كيف اعرف هدفي في الحياة

قد يحتار الكثيرين وخصوصًا صغار السن في تحديد ملامح مستقبلهم وأهدافهم بشكل فعلي في الحياة ، وخصوصًا أن وجود هدف في الحياة وبعض الطموحات هي العامل الأكثر تحفيزًا للفرد كي ينجح في الحياة من خلال سعيه الدائم إلى الوصول إلى هذه الأهداف وتحقيقها ، كما أن عدم وجود هدف في الحياة يجعل الإنسان يعيش من أجل الطعام والشراب والنوم فقط ولا يتمكن من أن يجد الراحة بالطبع لعدم وجود هدف مُحدد يسعى إلى تحقيقة ، ولذلك فإن الكثير من الأشخاص يتساءلون عن كيفية تحديد الهدف في الحياة .

تحديد هدفك في الحياة

هناك بعض الخطوات والنقاط التي يمكن أن تُساعد أي شخص على تحديد الهدف في الحياة  ، مثل :

-فكر في بداية الأمر عن ما كنت تفضله وتطمح إليه عندما كنت صغير السن ، فكل الأطفال خلال المرحلة الابتدائية قد تم طرح سؤال مشهور عليهم وهو ماذا تريد أن تعمل عندما تكبر ؟ والان عُد قليلًا إلى الخلف وتذكر ماذا كانت إجابتك على هذا السؤال .

-يمكنك الاستعانة بسؤال أهل الخبرة والثقة من أهلك وأقربائك وأصدقائك وتعرف على آرائهم الحقيقية من خلال معرفتهم الكاملة بك وبطبيعة شخصيتك واهتماماتك في الحياة ، ولكن كن فطنًا واختار أشخاص تثق بهم وتوقن بأنهم يحبون لك الخير والنجاح .

-لاحظ دائمًا الأعمال والأنشطة التي دائمًا ما تحب القيام بها في الأجازات وفي أوقات الفراغ ، إلى جانب تحديد هواياتك ومواهبك الخاصة لأنها سوف تُساعدك بشكل كبير في الوصول إلى هدف مُحدد في الحياة .

-قم بإحضار ورقة وقلم ، واقسم الورقة إلى قسمين ، وبعد ذلك اكتب في القسم الأول من الورقة كل الأشياء والأعمال التي تتقنها ويمكنك القيام بها ، وفي الجزء الثاني من الورقة ؛ قم بكتابة الأشياء التي تحبها وترغب أن تقوم بها وتتعلمها وحاول أن تجد وسيلة مناسبة من أجل تعلمها ، وحاول أن تربط قدر الإمكان بين قدراتك وما يمكنك القيام به وبين ما ترغب في أن تعمل به أيضًا .

-من خلال قراءة تعبير هدفك في الحياة ؛ قد يظن البعض أنه ينبغي على الفرد أن يكون له هدف واحد فقط في الحياة ؛ ولكن في حقيقة الأمر هذا الاعتقاد خاطئ تمامًا ، حيث أنه بإمكانك أن تقوم بتحديد مجموعة من الأهداف بعضها يكون بسيط وسهل التنفيذ والبعض الاخر يكون هدف كبير يتطلب بذل المزيد من الجهد والتعب من أجل الوصول إليه .

-لا تجعل هدفك في مجال واحد فقط في الحياة ، بل يمكنك أن تقوم بوضع أهداف فيما يخص حياتك العلمية ، وحياتك العملية ، وحياتك الاجتماعية ، وهكذا .

-لا تجعل أهدافك مجرد أحلام ؛ حيث أن الأهداف لا يتم تحقيقها مُطلقًا بالأحلام أو بالكلام فقط ؛ وإنما تحقيق الهدف والوصول إليه يتطلب منك بذل الوقت والجهد البدني والنفسي والمادي في بعض الأحيان ، وبالتالي عليك أن تبدأ على وجه الفور بعد تحديد جوانب هدفك أن تدخل إلى حيز التنفيذ ، ولذلك حاول أن تستغل كل وقت فراغ في إنجاز جزء من هذا الحلم قدر المستطاع ، وحاول بكل ما أوتيت من جهد وقوة أن تصل إلى هذا الهدف .

-ومن النقاط الهامة التي يجب الإشارة إليها ؛ أنه من اللازم أن يتحلى صاحب الهدف بالإيجابية والتفاؤل وأن لا يمتلك نظرة تشائمية مهما تعثر في طريق الوصول إلى هذا الهدف ، كما يجب أن يعلم كل شخص أن طريق النجاح وتحقيق الأهداف ليس ممهدًا بل هو طريق صعب يجب أن تكون أقوى منه كي تنتصر عليه وتصل إلى كل ما تريد .

-ومن القواعد الهامة التي قد أشار بعض المتخصصين إلى أهميتها أيضًا هي عدم الخوف من الفشل مع توقع الفشل في نفس الوقت ، وبالتالي فإن عدم خوفك من الفشل سوف يدفعك إلى المغامرة والأخذ بالأسباب ؛ أما توقع الفشل وعدم رفع سقف التوقعات أكثر من اللازم من شأنه أن يخفف من وطء أي تعثرات أو نقاط فشل تتعرض إليها في طريقك نحو تحقيق هدفك .

وبذلك فسوف يكون في مقدورك أن تضع هدف أو أهداف مُحددة وواضحة في الحياة ، ومن ثم تبدأ في السعي الحثيث تجاه تحقيقها ونقلها من حيز الأفكار والأقوال إلى حيز الأفعال الواقعية .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *