الفرق بين الصفات الوراثية والصفات المكتسبة

هناك فرق كبير بين الصفات الوراثية والصفات المكتسبة حيث أن لكل شخص يجمع بين تلك الصفاتين ، قد تكون الصفات لها علاقة بالشكل الخارجي أو البناء الجسدي للشخص وقد تكون الصفات الوراثية لها علاقة بسلوك الشخص منذ صغره ، أما الصفات الغير وراثية صفات يتم اكتسابها من العالم الخارجي.

معلومات عن الصفات الوراثية

هي الصفات التي تظهر على الإنسان منذ صغره ليس لها إي علاقة بالتربية ، فهذا النوع من الصفات تتم من خلال الانتقال من الوالدين إلى الأبناء وذلك من خلال الكروموسومات التي تحمل بداخلها الجينات الوراثية وكما نعرف جيدا أنها DNA ، ومن أهم هذه الصفات التي يورثها الشخص:

الصفات الجسمية

هذه الصفات التي تظهر على جسم الإنسان مثل العين فقد يورث الأبن لون عين أبيه أو أمه وهذا يتم بالوراثة ، فقد يختلف لون عين الأبن عن الوالدين وذلك أيضا وراثي من الأجداد ، فتلك الصفات وراثية حتى أن كان بعيدا عن الأب والأم.

فصيلة الدم

يوجد عدة فصائل دم معروفة مثلA ،  B ،  AB ،  O ولكل شخص له فصيلة الدم الخاصة به قد يورثها من أحد الوالدين.

ثني اللسان

قد يورث الإنسان من والديه أي صفة حتى أن كان ثني اللسان.

شحمة اللسان

قد يورث الإنسان شحمة الأذن فقد تكون متصلة وقد تكون منفصلة.

الصفات العقلية

قد يورث الأبن الذكاء العقلي أو الإحساس المرهف أو حاد الطباع وغيرها من الصفات.

النمو

يورث الإنسان معدل النمو وهذا يكون حسب جنس الطفل أن كان بنت أو ولد ، فينمو كل شخص حسب نوعه ويورث من الأب أو الأم ذلك.

الفرق بين الصفات الوراثية والصفات المكتسبة

هذه الصفات التي يكتسبها الشخص من العالم المحيط به ، حيث يتعلم من البيئة التي يسكن فيها وتكون تلك الصفات لا يمتلكها إلى عندما تنتقل من  شخص إليه من خلال التعلم ، ومن أهم الصفات الغير الوراثية التي ليس لها علاقة بالعائلة مثل تعلم الكتابة أو القراءة أو اسمرار الجلد من كثرة التعرض إلى أشعة الشمس ، فقد يكتسب الطفل عدة مهارات من خلال الذهاب إلى المدرسة أو الحضانة ، فعندما يتقابل الطفل مع عدة أطفال أخرى كل طفل يكتسب مهارات وصفات من الأطفال الآخرين.

– الصفات الوراثية للإنسان يتم معرفتها من خلال من خلال تكوين زوج من الجينات ونعطي مثال صفة وراثية ثني اللسان فهذه الصفة نعطي جين للقدرة على ثني اللسان رمز R والجين الغري قادر رمز r  ، يتم ثني اللسان للشخص القادر من خلال الصفة السائدة فتكون الصفة RR ، وأن كان الشخص لا يقدر على ثني اللسان فهو يحمل الجين rr ، وقد يكون بين الصفتين فيكون الجين Rr.

– هناك بعض الأمراض تأتي أيضا من خلال انتقال المرض وراثي من الأب إلى الأبناء ، فهناك مثلا مرض التليف الكيسي يحدث هذا بسبب الوراثة ويأتي عندما يحمل الشخص جين C ، وصاحب هذا المرض يعاني من كثرة الإفرازات في الرئتين وقد يزيد المرض ليعمل على سد القصبة الهوائية ، وقد تسبب الوفاة بعد أن تقوم بسد الأمعاء والبنكرياس.

– هذا المرض يتأتى من خلال حدوث طفرة في هذا الجين فالشخص المصاب بالمرض يحمل الجين بصفة نقية برمز Cc ، أما الشخص السليم الذي يحمل جين المتنحي يكون الرمز cc ، فمن الممكن أن ينتقل هذا الجين ليصبح برمز CC ويصبح المرض له طفره للشخص بعد نقله.

– أو يمكن أن ينتقل مرض نادر أيضا ويطلق عليه رقصة هنجنتون وله عدة أعراض مختلفة ونادرة جدا ، يظهر هذا من خلال أن الشخص المصاب يقوم بعمل حركات مفاجأة وغريبة بعض الشئ ، فقد يقفز إلى الأعلى أو يشعر بالاكتئاب فجأة وكل هذا بسبب تحلل خلايا المخ ويدي إلى الموت فليس له علاج ويحدث وراثيا أيضا ، ويتنقل من خلال الشخص المصاب ويحمل الرمزHH ، الشخص الغير مصاب يحمل الرمزhh ، فينتقل إلى الشخص الأخر الأبن من خلال الوراثة ويصبح الرمزHh.

علم الوراثة

الجينات هي المسؤولة عن نقل الصفات الوراثية من شخص إلى أخر بين الأشخاص والأجيال ، فهي الوحدة المتعارف عليها بين الكائنات كلها ، فهي أيضا التي تعطي الحمض النووي الذي يحدد العلاقة الوراثية بين الأشخاص وتسمى DNA ، أما حدوث الطفرات بين الأجيال في انتقال الصفات تسمى RNA ، هكذا تلعب الصفات الوراثية والمكتسبة دور كبير في حياة كل إنسان فهي الأساس في حياة الشخص في هذا الكوكب.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *