ماهي استخدامات الدياتومات

تعد الدياتومات من أكثر المجموعات الطحلبية الشائعة، فهي لا توجد فقط في المياه العذبة والمجاري المائية والأنهار والبحيرات بل أنها تتواجد في البحار أيضاً، فهي كائنات وحيدة الخلية ومنتشرة بشكل كبير خاصة في مياه المحيط الجنوبي الموجودة حول القطب الجنوبي، ورغم صغر هذه الكائنات إلا أن فوائدها واستخداماتها كبيرة، وتتضاعف الدياتومات بشكل كبير عندما يتوافر ضوء ومواد غذائية كافية لها، وهذه الظاهرة تدعى ظاهرة الانتشار الطحلبي.

الدياتومات

تقوم هذه الكائنات خلال دورة النمو السريعة التي تتميز بها بشكل سريع بامتصاص المواد الغذائية والعناصر الموجودة والمنتشرة على سطح الماء، وخصوصاً السيليكون، وكذلك الزنك الذي يلعب دور كبير في حيوية الدياتومات وفيسيولوجية تطورها.

يؤدي الانتشار الطحلبي إلى انخفاض المواد الغذائية بشكل كبير الموجودة بطبقات المياهً، وهذا الأمر يؤثر بشكل كبير على طبيعة وكيمياء المياه والحياة المائية في المحيطات حول العالم.

تم وصف هذه الظاهرة من قبل فريق باحثين كان يقودهم البروفيسور ديريك فينس بروفيسور علم الكيمياء الجيولوجيا وبروفيسور علم الصخور في جامعة زيوريخ، واستطاع الباحثون تقييم المدى الذي تتكاثر به هذه الكائنات عن طريق فحص مدى العمق لطبقات المياه التي تحتوي على تركيز من السيليكون والزنك، فهذا التركيز يكون كبير في الكيلومترات العلوية من طبقات المياه، وهذا يرجع إلى نشاط الدياتومات بالطبقات السطحية لمياه المحيط في المناطق التي تقترب من القطب الجنوبي.

تنتقل هذه المياه التي تغذي الدياتومات على ما تحتويه من مواد غذائية عبر التيارات المائية إلى مناطق أخرى من المحيط، هذه المواد التي تتغذى عليها الدياتومات تنتقل مع التيارات كما قلنا إلى أن تصل إلى خط عرض 45 و50 باتجاه خط الاستواء حيث تغوص هذه الطبقة العليا إلى أن تصل إلى الطبقات الأكثر دفئاً بالأسفل لتصبح هذه الطبقات بالطبقات المتوسطة.

تتوزع هذه الطبقة من المياه بشكل جيد بالمحيطات الشمالية ولكنها لا تمتزج بشكل كامل مع باقي الطبقات هذا الأمر يجعلها خالية من العناصر التي يتم استهلاكها ممن قبل الدياتومات..

لا تتدفق مياه الطبقات السطحية باتجاه خط الاستواء بشكل كامل، حيث أن المياه السطحية القريبة من القارة القطبية الجنوبية هي مياه شديدة الملوحة وشديدة الكثافة وهذا يرجع لتشكل الجليد الذي يجعلها تغوص إلى الأعماق، والطحالب التي تكاثرت في الطبقات السطحية غالباً ما تكون نهايتها هي الموت الجماعي في الحالة التي تستهلك فيها كل المواد الغذائية، ومن بعدها تغوص هذه الطحالب إلى أعماق المحيط.

في هذه الحالة تنزل الطحالب إلى العمق ويعلق بعضها على بعض الكائنات البحرية الصغيرة التي تعيش في هذه الأعماق وتحملها معها، وعند موت هذه الطحالب تدور الدائرة مرة أخرى حيث يخرج الزنك والسيليكون مرة أخرى إلى المياه لتعود الدورة مرة أخرى، وترتفع هذه المواد بفعل التيارات المائية مما يسمح لطحالب الدياتومات بالعودة مرة أخرى للتكاثر عليها.

استخدامات الدياتومات

تتواجد الدياتومات العالقة بكثرة في المحيطات ورغم أحجامها الصغير إلا أن خصائص الدياتومات كثيرة واستخداماتها متنوعة، وتشكل مصدر مهم للغذاء بالنسبة للحيوانات البحرية والأسماك، وتستخدم الدياتومات كمسحوق للتلميع وعازل وكاشط ومرشح، وتستخدم أيضاً في حشو الطلاءات والمنتجات البلاستيكية والمطاط.

تستخدم التربة الدياتومية في إنتاج الديناميت حيث يقوم بامتصاص النيتروجلسرين ويقوم بصقل المعادن، كما يستخدم في الأفران كمادة عازلة للحرارة، ويستخدم بصناعة معجون الأسنان، والصابون ومساحيق الوجه والطلاء، ويدخل بصناعة المساطر المجهرية والمرشحات الدقيقة.

مع دخول تكنولوجيا النانو يتم إستخدام الدياتوم لفتح آفاق جديدة في تلك التكنولوجيا، فهي تدخل بصناعة الهياكل المختلفة الأشكال والأحجام وهذا يرجع إلى خصائص الدياتومات التي تؤهلها لذلك.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *