عبارات و نماذج عن الوطن في قلوبنا

- -

حب الوطن هو الحب والعشق الذي لا ينتهي، فالوطن هو الأرض التي تحتضن أبنائها بحنان ترابها، وجمال طبيعتها، فمهما ابتعدنا عنها وتغربنا وذهبنا وبعدنا عنها ستبقى في قلوبنا، فالوطن هو الأسرة التي ننعم بدفئها، والتي من واجبنا أن نعمل على رفعتها وتقدمها بكل إخلاص واجتهاد وليس بالأقوال ولكن بالأفعال والأعمال.

عبارات و نماذج عن الوطن في قلوبنا

– وطني أيها الوطن الحاضن للماضي والحاضر أيها الوطن يا من أحببته منذُ الصغر، وأنت من تغنى به العشاق وأطربهم ليك في السهر، أنت كأنشودة الحياة وأنت كبسمة العمر.

– يعتبر حب الوطن فخراً واعتزازاً لكل مواطن، لذلك علينا أن ندافع عنه ونحميه بكل قوة، وأن نحفظه كما يحفظنا، وأن نقدره لتوفيره الأمن والأمان لنا.

– يعتبر حب الوطن أمراً فطرياً ينشأ عليه الفرد، حيث يشعر بأن هناك علاقة تربط بينه وبين هذه الأرض التي ينمو وينشأ ويدفأ في حضنها.

– وطني أرجو العذر إن خانتني حروفي وأرجو العفو، إن أنقصت قدراً، فما أنا إلا عاشقاً حاول أن يتغنى بحب هذا الوطن.

عبارات قصيرة عن حب الوطن

– الوطن قبلة على جبين الأرض.
– الوطن هو الأمن والسكينة والحرية.

– كم هو الوطن عزيز على قلوب الشرفاء.
– الوطن هو الانتماء و الوفاء والتضحية والفداء.

– ليس هناك شيء في الدنيا أعذب من أرض الوطن.
– الوطن هو القلب والنبض والشريان والعيون نحن فداه.
– لم أكن أعرف أن للذاكرة عطراً أيضاً هو عطر الوطن.

عبارات جميلة عن حب الوطن

– وطني أحبك لا بديل أتريد من قولي دليل سيضل حبك في دمي لا لن أحيد ولن أميل سيضل ذكرك في فمي ووصيتي في كل جيل.

– وطني أيها الحب الخالد من لي بغيرك وطناً بالصحاري أم البحار أبالجبال أم السهول بالهضاب أم الوديان فأحلم بهِ شمال وجنوب شرقاً وغرباً ستبقى الحب الأبدي.

– وطني أرجو العذر إن خانتني حروفي وأرجو العفو إن أنقصت قدراً فما أنا إلا عاشقاً حاول أن يتغنى بحب هذا الوطن.
– وطني من لي بغيرك عشقاً فأعشقه ولمن أتغنى ومن لي بغيرك شوقاً وأشتاق له.

– الوطن هو الحب الوحيد الخالي من الشوائب حب مزروع في قلوبنا ولم يصنع.
– الوطن هو السند لمن لا ظهر له وهو البطن الثاني الذي يحملنا بعد بطن الأم.
وطننا هو العالم بأسره وقانوننا هو الحرية لا ينقصنا إلا الثورة في قلوبنا.

– وطني ذلك الحب الذي لا يتوقف وذلك العطاء الذي لا ينضب.

شعر عن حب الوطن

بلادي

بلادي لا يزال هواك مني كما كان الهوى قبل الفطام
أقبل منك حيث رمى الأعادي رغاماً طاهراً دون الرغام

وأفدي كل جلمود فتيت وهى بقنابل القوم اللئام
لحى الله المطامع حيث حلت فتلك أشد آفات السلام

بلادي هواها في لساني

بلادي هواها في لساني وفي دمي يمجدها قلبي ويدعو لها فمي
ولا خير فيمن لا يحب بلاده ولا في حليفِ الحب إن لم يتيم

ومن تؤوه دار فيجحد فضلها يكن حيواناً فوقه كل أعجم
ألم تر أن الطير إن جاء عشه فآواه في أكنافه يترنم

وليس من الأوطان من لم يكن لها فداء وإن أمسى إليهن ينتمي
على أنها للناس كالشمس لم تزل تضيء لهم طراً وكم فيهم عمي

ومن يظلم الأوطان أو ينس حقها تجبه فنون الحادثات بأظلم
ولا خير فيمن إن أحب دياره أقام ليبكي فوق ربع مهدم

وقد طويت تلك الليالي بأهلها فمن جهل الأيام فليتعلم
وما يرفع الأوطان إلا رجالها وهل يترقى الناس إلا بسلم

ومن يك ذا فضل فيبخل بفضله على قومه يستغن عنه ويذمم
ومن يتقلب في النعيم شقي بهِ إذا كان من آخاه غير منعم

قصيدة وطن الشاعر الفلسطيني محمود درويش

علقوني على جدائل نخلة واشنقوني فلن أخون النخله!
هذه الأرض لي وكنت قديماً أحلب النوق راضيا و موله

وطني ليس حزمة من حكاية ليس ذكرى وليس حقل أهلّه
ليس ضوءا على سوالف فلة وطني غضبة الغريب على الحزن

وطفل يريد عيدا وقبلة ورياح ضاقت بحجرة سجن
وعجوز يبكي بنيه وحقله هذه الأرض جلد عظمي

وقلبي فوق أعشابها يطير كنخلة علقوني على جدائل نخلة
واشنقوني فلن أخون النخلة!

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *