تعبير عن رمضان بالانجليزي

رمضان هو الشهر التاسع من التقويم الهجري، إنه شهر الصيام الإسلامي حيث يمتنع المسلمون عن الأكل والشرب من الفجر حتى غروب الشمس، وكان شهر رمضان اسم الشهر التاسع في الثقافة العربية قبل وقت طويل من وصول الإسلام، وقال الله تعالى في القرآن الكريم “يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ”، أي أن الصيام هو أمر ملزم القيام به على كل مسلم، والمقصود من الصيام تعلم الصبر والتواضع وذكر الله أكثر من باقي أشهر السنه .

تعبير عن رمضان

Ramadan is a time for Muslims to fast for the sake of God and to offer more prayer than usual, During Ramadan, Muslims ask forgiveness for past sins, pray for guidance and help in refraining from everyday evils, and try to purify themselves through self-restraint and good deeds .

As compared to the solar calendar, the dates of Ramadan vary, moving backwards about ten days each year as it is a moving holiday depending on the moon, Ramadan was the month in which the first verses of the Qur’an were said to be revealed to the Islamic Prophet Muhammad, That was during a night that Muslims call Laylat al-Qadr (the night of decree or measures.) The night is believed to be one of the 10 last days of the month, Ramadan ends with Eid ul-Fitr on the first of Shawwal, with much celebration and feasting, this three-day celebration marks the end of Ramadan and the start of “Shawwal” – the tenth month in the Islamic calendar – with prayers, festivities, food and gifts, This is another of the five pillars of Islam, It requires adult Muslims to pay 2.5 percent of their wealth to the needy, While It can be paid at any time during the year, but is more prominent during Ramadan .

الترجمة

رمضان هو وقت للمسلمين للصيام من أجل الله وتقديم صلاة وعبادة أكثر من المعتاد في الشهور الأخرى، وخلال شهر رمضان يسأل المسلمون الله أن يغفرلهم ويرحمهم ويرزقهم، ويصلون ويمتنعون عن الشرور اليومية ويستعيذوا من الشيطان، وهي محاولة  تطهير أنفسهم من خلال ضبط النفس والعمل الصالح لله .

كان شهر رمضان هو الشهر الذي قيل فيه إن أول آيات من القرآن الكريم وكان ذلك خلال ليلة أطلق عليها المسلمون “ليلة القدر”، ويعتقد أن الليل كان أحد الأيام العشرة الأخيرة من الشهر، وينتهي رمضان مع عيد الفطر في أول شوال مع الكثير من الاحتفال، والعيد يمثل هذا الاحتفال لمدة ثلاثة أيام نهاية شهر رمضان وبداية “شوال”، وهو الشهر العاشر في التقويم الهجري، كما أن رمضان هو آخر أركان الإسلام، كما إنه يتطلب من المسلمين البالغين دفع 2.5 في المئة من ثرواتهم للمحتاجين “صدقة”، بينما يمكن سداده في أي وقت خلال العام لكنه أكثر طلبا خلال شهر رمضان .

بداية شهر رمضان

يبدأ شهر رمضان بين عامي الميلادي 1938 و 2038، والقمر عندما يكون (هلال) عادة بعد يوم (أو أكثر) من القمر الفلكي، نظرا لأن القمر الجديد يمثل بداية الشهر الجديد، يمكن للمسلمين عادة تقدير بداية شهر رمضان بأمان، ومع ذلك بالنسبة للعديد من المسلمين هذا لا يتوافق مع الأحاديث الموثقة التي تنص على أن التأكيد المرئي لكل منطقة يوصى به، كما أن الممارسة المعتادة في رمضان هي الصوم من الفجر حتى غروب الشمس، وتسمى وجبة الفجر قبل الصيام بالسحور، بينما وجبة الإفطار عند غروب الشمس هي الإفطار، ويقول المسلمين دعاء “اللهم لك صمت وعلى رزقك افطرت فاغفر لي ما قدمت وما اخرت، ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الاجر انشاء الله، اللهم تقبل منا صيامنا” .

ليلة القدر

تعتبر ليلة ليلة أقدس ليلة في السنة، وتكون في رمضان، وهذه هي الليلة التي أنزل الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقال الله تعالى في القران الكريم ” إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْر، لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ، تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ، سَلَامٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطْلَعِ الْفَجْرِ”، وعموما أن ليلة القدر قد وقعت في ليلة فردية خلال الأيام العشرة الأخيرة من رمضان، أي ليلة 21 أو 23 أو 25 أو 27 أو 29، وعادة تكون ليلة القدر في الليلة الثالثة والعشرين من شهر رمضان الكريم .

 صلاة عيد الفطر

يصادف عيد الفطر نهاية شهر رمضان وبداية الشهر القمري المقبل شوال، ويتم الإعلان عن هذا اليوم الأول من الشهر التالي بعد رؤية هلال آخر جديد أو انتهاء 30 يوما من الصيام إذا لم يكن هناك رؤية بصرية ممكنة بسبب الظروف الجوية، وفي اليوم الأول من شوال يسمى عيد الفطر، وقد يكون عيد الفطر أيضا إشارة إلى الطبيعة الاحتفالية التي اهداها لنا الله لتحملنا شهر الصيام بنجاح والعودة إلى (الفطر) المتمثل في القدرة على تناول الطعام والشراب واستئناف العلاقة الحميمة مع الأزواج .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

عبير محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *