مقال عن عقوق الوالدين

أوصانا الله عز وجل ورسول الله بضرورة إرضاء الوالدين وبرهم في الحياة وبعد الممات من خلال الدعوة لهم، فقد عاني الوالدين الكثير مع الأبناء حتى يصلوا بهم إلى أعلى مكانة في الحياة، ويأتي دور الأبناء في بر الوالدين في كافة أمور الحياة حيث يوجد مقام وشأن للوالدين في الحياة وعند الله عز وجل من الصعب إدراكه، وعلى الإنسان أن يبذل قصارى جهده طوال الحياة من أجل بر الوالدين وأن يقنص تلك الفرصة للفوز برضا الله عز وجل.

أسباب عقوق الوالدين

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى عقوق الوالدين ومن أهمها ما يلي.

التربية

تعد التربة عامل من العوامل الهامة لعقوق الوالدين فهنا نجد أن سوء التربية يترتب عليها عدم تعلم السلوكيات الحميدة في الحياة، وسوء التربية يكمن في تدليل الأطفال بشكل زائد عن اللزوم أو السكوت عن مافة الأشياء الخاطئة التي يقدم عليها الطفل.

الجهل

والجهل هنا لا يدل على الجهل في التعليم ولكن الجهل بسوء عاقبة الأمر وعق الوالدين ومن ثم يقدم الشخص بجهله على القيام بالكثير من الأشياء التي تغضب الوالدين.

عقوبة من الله

من الممكن أن يكون عقوق الوالدين هو عقوبة من الله عز وجل بمعنى أن الأب كان عاق لوالديه في الحياة ويردها له الله عز وجل بعقوق الأبناء

التمييز بين الأبناء

من الممكن أن يكون الوالدين هم السبب في الأمر من خلال التمييز بين الأبناء وبعضهم البعض وهنا يحدث الحقد والكره ويقدم الشخص على فعل كل ما يغضب الوالدين.

جهل قيمة الوالدين

قد يجهل الكثير من الأبناء قيمة الوالدين ولا يعلم قيمتها إلا بعد فوات الأوان وتوفي الوالدين ويصبح وحيدا في الحياة.

مظاهر عقوق الوالدين

يوجد عدة مظاهر لعقوق الوالدين والتي من بينها ما يلي.

1- كثرة اللعن والسب بالكثير من الألفاظ البذيئة.
2- أن يتبرأ الشخص من الوالدين في الحياة.
3- أن يقوم الأبناء بتفضل الغير على الوالدين.
4- كثرة الكذب عليهم والتحدث بسوء عنهم أمام الآخرين.
5- التكبر على الوالدين.
6- أن يتسبب في بكاء أحدهم أو كليهما.
7- عدم الطاعة في عبادة الله عز وجل.

عقوبة عقوق الوالدين

جهز الله عز وجل عقوبات شديدة لمن يقوم بعقوق الوالدين والتي من بينها ما يلي.

1- يضيق الله الأرزاق على الشخص العاق.
2- كما أنه لا يرفع له أعماله يوم الخميس.
3- كما يغلق الله عز وجل أمامه أبواب السماء عند الدعاء أو عمل الخير.
4- يبغض من الله عز وجل والناس.
5- ملعون من الله والملائكة جميعا.
6- كما يرد له الأمر من الأبناء والأحفاد أيضا.
7- لا يكتب له دخول الجنة مع أول من يدخلها.
8- كما لا ينظر الله عز وجل يوم القيامة.
9- يخاف عليه من أن يموت ميتة السوء.

آداب يجب مراعاتها مع الوالدين

يجب على الأبناء مراعاة عدة آداب معينة مع الوالدين والتي من بينها ما يلي.

1- أن يحسن إليهم بالكلام وخفض الجناح لهم عند الحديث.
2- أن يسلم عليهم عند الدخول وتقبيل يديهم ورؤوسهم إذا كان هذا ما يرضيهم.
3- الإقدام على مساعداتهم في كافة الأعمال الخاصة بهم.
4- تلبية النداء وعدم التأخير عليهم في الرد.
5- عدم إزعاج الوالدين بأي شكل من الأشكال.
6- عند الجلوس إلى الطعام من الأفضل عدم تناول الطعام قبل الوالدين وهذا من آداب التعامل معهم.
7- في الليل أحرص على السير أمامهم لتمهيد الطريق لهم وفي النهار كن دائما خلفهم.
8- في حالة حدوث مشكلة ما عليك الإصلاح بينهم.
9- كثرة الدعاء للوالدين والاستغفار لهم في الحياة وبعد الممات.

أمور تعين على بر الوالدين

توجد بعض الأشياء التي من الممكن من خلالها بر الوالدين عند الإقدام على فعلها وهي على الشكل التالي.

1- أن تستعين بالله عز وجل عند القيام بأعمال تخص الوالدين.

2- أن تدرك جيدا ما هي فضائل بر الوالدين وما هي عقوبة العقوق.

3- أن تستحضر الفضائل التي تخص بر الوالدين.

4- أن يقوم الشخص بالتوفيق بين الوالدين والزوج أو الزوجة.

5- في حالة حدوث طلاق بين الوالدين عليك أن تتقى الله عز وجل في كل منهم وأن لا تنحاز لأيهم على حساب الآخر.

6- الإقدام على قراءة سيرة من قاموا ببر الوالدين حتى تتخذهم قدوة لك في الحياة.

7- أن يقوم الشخص دائما بوضع نفسه مكان الوالدين خاصة عندما يتقدم به العمر عندما يشعر بالضيق أو الهم من الوالدين وأن لا يقدم على عقوقهم مهما بلغ به الأمر من الضيق.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

hadeer said

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *