العوامل المؤثرة في مناخ شبه الجزيرة العربية

هناك العديد من العوامل المؤثرة في المناخ عموما ومناخ شبه الجزيرة العربية خصوصا، فمن أبرز العوامل التي تؤثر في المناخ بصورة عامة : الموقع بالنسبة لدرجات العرض، التيارات البحرية، الغطاء النباتي، الموقع بالنسبة للمسطحات المائية، التضاريس، والكتل الهوائية، وعلى إثر هذا يمكن أن يتم تصنيف المناخ إلى : مناخ استوائي، مناخ جبلي، مناخ شبه مد رطب، مناخ صحراوي، مناخ قاري، مناخ قطبي، مناخ متوسطي، مناخ محيطي، ومناخ مداري .

ما هي العوامل التي حددت مناخ شبه الجزيرة العربية

الموقع الفلكي

الموقع الفلكي لشبه الجزيرة العربية من أهم العوامل التي حددت المناخ، حيث يمتد الإقليم بين دائرتي عرض 12 : 32 شمالا، وهذا أدى لأن تقع معظم شبه الجزيرة العربية في المنطقة الصحراوية، التي تقع تحديدا بين دائرتي عرض 18 و 30 شمالا، وأدى هذا بدوره إلى ارتفاع درجات الحرارة في الإقليم كله لاسيما صيفا .

الموقع الجغرافي

بالطبع الموقع الجغرافي أيضا من أبرز عوامل تحديد المناخ في شبه الجزيرة العربية، حيث أن موقع الإقليم أدى إلى هبوب الرياح الشمالية الشرقية التي تأتي من آسيا، وهي رياح جافة ذات حرارة معتدلة، وأدى الموقع الجغرافي أيضا لهبوب رياح موسمية شتوية شمالية شرقية، والتي تأتي من قلب آسيا من مناطق ذات الضغط المرتفع، وهذه الرياح جافة تتشبع ببخار الماء عندما تمر بخليج عمان، وبالتالي تتساقط في هيئة أمطار عند اصطدامها بجبل عمان

أيضا نجد أن هذا أدى لهبوب الرياح الجنوبية الغربية، وهذه الرياح صيفية آتية من ناحية شرق أفريقيا، وهذه الرياح تتشبع ببخار الماء عندما تمر على البحر الأحمر، وتسقط في هيئة أمطار، أيضا يتأثر الإقليم بسبب موقعه بالكتل البحرية التي تأتي من المحيط الهندي عبر البحر العربي، والذي يؤدي إلى تساقط الأمطار في الأجزاء الجنوبية، أما بالنسبة للأجزاء الشمالية فهي قريبة من البحر المتوسط، لذا تتأثر بالأعاصير الشتوية، وهذا يؤدي لسقوط أمطار في فصل الشتاء بكلا من تبوك والجوف، أما الرطوبة فيرفعها تأثير البحر الأحمر و الخليج العربي على السواحل، لكن تأثيرهم قليل لا يتعمق للداخل بسبب أن البحر الأحمر محاط به سلاسل جبلية عالية .

التضاريس

تؤثر التضاريس على درجة حرارة شبه الجزيرة العربية لذا نجد أن :

1- المدن الجبلية في المملكة واليمن مثل أبها، الطائف، صنعاء، وغيرهم، تنخفض فيهم درجة الحرارة .

2- درجة الحرارة في فصل الصيف ترتفع في المناطق السهلية والمناطق ذات الارتفاع القليل في الشرق، مثل الدمام والرياض وغيرهم .

3- الرياح الباردة القارية في فضل الشتاء تنتشر من الشمال الشرقي إلى الداخل، لذا نجد سهل تهامة بسبب امتداد سلاسل جبال السروات وموازاته للبحر الأحمر، ترتفع فيه درجات الحرارة والرطوبة .

مناخ شبه الجزيرة العربية في الصيف

1- بالنسبة للحرارة نجد أنه بسبب تعامد الشمس على مدار السرطان، فإن الحرارة تكون مرتفعة جدا في أراضي شبه الجزيرة العربية التي تقع بين دائرتي عرض 18 و 30 شمالا، ونجد أن درجة الحرارة يمكن أن تتعدى 38 درجة مئوية في كلا من : صحراء النفوذ وهضبة نجد، أما في المناطق الجبلية ناحية الغرب والجنوب الشرقي، فتنخفض فيها درجة الحرارة، تنخفض درجة الحرارة وذلك بسبب ارتفاع الجبال، والأمطار الموسمية التي تعمل على خفض الحرارة في الجنوب الغربي .

أما في المدن الداخلية، فإن درجات الحرارة لا تزيد عن 25 درجة مئوية في المتوسط، لكن في فصل الصيف تكون عالية حيث تتعدى 35 مئوية في الرياض، و 34.5 درجة مئوية تقريبا في الدوحة، بينما درجات الحرارة في الهفوف تكون بين 40 إلى 52 درجة مئوية في بعض أشهر الصيف .

2- أما من حيث الضغط، فيتكون الضغط المنخفض بسبب ارتفاع درجة الحرارة، ونجد أن الضغط المنخفض الاستوائي يتجه شمالا ليقترب من الضغط المنخفض الآسيوي .

3- ومن حيث الرياح، فتهب الرياح الشمالية الجافة على شبه الجزيرة العربية، بينما تهب رياح جافة شديدة الحرارة تكون آتية من الربع الخالي، وهي رياح تحمل الأتربة والرمال، وفي جنوب غرب شبه الجزيرة العربية تهب رياح موسمية صيفية تحمل أمطار، وهي آتية من الجنوب الغربي بسبب عبورها خط الاستواء الذي يجبرها على الانحراف بعد أن كانت أتية من ناحية جنوب الشرق، وتتسبب في تساقط الكثير من الأمطار .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *