اشهر كتب جوان لورينج

ولدت لورينج في يات بالمملكة المتحدة عام 1965 لبيتر وآن رولينج، وانتقلت مع والدتها وأبيها وشقيقتها الصغرى ديان إلى وينتربورن في بريستول ثم إلى توتشيل بالقرب من تشيبستو، والتحقت بالمدرسة الثانوية في كلية ويديان الشاملة حيث رويت قصصا لزملائها الطلاب، وفي عام 1990 توفيت والدتها البالغة من العمر 45 عاما في معركة دامت عدة عقود مع مرض التصلب العصبي المتعدد، وهذا أثر عليها كثيرا، وكبروا وكانت علاقتها مع والدها متوترة ونتيجة لذلك لم تتحدث معه في السنوات الأخيرة، وقد قالت أيضا أنه بسبب افتقارها إلى الأب المناسب يوجد العديد من الشخصيات الأب لهاري في كتبها .

اشهر كتابات جوان لورينج

1- هاري بوتر وحجر الفيلسوف ” Harry Potter and the Philosopher’s Stone” .
2- الأبيض القاتل ” Lethal White” .
3- استدعاء الوقواق ” The Cuckoo’s Calling” .


4- وحوش رائعة وأين يمكن العثور عليها ” Fantastic Beasts and Where to Find Them” .
5- الدودة القز ” The Silkworm” .
6- الشغور العرضي ” The Casual Vacancy” .
7- هاري بوتر و الأقداس المهلكة ” Harry Potter and the Deathly Hallows” .
8- مهنة الشر ” Career of Evil” .
9- هاري بوتر وسجين أزكابان ” Harry Potter and the Prisoner of Azkaban” .
10- حكايات بيدل الشاعر ” The Tales of Beedle the Bard” .


11- كويدتش عبر العصور ” Quidditch Through the Ages” .
12- حياة جيدة جدًا: فوائد الفشل واهمية التخيل ” The Fringe Benefits of Failure and the Importance of Imagination” 13- 13- الوحوش الرائعة: جرائم جريندلفالد – السيناريو الأصلي ” The Crimes of Grindelwald – The Original Screenplay” .
14- حكايات بيدل الشاعر ” The Tales of Beedle the Bard ” .
15- مجموعة مكتبة هوجورتس ” The Hogwarts Library Collection” .
16- هاري بوتر ثلاثة أفلام سحرية ” Harry Potter – the Illustrated Collection: Three Magical Classics” .


17- قصص هوجورتس للبطل ” Short Stories from Hogwarts of Heroism, Hardship and Dangerous Hobbies” .
18- أول خمسة مغامرات لالتقاط الأنفاس في هوجورتس ” The Harry Potter Collection: The First Five Breathtaking Adventures at Hogwarts” .

الكاتبة جوان لورينج

درست لورينج درجة البكالوريوس في اللغة الفرنسية والكلاسيكية في جامعة إكستر  والتي تقول إنها كانت “صدمة كبيرة” لأنها “كانت تتوقع أن تكون من بين الكثير من الأشخاص المتشابهين والتفكير في أفكار جذرية”، وبمجرد تكوين صداقات مع “بعض الأشخاص المتشابهين في التفكير” تقول إنها بدأت تستمتع بنفسها، وكتبت مقالة قصيرة بعنوان “ماذا كان اسم تلك الحورية مرة أخرى؟ أو الدراسات اليونانية والرومانية المسترجعة” ونشرتها في مجلة الجامعة Pegasus والتي تحكي وقتها في إكستر وهي تدرس للحصول على درجة البكالوريوس في الفنون الكلاسيكية .

وبعد عام من الدراسة في باريس انتقلت لورينج إلى لندن للعمل كباحثة وسكرتيرة  ثنائي اللغة لمنظمة العفو الدولية، وخلال هذه الفترة كانت لديها فكرة عن قصة صبي صغير كان يرتاد مدرسة سحرية بينما كانت في رحلة قطار مؤجلة لمدة أربع ساعات بين مانشستر ولندن، وعندما وصلت إلى وجهتها كانت بالفعل في رأسها الشخصيات وجزءا جيدا من المؤامرة لهاري بوتر وحجر الفيلسوف، والتي بدأت العمل عليها خلال ساعات الغداء .

اسم جوان لورينج

على الرغم من أنها كتبت تحت اسم J. K. Rowling ، إلا أن اسمها قبل زواجها من جديد كان جوان لورينج، وتوقعا أن الجمهور المستهدف من الأولاد الصغار قد لا يرغب في قراءة كتاب من تأليف امرأة، فقد طلب ناشروها أن يستخدموا الأحرف الأولى من الاسمين بدلا من الاسم الكامل، ونظرا لعدم وجود اسم وسط لها اختارت K (لكاثلين) لتكون ثانيا من اسم القلم الخاص بها من جدتها من الأب، واتصلت بنفسها جو بعد زواجها واستخدمت في بعض الأحيان اسم جوان موراي عند القيام بأعمال تجارية شخصية، وخلال تحقيق Leveson قدمت شهادتها تحت اسم جوان كاثلين لورينج، ودخولها في Who’s Who الذي يدرج اسمها أيضا باسم جوان كاثلين لورينج .

مرحلة الطفولة للكاتبة جوان لورينج

ولدت أخت لورينج ديان في منزلهما عندما كان لورينج يبلغ من العمر 23 شهر، وانتقلت العائلة إلى قرية وينتربورن القريبة عندما كان لورينج في الرابعة، وعندما كانت طفلة كتبت لورينج قصصا خيالية غالبا ما كانت تقرأها على أختها، وفي سن التاسعة انتقلت لورينج إلى تشرش كوتيدج في قرية توتشل في جلوسيسترشاير بالقرب من تشيبستو ويلز، وعندما كانت مراهقة صغيرة أعطتها خالتها نسخة من السيرة الذاتية لجيسيكا ميتفورد “Hons and Rebels” أصبحت ميتفورد بطلة لورينج وقرأت جميع كتبها، وقالت لورينج إن سنوات المراهقة كانت غير سعيدة .

وكانت حياتها في المنزل معقدة بسبب تشخيص والدتها بالتصلب المتعدد، وعلاقة متوترة مع والدها الذي لم تكن تتحدث معة، وقالت لورينج  لاحقا إنها استندت إلى شخصية هيرميون جرانجر على نفسها عندما كانت في الحادية عشرة من عمرها، وشون هاريس أعز صديقاتها في الجزء العلوي السادس، وكانت تملك سيارة فورد أنجليا الفيروزية التي تقول إنها ألهمت نسخة طيران ظهرت في هاري بوتر وغرفة الأسرار، ومثل العديد من المراهقين أصبحت مهتمة بموسيقى البوب ​​والاستماع إلى Clash ، Smiths و Siouxsie Sioux وتبنت مظهر الأخير مع شعر تمشيط الظهر وكحل أسود .

وعندما كانت طفلة التحقت لورينج بمدرسة سانت مايكل الابتدائية وهي مدرسة أسسها ويليام ويلبرفورس، والتحقت بالمدرسة الثانوية في كلية ويديان حيث عملت والدتها في قسم العلوم، ويتذكرها ستيف إدي أول مدرس للغة الإنجليزية في المدرسة الثانوية بأنها “ليست استثنائية” بل “واحدة من مجموعة من الفتيات اللاتي كن رائعات، وجيدات في اللغة الإنجليزية”، وحصلت لورينج على مستويات A باللغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *