المتنوعة، كما أنه يعمل على مساعدتهم في عمل العمليات العقلية البسيطة التي يجرونها أثناء اللعب من خلال التركيب والتجميع والتحليل وما إلى ذلك، حيث يؤدي ذلك إلى تعلمهم مهارات وأفكار جديدة، ويساهم هذا الأمر تدريجياً لنمو عقلهم بشكل سليم .

تنمية المهارات الاجتماعية :
تعمل الألعاب الجماعية على تنمية المهارات الإجتماعية لدى الطفل، والتي تشتمل على احترام الآخرين وتعلم النظام واتباع القوانين، كذلك تساعدهم تلك الألعاب في التعرف على مفاهيم الجماعة والانتماء ومساعدة الآخرين وتكوين الصداقات، كما أنها تجعلهم يقدرون على إنشاء العلاقات الاجتماعية وحل المشاكل والنزاعات التي تواجههم خلالها، كذلك فإنها تمنع حدوث عقدة التمركز حول الذات وتجعلهم يهتمون بالآخرين .

– إكساب الطفل القيم التربوية :
يعمل اللعب مع الاطفال في المساهمة في تربيتهم وصقل شخصياتهم، حيث أنهم أثناء اللعب سيتعرضون للكثير من المواقف وردود الأفعال المتنوعة، وهذه المواقف مهمة جداً لأنها ستكسبهم الكثير من القيم التربوية التي سيحصلون عليها من خلال توجيه الآباء والأمهات لهم في تلك المواقف، وتصحيح الصواب من الخطأ لديهم، وغرس الأخلاق الحميدة في نفوس الأطفال .

– تنشيط الدورة الدموية للأطفال :
يعمل اللعب مع الأطفال على تشجيعهم على تحريك جسدهم وبالتالي تنشيط الدورة الدموية في الجسم وأيضاً تقوية العظام والعضل لديهم، كذلك يعمل اللعب على تحفيز الجسم على النمو السريع، كما أنه يساعد في عملية حرق الدهون والسكريات الزائدة بالجسم، مما يساهم في المحافظة على صحة الأطفال ووقايتهم من الإصابة بالأمراض المختلفة، كذلك فإن اللعب له دور كبير في تفريغ الطاقة الحركية الزائدة لدى الطفل وتوجيهها في شئ مفيد .

– زيادة الترابط بين الوالدين والطفل :
من المهم أن يلعب الوالدان مع الطفل من أجل صحة الطفل، ولكن ثبت علمياً أن هناك فوائد صحية تعود على الوالدين أيضاً، حيث يلعب هرمون الأوكسيتوسين دوراً رئيسياً في الترابط بين الوالدين والأطفال، وتزيد مستويات هذا الهرمون عندما تشارك الأمهات في لعب حنون مع رضيعهن وعندما يقوم الآباء باللعب التنشيطي مع أطفالهم الرضع .

الفرق بين اللعب مع الأم واللعب مع الأب :
هناك فرق بين اللعب مع الأم واللعب مع الأب، حيث يميل الآباء للمشاركة في لعب جسدي مع الطفل، بينما تشارك الأمهات الأطفال في ألعاب لفظية، وكلا النموذجين مهمان لتطور الطفل، فالأطفال عليهم أن ينموا الجانب الجسدي والجانب التعبيري على حد سواء، كذلك من المهم أن يحرص الأبوين على تغيير الألعاب مع الأطفال بما يتناسب مع عمرهم .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *