معلومات عن دواء جاستروفيت – Gastrofait

كتابة yasmeen آخر تحديث: 29 يناير 2020 , 18:41

تُعتبر أمراض الجهاز الهضمي وخصوصًا الام والتهابات المعدة والحموضة والقرحة الهضمية من أهم وأشهر الاضطرابات الصحية التي يُصاب بها عدد كبير للغاية من المرضى على مستوى بلدان العالم ومن جميع الأعمار ؛ حيث أنه يوجد عدد كبير جدًا من الأسباب التي تؤدي إلى هذه الاضطرابات والالام الهضمية سواء طبيعة الغذاء التي يتناولها المريض أو الزيادة المفرطة في العصارة والأحماض المعدية أو نتيجة الإصابة ببعض الميكروبات مثل جرثومة المعدة الحلزونية وغيرها من الأسباب الأخرى ، ويعتبر دواء جاستروفيت من أهم أدوية علاج المعدة والحموضة .

دواء جاستروفيت لعلاج الحموضة

يحتوي دواء جاستروفيت Gastrofait على مادة فعالة تُسمى سكرالفيت Sucralfate وهي من المواد قليلة الامتصاص في الجهاز الهضمي مما يُساعدها على القيام بدورها في حماية الجدار المبطن للمعدة والإثنى عشر من التاكل والالتهابات ، وبالتالي ؛ يشعر المريض بانخفاض نسبة الألم تدريجيًا ، ويُعد دواء جاستروفيت هو أحد منتجات شركة ايبيكو Eipico للأدوية ، وهو متوفر في شكل أقراص بتركيز 500 مجم أو 1 جرام / قرص ، ومتوفر أيضًا في صورة شراب [1] .

آلية عمل دواء جاستروفيت

عندما يقوم المريض بتناول الجرعة التي يُقررها له الطبيب المعالج من دواء جاستروفيت Gastrofait ؛ تمر المادة الفعالة عبر القناة الهضمية وتستقر في منطقة المعدة والجزء العلوي من الأمعاء ( الإثنى عشر ) ولا يتم امتصاصها وتقوم بتكوين حاجز يفصل بين الجدار المبطن لأجزاء الجهاز الهضمي وبين عصارة المعدة والأحماض التي تؤدي إلى زيادة معدل الألم وحدوث القرحة والحموضة مما يُساعد على الشعور بالارتياح في الجهاز الهضمي والتخلص من أعراض التهابات والحموضة ، ويتم التخلص من مكونات الدواء من الجسم خلال 24 ساعة .

التداخل الدوائي لـ جاستروفيت

هناك بعض العقاقير العلاجية التي يؤدي استخدامها بالتزامن مع دواء جاستروفيت Gastrofait إلى حدوث بعض التأثيرات السلبية على المريض ، ويرجع ذلك إلى أن المادة الفعالة في هذا الدواء تؤثر على معدل امتصاص الأدوية الأخرى في الجهاز الهضمي مما يقلل من تأثيرها ومفعولها في الجسم ، وبالتالي ؛ إذا كان المريض يُعالج بأحد الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم ؛ فيجب أن يكون بينها وبين تناول دواء جاستروفيت فاصل زمني لا يقل عن ساعتين على الأقل .

ويجب أن لا يؤخذ الدواء بالتزامن مع أي من أدوية علاج المعدة والحموضة والقرحة الأخرى ، إلى جانب ضرورة إخبار الطبيب بأسماء جميع العقاقير العلاجية التي يُعالج بها المريض قبل أن يصف له دواء جاستروفيت .

دواعي استعمال جاستروفيت Gastrofait

يقوم الأطباء بوصف أقراص جاستروفيت Gastrofait لعلاج الكثير من المرضى في الحالات الصحية التالية [2] :

ويُذكر أن دواء جاستروفيت Gastrofait لا يُعد علاج وقائي ضد تكوين القرحة الهضمية ولا يمنع تكوينها وحدوثها ؛ ولكنه يُساعد على علاجها فقط .

الاثار الجانبية دواء جاستروفيت Gastrofait

في حالات نادرة جدًا ؛ قد يظهر على جزء من المرضى بعض الآثار الجانبية غير المرغوب بها نتيجة استخدام دواء جاستروفيت ، مثل :

  • حكة وحساسية مفرطة وشديدة وطفح جلدي وبقع حمراء نتيجة رد الفعل المناعي المضاد لواحدًا أو أكثر من مكونات الدواء .
  • الشعور بالدوخة والدوار والصداع .
  • الإصابة ببعض الاضطرابات الهضمية مثل القيء والغثيان والإصابة باضطرابات معوية متمثلة في الإمساك أو الإسهال .
  • اضطراب في الشهية وانخفاض الرغبة في تناول الطعام .
  • الإصابة بآلام في الظهر وفي أجزاء متفرقة من الجسم .
  • اضطرابات النوم والإصابة بالأرق .
  • الشعور بالضعف والوهن وخصوصًا مع الاستمرار في استخدام الدواء لفترات طويلة .

موانع استخدام دواء جاستروفيت Gastrofait

هناك حالات مرضية يُمنع منعًا باتًا استخدام دواء جاستروفيت Gastrofait لعلاجها ، مثل :

-في حالة ظهور طفح جلدي ورد فعل حساسية مفرطة تجاه واحد أو أكثر من مكونات الدواء ؛ لا بُد هنا من التوقف الفوري عن تناول الدواء مع سرعة التوجه إلى الطبيب المعالج أو أقرب مركز طبي للحصول على الرعاية الصحية اللازمة .

-لا يُستخدم دواء جاستروفيت Gastrofait إذا كان المريض يُعني من النزيف الهضمي النشط .

-ويُمنع استخدام الدواء أيضًا إذا كان المريض يُعاني من قصور عنيف أو فشل في وظائف كل من الكبد والكلى .

-لا يُستخدم لعلاج الأطفال إلا من خلال الطبيب المُعالج .

-ويُمنع استخدام الدواء أيضًا في حالة انخفاض نسبة الفوسفات في الدم .

الأثر الطبي على الحمل والرضاعة

أولًا : الحمل : يجب تجنب استخدام جاستروفيت Gastrofait أثناء شهور الحمل لأن الدراسات قد أشارت إلى إمكانية حدوث بعض الاضطرابات والتشوهات الخلقية في الجنين نتيجة علاج الأم بمادة سكرالفيت Sucralfate ، ولذلك ينبغي عدم استخدام الدواء طوال شهور الحمل .

ثانيًا : الرضاعة الطبيعية : كما قد أشارت التقارير الطبية أيضًا إلى أن نسبة من دواء جاستروفيت Gastrofait  تصل إلى لبن الأم وقد تُسبب بعض الاضطرابات الصحية للأطفال الرضع ، وبالتالي ؛ ينبغي أيضًا عدم استخدام الدواء أثناء فترة الإرضاع الطبيعي .

احتياطات استخدام جاستروفيت Gastrofait

-يُسبب دواء جاستروفيت Gastrofait شعورًا بالدوخة والدوار والغثيان لدى بعض المرضى ، ولذلك ؛ يجب على المريض تجنب القيام بأي أعمال تحتاج إلى يقظة كاملة ونشاط ذهني مثل القيادة أو تشغيل الآلات أو غيرها من المهام الأخرى حتى لا يتعرض المريض أو من حوله إلى الأخطار .

-ينبغي توضيح التاريخ المرضي كاملًا للطبيب قبل أن يقوم بوصف دواء جاستروفيت Gastrofait حتى يُقرر القدرة على استخدام العقار دون أن يُسبب أي مضاعفات صحية للمريض من عدمه .

-لا بُد من الالتزام التام بالجرعة العلاجية التي يُقررها الطبيب المعالج وعدم تجاوزها أو وقف الدواء بدون الرجوع إلى الطبيب المعالج أولًا ، لأن ذلك من شأنه أن يؤدي إلى حدوث نتائج عكسية ويحول دون إتمام عملية الشفاء .

-من أهم الأخطاء التي قد يقع بها بعض المرضى هي البدء في استخدام جرعات دواء جاستروفيت Gastrofait دون استشارة طبية ، وهذ الأمر قد يؤدي إلى مضاعفات صحية خطيرة جًدا وخصوصًا إذا كان المريض يُعاني من بعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكري حيث أن الدواء يحتوي على بعض المواد السكرية .

-عند تجاوز الجرعة بشكل خاطئ أو مضاعفتها يجب الرجوع إلى الطبيب بأقصى قدر من السرعة لطلب العناية الطبية الصحيحة واللازمة ، وعند نسيان الجرعة ومرور وقت طويل على موعدها يجب تفويتها وأخذ الجرعة التالية في موعدها .

-يُرجى أخذ الجرعة العلاجية من دواء جاستروفيت Gastrofait على معدة فارغة قبل تناول الطعام بساعة على الأقل أو بعد تناول الطعام

عبوة دواء جاستروفيت Gastrofait

يتوفر دواء جاستروفيت Gastrofait في شكل عبوة تتكون من علبة من الكرتون وتحتوي على 20 قرص مُرفق معها النشرة الداخلية .

حفظ عبوة جاستروفيت Gastrofait

  • يجب حفظ العبوة بمكان تتراوح درجة الحرارة به بين 15 إلى 30 سْ .
  • يجب حفظ عبوة الدواء بعيدة بالكامل عن رؤية و متناول الأطفال .
  • يجب التخلص من العبوة منتهية الصلاحية فورًا بطريقة صحية .
  • لا يُحفظ الدواء في دورات المياه أو في ضوء الشمس أو في المجمد .
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق