تأثير محاسبة النفس قبل النوم على الإنسان

- -

يقوم الإنسان طوال يومه بالكثير من الأنشطة المختلفة، ويتفاعل مع غيره من الأشخاص المحيطة به ويقوم بتوجيه لهم الكثير من الكلمات العديدة والتي يقصد بها معاني كثيرة، وفي بعض الأوقات قد تضطر الظروف لوضعه في موقف معين واتخاذ قرار ما، وربما يكون هذا القرار متعلق بشخص ما سواء كان هذا الشخص قريب منه أو بعيد.

وفي بعض الأوقات يكون هذا القرار ذات تأثير إيجابي على الإنسان وفي البعض الأخر يكون ذات تأثير سلبي، ويحاسب الإنسان نفسه فيما بعد على هذا الأمر، فمحاسبة النفس تعني تصفية النفس وتنقيتها من أي شئ، وسوف نتعرف من خلال هذا المقال مدى تأثير محاسبة النفس قبل النوم على الإنسان، وفوائده العديدة، كما سوف نتعرف أيضًا على طرق ووسائل محاسبة النفس.

تأثير محاسبة النفس قبل النوم على الإنسان

لا شك أن محاسبة الإنسان لنفسه قبل النوم تساعده على النوم المريح وتخلصه من أي قلق يعاني منه، وتزيد من تقرب العبد لله حيث تجعله يحاسب نفسه كل يوم عن الأفعال والأعمال المختلفة التي قام بها على مدار اليوم كله، كما أنه من الجدير ذكره أيضًا أن لمحاسبة النفس الكثير من الفوائد فهي تشجع على زيادة الإطلاع بصورة دائمة على جميع عيوب النفس والتحكم بها، وبالتالي لاتسمح بتحكم هذه العيوب في تصرفات الإنسان وأفعاله، وخاصة أن هذه العيوب ربما تؤدي لإرتكاب الكثير من المعاصي والأخطاء وبالتالي فهي تساعد الفرد على التخلص من هذه العيوب وعلاجها بطريقة نهائية، كما أنها تلعب دور هام في استمرار استعداد الإنسان بشكل دائم للموت والحساب الذي يكون بعده، ولذلك يحرص دائمًا على محاسبة نفسه حتى يقلل من هذه المعاصي ويتخلص منها.

تمثل محاسبة النفس دور هام أيضًا في زيادة إدراك الإنسان لعظمة الله سبحانه وتعالى، وتجعله أكثر تقربًا لله، ويكون أكثر حرصًا دائمًا على إستعادة الحقوق لأصحابها والخوف من انتهاك حقوقهم، كما تشجعه أيضًا على تصحيح جميع أخطاؤه السابقة، وتزيد من إنكسار الإنسان وتقربه لله عز وجل وخاصة أنه من المعروف أن النفس هي التي تصاب دائمًا بالتكبر، وتجعل الإنسان متكبر، وبالتالي من كل ذلك ندرك مدى أهمية محاسبة الإنسان لنفسه قبل النوم.

طرق محاسبة النفس

من الملاحظ أن طرق محاسبة النفس تختلف على حسب وقت محاسبتها ففي بعض الأوقات تكون هذه المحاسبة قبل فعل العمل وذلك بصرف النظر عن ما إذا كان هذا العمل صالح أو فاسد، وفي البعض الأخر تكون محاسبة النفس عقب القيام بالفعل، وسوف نتعرف بالتفصيل على طرق محاسبة النفس والتي تتمثل في ما يلي:

1- محاسبة النفس قبل ممارسة العمل، حيث يقوم الإنسان قبل قدومه على فعل عمل ما بالنظر ما إذا كان هذا العمل يتناسب مع تعاليم الله ولا يعد معصية لله عز وجل، ويتوافق أيضًا مع سنة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وفي هذه الحالة يقدم على فعل هذا العمل ويطلب من الله الأجر والثواب، ولكن في حالة ما إذا كان هذا العمل يخالف تعاليم الدين الإسلامي المتمثلة في القرأن الكريم والسنة فيجب عليه أن يتركه ويصرف عن القيام به، كما يجب عليه أن يقوم بالنظر عن هل هذا العمل سوف يمثل خير ونفع للأخرين أم لا.

2- محاسبة النفس بعد ممارسة العمل وينقسم هذا الأمر لثلاثة أشياء حيث تتمثل في محاسبة النفس على ممارسة طاعة ما قصر الإنسان بفعلها، وعدم قيام الإنسان لها بطريقة صحيحة وجيدة، والأمر الثاني يتمثل في محاسبة النفس على جميع الأمور التي نهى عنها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ونبينا محمد، ففي حالة قيامه بهذه الأمور بدون قصد فيجب عليه أن يتوب لله ويطلب منه المغفرة وعدم العودة للقيام بها مرة أخرى وطلب الإستغفار منه والسعي لفعل الطاعات التي تمحي جميع هذه الذنوب وتزيل من أثارها نهائيًا، والأمر الثالث يتمثل في أن يحاسب المسلم نفسه عن جميع الأفعال التي قام بها والتي كان من الأفضل أن يقوم بها.

وسائل عديدة تساعد على محاسبة النفس

هناك مجموعة عديدة من الوسائل المختلفة التي تساعد على محاسبة النفس وزيادة التقرب لله عز وجل ومن هذه الوسائل مايلي:

1- ذكر الله دائمًا والإكثار من الدعاء وتلاوة أيات القرآن الكريم، مع ضرورة الحرص على قيام الليل والطاعات، والإستمرار في محاسبة النفس كل يوم قبل الذهاب للنوم.

2- التعرف على ثواب محاسبة النفس سواء في الدنيا أو في الأخرة أيضًا، مع ضرورة التفكير بالعواقب السيئة التي تنتج عن تجاهل محاسبة النفس.

3- ضرورة الحرص على مصاحبة الأخيار والأصدقاء الذين يتسموا بالأخلاق الحسنة والحريصين دائمًا على محاسبة أنفسهم حتي يكون ذلك حافز لهم على القيام بذلك بشكل دائم، مع ضرورة الإبتعاد عن مرافقة الأصدقاء السوء.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ملاك

الصدق مبدأ .. ومنهج حياة

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *