ماهي مربعانية القيظ

كتابة دعــاء آخر تحديث: 28 فبراير 2019 , 02:25

مربعانية القيظ هي مربعانية تأتي مع بداية فصل الصيف و فيها تشتد درجة الحرارة و قد تزيد عن 50 درجة مئوية ، و يُطلق عليها اسم مربعانية لأنها تستمر لفترة أربعين يومًا .

نبذة عن مربعانية القيظ

– قد أشار  الدكتور خالد الزعاق ، إلى أنه تزامنًا مع فصل الصيف تبدأ “مربعانية القيظ” ، أو ما تسمى بـ”جمرة القيظ” ، و التي تنقسم إلى قسمين “الأولى و الثانية” ، و يعقبها بعد ذلك موسم “المرزم” ، و آخر موسم هو “جمرة الكليبين” ، و هذه فيها 3 موجات حارة ، و طوال فترة مربعانية القيط ترتفع فيها الحرارة إلى درجات عالمية ، و تلك الموجات الثلاث تسمى ، الأولى “صباغ اللون” ، و الموجة الثانية “طباخ التمر” ، و الموجة الثالثة “جني الثمار” .

– و يقول إبراهيم الجروان ، نائب المدير العام بمركز الشارقة لعلوم الفضاء و الفلك : “تمتد فترة مربعانية الصيف حتى 16 يوليو المقبل ، و تشمل الثريا ، و الدبران أي التويبع ، و الهقعة أو الجوزاء الأولى ، و فيه يكون الانقلاب الصيفي حيث يصل تعامد أشعة الشمس لأعلى نقطة له شمالا ، و يضمحل ظل الزوال في المملكة ، و يكون أطول نهار و أقصر ليل في النصف الشمالي من الأرض .

– و قد أفاد الدكتور خالد الزعاق ، أن المربعانية يتمثل دخولها بهبوب ريح شمالية غربية مشوبة بالسموم غير رتيبة في أول موسمها ، و تكون مصاحبة لكثرة الزوابع الترابية ، ثم تمتاز بالرتابة حيث تهب الرياح مع طلوع الشمس و يشتد عصفها بالتدريج مع اشتداد الحرارة ثم تهدأ مع غياب الشمس و يترسب الغبار على الأشياء ، كما أنه في أول المربعانية تأخذ المسطحات المائية في البحار الحرارة من الشمس و تخزنها ، و في نهايتها تبدأ بنشر الرطوبة في الأجواء .

سبب تسميتها بجمرة القيظ

– يرجع سبب تسميتها بجمرة القيظ إلى أن الجمر هو الأشد حرارة من النار نفسها ، و القيظ هو معنى لحرارة الصيف ، و جملة جمرة القيظ تعني أكثر فترة في الصيف ارتفاعًا في درجات الحرارة ، و لهذا السبب سُميت هذه الظاهرة الموسمية الصيفية الأشد حرارة بـ”جمرة القيظ” ، و تعد جمرة القيظ هي ظاهرة موسمية تشهدها المملكة و الخليج العربي بأكمله ، و تشتد فيها الحرارة على الخليج خلال 40 يومًا ، و تزيد الحرارة على المسطحات المائية ، و يرجع سبب هذه الظاهرة إلى أن بلاد الخليج العربي ، و خاصة المملكة ، هي بلاد نخيل ، و النخيل يحتاج إلى حرارة عالية لتنضج ثماره .
– و قيل أنها تُسمى عند العامة باسم “موسم طباخ العنب و التين” ، حيث يبدأ العنب بالاستواء ، و كذلك التين ، حيث إن درجة الحرارة ترتفع بشدة لكتمة الجو بسبب تخلق السحب الكاتمة ، مما يبعث في النفوس السأم و الملل من كل شئ ، و في منتصف “مربعانية القيظ” ، ينعدم الظل و تتعامد أشعة الشمس .

أنواع المربعانيات 

– هناك نوعان من المربعانيات ، و هما “مربعانية القيظ” ، و “مربعانية الشتاء” ، و في مربعانية القيظ تبدأ بطلوع نوء الثريا و تستمر لثلاثة أنواء ، و هما الثرياء و الدبران و الهقعة و كل نوء ثلاثة عشر يوماً ، كما ذكرنا من قبل ، أما بالنسبة إلى مربعانية الشتاء ، فإنها تبدأ بنوء الإكليل في ثالث ديسمبر و لها من الأنواء الإكليل و القلب و الشولة .

– مع العلم أنه مع دخول موسم المربعانية ينتهي الموسم الطبيعي لنزول الأمطار على كافة المناطق في المملكة ، فيما عدا المنطقة الجنوبية ، و الشريط الممتد من الطائف حتى عسير ، و تعد تلك الفترى هي فترة الانتقال من مرحلة “الحر الناعم” إلى مرحلة “الحر اللاهب” ، و فيها تصل الشمس إلى أعلى ميل لها شمالاً فيبلغ النهار طوله و الليل قصره .

أقوال وأمثال عن المربعانية

– يقال : ” إذا طلع الإكليل هاجت الفحول وشمرت الذيول وتخوفت السيول ” ، والاكليل هو أول نجوم المربعانية .

– وقد قيل : ” المربعانية ياشمس تحرق يامطر تغرق ” ، وهي كناية عن خطورة شمسها ونزول الأمطار .

– ويقولون كذلك ” برد المربعانية في المنازل وفي الداخل ” ، وهي كناية عن شدة بردها .

– وقيل : ” المربعانية يابتربّع يا بتقبّع ” .

– قالوا أيضًا : ” المربعانية يابتشرّق يابتغرّق ” .

– ويقول الشاعر :

بطين المربعانية احسه في عظامي سار!

ولا ظنيت يدفى قلب من فارق مواليفه؟

شعبت النار والا ما شعبت النار يا مختار؟!

خذ الفنجال واكرم بس قلبي خله بكيفه!

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق