خطوات تجاوز ضعف الانضباط الذاتي

- -

يعد الانضباط الذاتي بمثابة السمة الأولى التي يقوم بها الحياة العملية للإنسان وبدون ذلك الانضباط لن يتمكن الشخص من تحقيق أي نجاح في الحياة، ومن خلال العديد من المفاهيم الشعبية حول مفهوم الانضباط الذاتي من الممكن التأكد من أنه جهاد النفس وهو أكبر جهاد من الممكن أن يواجه الشخص في حياته، وأن قمع الذات بمثابة الخطوة الأولى والهامة نحو تحقيق الذات في الحياة بشكل عام.

مفهوم الانضباط الذاتي

يتصف الإنسان بالعديد من المواصفات الحقيقية والتي من بينها التسويف والتراجع عن القرارات وأن يترك الشخص نفسه على هواها لهو من الأمور الهامة والمريحة ولكن على المدى القصير فقط، وعلى سبيل المثال في حالة أن كان الشخص في مناسبة ما ويقصى وقت ممتع في سهرة مع الأصدقاء أو عائلية ولكن عليه الاستيقاظ باكرا من أجل أمر هام، فذلك الشخص في ذلك الوقت لديه اختيارين وهو أن تترك النفس على هواها والاستمتاع بالوقت.

أو العودة إلى المنزل على الفور من أجل أداء الواجب الخاص به وترك تلك المتعة المؤقتة، والعديد من الأمثلة الأخرى عن الراحة المؤقتة ولكن الشخص سوف يدفع ثمنها باهظ في المستقبل، وعلى الشخص أن يقبل الواقع المحيط به كما هو وأن يتعامل معه بدون خوف أو أي مشاكل تذكر، والكثير من الفاشلين في الحياة اليوم يعود سبب فشلهم إلى عدم القدرة على تحمل الملل الذي يحيط بهم في الحياة اليوم.

أسباب عدم اكتساب الانضباط الذاتي

يوجد العديد من الأسباب التي لا تؤدي إلى اكتساب الأشخاص المزيد من الانضباط الذاتي والتي تتمثل في الآتي

1- أن يدلل الوالدين الأبناء وهو عبارة عن دلع لا مبرر له وكثيرا ما نجد أن الأشخاص المدللون في الحياة لا يعلمون كيفية تحقيق المزيد من النجاحات في العمل من خلال العمل الشاق، وهنا يقوم الوالدين بجميع الأشياء نيابة عن الأطفال وعندما يدخلون إلى الحياة الحقيقية لن يجد ذلك الأطفال الأهل بجانبهم.

2- النزعة الكمالية وذلك في حالة أن عجز المرء أن يقوم بالعمل الخاص به بشكل مثالي فلم يقوم بإنجازه أبدا فإن تتفوق هو كل شيء في الحياة.

3- والعقبة الثالثة في عدم اكتساب الانضباط الذاتي هو شعور الشخص بالنقص فالكثير من الناس اليوم غير قادرين على التفريق بين الشعور بالنقص وبين كونهم ناقصين وفي الحقيقة لا يوجد أشخاص ناقصين ولكن يوجد شخص أدني من الأخرين من حيث المهارة فقط، وعلى الشخص أن لا ينافس الآخرين في الأشياء التي يتميزون بها عنك فسوف تشعر حتما بالقص وهذا لا يعني أنك أقل منهم مهارة في جميع الأشياء.

كيفية تجاوز ضعف الانضباط الذاتي

يوجد الكثير من التقنيات الهامة التي يتم من خلالها تجاوز محنة ضعف الانضباط الذاتي وهي على النحو التالي

1- أن يقوم الإنسان بتحديد الهدف الخاص به.
2- أن يعرف الشخص الألم والمتعة.
3- أن تعود الشخص على مواجهة جميع المشاكل بدون مساعدة من أحد.
4- مراجعة كافة القيم والمبادئ.
5- التخلص من كافة العادات السيئة التي تتسبب في ضعف الانضباط الذاتي.
6- أن يعلم الشخص جيدا ما يوجد في شخصيته من قوة أو ضعف.
7- التعلم من كافة الأخطاء التي تمر بها في الحياة.

عادات لتحقيق الانضباط الذاتي في الحياة

إذا كنت تعاني من ضعف الانضباط الذاتي كل ما عليك هو أتباع العادات التالية من أجل التخلص منها.

1- أن يلتزم الشخص بعادات التفكير الواضح وعلى المرء أن يتأكد أن الطريقة الصحيحة في التفكير هي بعد أن يسترخي الشخص لمدة ساعة من اليوم في مكان هادئ ومن ثم دراسة المشكلة التي تعاني منها ووضع جميع الحلول التي من الممكن أن تقوم من خلالها التخلص من تلك المشكلة.

2- أن يلتزم الشخص بعادات وضع الأهداف الخاصة بكم في الحياة بشكل يومي وهنا يتوجب على الشخص أن يحدد بعض الأسئلة الخاصة به والتي من بينها المخطط الخاص به في الحياة.

3- أن يلتزم الشخص بأهداف إدارة الوقت في الصالح وهناك الكثير من القواعد المتبعة في تلك الطريقة والتي من بينها كل دقيقة تقضيها في التخطيط تسهل عليك 10 دقائق من التنفيذ على أرض الواقع، والنجاح في إدارة الوقت سوف يؤثر بشكل كبير على الحياة في المستقبل.

4- أن يتحلى الشخص بعادة الشجاعة وهنا يؤكد الكثير من الخبراء أن إقدام الشخص على فعل الأشياء التي يخاف منها سوف يقتل الخوف الذي يوجد بداخله في فعل تلك الأشياء في المستقبل.

5- أن يلتزم الشخص بالعادات الصحيحة ويتوجب على الشخص أن يضع أهداف خاصة بالعناية الصحية وأن يقدم على كافة العادات الصحية التي تبعدك عن الأمراض.

6- أن يلتزم الشخص بالتعلم بشكل مستمر حيث يوجد قاعدة فكرية تؤكد أن التعلم يدر على المرء الكثير من الأفكار والأموال باعتبار أن المتعلم يأخذ أموال أكثر من غير المتعلم والقراءة من بين أهم المجالات التي من الممكن التعلم بها والتي سوف تدر الكثير من الأموال عليكم في المستقبل.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

hadeer said

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *