معلومات عن مبيد لانيت

كتابة مها حسني آخر تحديث: 20 فبراير 2020 , 18:31

مبيد لانيت يتم استخدامه من قبل المزارعين لرش بعض النباتات للتخلص من الحشرات والديدان التي تهاجمها ، وذلك عن طريقة إضافته إلى مقدار من الماء وإذابته ، حيث يعمل مبيد لانيت على مقاومة تلك الآفات مثل ” المن ، بكر الملفوف ، حفار الذرة الأوروبي ، والكثير من أنواع دودة الجيش ” وذلك لحماية المحاصيل مثل ” الكوسة ، القمح ، الفريز ، البطاطا ، الفول السوداني ، الدراق ، البصل ، البطيخ ، الباذنجان ، الفلفل ، القرنبيط ، التفاح ” . [1]

معلومات عن مبيد لانيت

مبيد لانيت مسجل للاستخدام في نحو ثمانية عشر من المحاصيل المختلفة ، وأهمها الحبوب ” القمح ، الشوفان ، الشعير ” ، ولكن أيضًا هناك استخدامًا خطيرًا لمبيد لانيت ، حين يستخدمه البعض بهدف قتل الكلاب وربما البشر أو الانتحار ، نظرًا لأنه يحتوي على مادة ميثوميل بنسبة 90% وهو أحد مركبات الكرباميت ، ومادة مخففة 1.20 % فقط ، لذا هو شديد السمية ويؤثر بالملامسة ، عادة ماتكون هناك فترة فاصلة بين رش هذا المبيد على المحاصيل وبين فترة جني الثمار ، حيث تكون بين يوم و30 يوم ، وتختلف بحسب نوع المحصول ، على سبيل المثال فترة الفصل بين الرش والجني في الولايات المتحدة الأمريكية من يوم لثلاثة أيام على محاصيل ” البندورة ، والحمضيات والجزر والملفوف والفاصولياء والبازلاء والخيار ” وسبعة أيام لمحاصيل ” الشعير والثوم ” وأربعة عشر يوم لمحصول الأجص ، بينما تأخذ محاصيل الرمان والذرة البيضاء والصويا وعلى أوراق الشوندر السكري وخس السلطة ثلاثين يومًا .

تحذيرات من مبيد لانيت

  • مبيد شديد السمية لذا هو بالغ الخطورة على الإنسان والحيوان .
  • لا يجب رشه في أوقات الرياح الشديدة التي تكون قادرة على نشره لمسافات أبعد .
  • يمثل خطورة على حياة النحل لذا يجب رشه في مرحلة خمول نشاط النحل .
  • في حالة رشه على القطن بنسبة كبيرة يمكن أن يؤدي لتغير لون القطن إلى الأحمر .
  • لا يجب رشه على أنواع معينة من التفاح وهي ” الماكنتش و الويثلي ” .
  • يؤثر بشكل غير إيجابي على بعض أنواع الذرة .

هل هناك ترياق لـ مبيد لانيت

في تجربة شخصية لأحد الأشخاص ، كانت قد تسممت كلابه بواسطة مبيد لانيت بعد إضافته لوجبة الدجاج الخاصة بهم ، وكانت الأعراض عبارة عن تشنجات ثم تقلبات كالسمكة ، وقبل أن يتم نقلهم إلى السيارة كانوا قد ماتوا في غضون خمسة دقائق ، وقد نصحه أحد الأشخاص باستخدام الأتروبين والاحتفاظ بالمحاقن الخاصة به في متناول اليد دائمًا ، ويقول : ” في البلد الذي أعيش فيه يتم بيع مبيد اللانيت في متاجر الإمداد الزراعي ، وحصلت على معلومة أن طعمه يشبه ملح الطعام وليس به أي طعم مرير ” . [2]

الأتروبين هو أحد مضادات الميكروبات الناتجة من المبيدات الحشرية ذات مركب الكلوين ، لكنه في الوقت نفسه يعد سُمًا ، ولا يعمل في حالات التسمم بمبيد لانيت إلا على تخفيف الأعراض ولوقت محدود ، لذا هو ليس ترياق ، ولكي يقوم الأتروبين بامتصاص تلك الجرعة المركزة من سم لانيت فإن الأمر سيتطلب الحقن المستمر أو التنقيط عن طريق الوريد ، مع الوضع في الاعتبار أن تكون الجرعات مناسبة لتغير الأعراض ، وهذا في حد ذاته أمر بالغ التعقيد إن لم تكن مدربًا عليه ، وفي حالة قمت الحقن مرة واحدة فقط لتخفيف الأعراض فإن المريض سيكون قيد الخطورة ويمكن فقده في أي وقت . [2]

من الممكن أن ترى استعمال الأتروبين أفضل من تقف عاجزًا ، لكنه ليس مضادًا لسم مبيد لانيت بالدرجة التي ترجوها . [2]

ربما الترياق الحقيقي هو استخدام ” الأكسيم ” وهو موجود إما في الجيش أو في المستشفيات لا يوجد بالمناطق النائية ومن الصعب الحصول عليه ، أو يمكن أن تقدم للطبيب البيطري رشوة ما لكي تحصل عليه . [2]

كذلك يمكن استخدام أنواع ipecac أو أي مهيجات للمعدة تساعد على القئ ، حتى تتمكن من التخلص من قدر كبير من السمية وتقليل نسبة الخطورة . [2]

اضرار تسببها المبيدات الحشرية الكيميائية للانسان

  • ارتفاع ضغط الدم .
  • الإصابة بفقدان الذاكرة .
  • صعوبة التنفس والحساسية .
  • إصابة الجهاز العصبي المركزي .
  • التعرض لخطر الإصابة بالسرطان .
  • حدوث خلل هرموني وانهيار وظائف الكبد .

مشكلات تتسبب بها المبيدات الحشرية الكيميائية

تؤثر المبيدات الحشرية الكيميائية على البيئة تأثيرًا سلبيًا في كافة الجوانب ، كالآتي :

التأثير على النبات

أكدت الدراسات أن المبيدات الحشرية الكيميائية تؤثر على النباتات بشكل سلبي إذ يمكنها تغيير لون الأوراق أو شدة النتح كذلك تؤثر على عملية البناء الضوئي ، حيث تقوم بالتصدي للبناء الضوئي ، موت الخلايا حول عنق الأوراق حيث يتسبب في تساقطها .

تأثيرها على الإنسان

كذلك تؤثر على صحة الإنسان بشكل كبير جدًا وتعرضه للإصابة بالكثير من الأمراض ، مثل إصابة الجهاز العصبي ، وأيضًا السرطان وخاصة الكبد ويحصل عليها الإنسان من خلال تناول النباتات والحيوانات المعرضة لتلك المبيدات .

الأسماك والطيور

تم كشف نسبة كبيرة جدًا من مادة D . D . T المركزة في بحيرة ” بيج بير ” الواقعة في كاليفورنيا 0.015 جزء في المليون ، مما أثر على الأسماك حيث وجدت نسبة منه في أجسامها 0.94 جزء في المليون ، وفي الطيور التي تتغذى على تلك الأسماك بنسبة 3.91 جزء في المليون .

التأثير على التربة

بعد عملية الرش على النباتات يصل المبيد الحشري بصورة طبيعية إلى التربة مما يؤثر عليها من خلال تغيير تركيب التربة ، والكائنات الضرورية الموجودة فيها والتي تقوم بتثبيت النيتروجين وكذلك تزيد من نسبة وصولها إلى المياه الجوفية ثم تختلط بالأمطار وتؤدي لانجراف التربة .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق