اركان و شروط المناظرة 

تعرف المناظرة على انها ذلك الحوار الذي يحدث بين فريقين حول موضوع واحد، ويكون كل فريق له وجهة نظر مختلفة عن الاخر، ويحاول كل فريق هنا ان يثبت صحة وجهة نظره عن ذلك الموضوع، عبر بعض الحقائق والبراهين التي يقدمها كل طرف، ولكن هل تعلم ان المناظرة لها الكثير من الشروط والاركان التي يجب ان تتوفر فيها، ذلك ما سنتحدث عنه اليوم.

ما هي اركان المناظرة

ان المناظر لها ركنان اساسيان هما.
1_ الموضوع، أي انه يجب ان يكون هناك موضوع تقوم عليه تلك المناظرة، والمراد بمسالة الموضوع هي ذلك الموضوع او نقطة البحث المشتركة.

2_ الفريقين، يجب ان يكون هناك فريقين للتحاور حول موضوع المناظرة المحدد، حيث يكون فريق ناقل للخبر او حتى مدعي ويكون الفريق الاخر معترض عليه.

ما هي شروط المناظرة

1_ يجب ان يكون الفريق المتناظر على معرفة تامة بكل ما يحتاجه من قوانين المناظرة وأيضا القواعد حول ذلك الموضوع، أي انه يجب ان يكون ملم بكل اركانه.

2_ يجب أيضا ان يكون الفريق المتناظر على دراية تامة بالموضوع محور الخلاف، حيث ان كل فريق منهم سيتحدث ضمن القواعد التي يتم وضعها، حتى لا يتحدث بشكل عشوائي.

3_ يجب ان يكون ذلك الموضوع من المواضيع التي يجوز فيها عمل مناظرات، أي ان يكون ذلك الموضوع قد مر على القواعد والضوابط التي يتم وضعها، فهناك عدد من الأشياء التي لا تقبل فيها المناظرة.

4_ يجب ان تتم المناظرة ويعلم كل المتناظرين الأعراف التي تسير عليها، فاذا كان مثلا الكلام المعلل من أحد الفقهاء جاريا، فليس من حق السائل العارف ان يعترض عليه، وذلك استناد على عرف النحاة او حتى الوضع اللغوي، او عرف الفلاسفة او النحو وما الى ذلك.

 ما هي آداب المناظرة

قد وضع عدد من العلماء الكثير من الآداب للمناظرة، وذلك بهدف حفظ سلامة تلك المناظرة وتحقيق الغرض منها بشكل كامل، واليكم اهم الآداب لعمل المناظرة.

1_ يجب ان يتجنب المناظر المجادل الذي له هيبة، وذلك حتى لا يؤثر عليه بشكل سلبي ويضعف كلامه وتقديمه الى الحجج كما يأمل.

2_ يجب ان لا يقلل المناظر من خصمه ولا يعتبره حقير او حتى ضعيف، فذلك من الممكن ان ينقلب عليه ويجعل خصمه الذي اعتبره ضعيف يتمكن منه ويثبت حجته.

3_ يجب ان لا يظن الخصم أيضا انه اقوى منه بشكل كبير، وذلك حتى لا يتخاذل ويكون ضعيف في تقديم حجته بالشكل المطلوب تقديمه.

4_ يجب أيضا ان يكون الشخص المناظر غير قليل ومرتاح، حيث ان الاضطراب من الممكن ان يؤثر عليه وعلى أفكاره فتجعله متشتت فكريا ونفسيا، ومن الأشياء التي من الممكن ان تجعل الشخص قلق او حتى مضطرب هي ان تكون جائعا او حتى عطش او غاضب وغيرها من الأشياء التي تؤثر على الانسان.

5_ كما انه لابد في المناظرة ان يكون كلا الطرفين في مكان واحد، ويفضل ان يكونوا يبصرون بعضهم البعض، حتى انه ان أمكن ان يكونوا متماثلين او حتى متقاربين علميا وقدرا.

6_ يجب ان يكون الشخص المناظر غير متسرع بغرض ان يقوم بإسكات خصمه وتقليل مدة حديثه، فتلك الطريقة من الممكن ان تفسد عليه رؤيته الفكرية وتجعله يبتعد بشكل كبير عن المنطق والتفكير في الوصول الى البرهان والحقيقة واثبات وجهة نظره.

7_ يجب ان يكون هدف كل من المتناظرين هو اظهار الحقائق واثباتها حتى لو كان ذلك على يد الفريق الخصم.

8_ يجب على كلا المتناظرين ان يبتعدوا بشكل كامل عن السخرية او حتى الاستهزاء، او احتقار فريق للفريق الثاني، كما انه من الأشياء الممنوعة ان يتم التقليل منه او حتى وصفه بالجاهل قليل الفهم، ويجب ان يكون المتناظر مبتعد تماما عن عمل بعض الحركات اثناء تحدث الخصم، مثل الضحك والغمز والهمز والتبسم، فكل تلك الأشياء تقلل من قيمة المناظرة.

9_ يجب أيضا على المناظر ان يبتعد عن أي اختصار في الحديث، او ادخال بعض الكلمات الغامضة في الكلام، كما انه يجب عدم إطالة الكلام بدون سبب، فتلك الأشياء تقلل من فائدة المناظرة.

10_ يجب أيضا على المناظر ان يبتعد عن استخدام الالفاظ الغريبة والغير مدرجة، كما انه يجب الابتعاد عن الكلمات المجملة أي التي تحمل فيها أكثر من معنى.

11_ يجب ان يكون كل من المتناظرين محملين بقدر كافي من الكلام الملائم عن موضوع المناظرة.
12_ يجب ان لا يقدم المناظر أي اعتراض على كلام الخصم قبل ان يكمل جملته والتحقق من مراد الجملة.

13_ يجب ان ينتظر كل واحد من المناظرين خصمه حتى يفرغ من كلامه ولا يقاطع كلامه لاي سبب، حتى لا يكرر الشخص المقابل نفس فعلتك ويقاطع حديثك.

14_ اذا ظهر الحق على يد الخصم فعلى الشخص المناظر ان يتقبل ذلك ويعترف بقوة دليل الشخص المناظر.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *