صفات لا يحبها الرجل بالمرأة

كتابة عزة آخر تحديث: 18 مايو 2020 , 17:14

عادة ما يحب الرجل أن تربطه علاقة بامرأة مكتملة الصفات، بعيدة ما يبغضه، فالرجل بطبعه طفل كبير، تكسبه المرأة بالتعامل معه من هذا المنطلق، ولكي تكسب المرأة الرجل بشكل أكبر عليها أن تعلم ما هي الصفات التي يكرهها الرجل بها.

المرأة الباحثة عن النكد

 يوجد الكثير من الرجال النكدية بطبعها، حتى وإن كان ه كذلك فهو يكره التعامل مع المرأة التي تحمل هذه السمة، ولا يصبر على زوجته إذا اتصفت بهذه الصفة، فهو يرى نفسه شهريار الذي ينبغي أن يُدلل، فكيف يكون هذا وزوجته دائمة الشكوى والتذمر والتململ والحزن، هو يريد أن يدخل البيت بعد يوم عمل مرهق فيكون المنزل هو الجنة التي ينسي فيها همومه، لذلك فهو يكره وبشدة الزوجة التي تعشق النكد، بل وقد تتخذه هواية لها!

المرأة التي تستفز الرجل 

 في بعض الأحيان  تقوم المرأة باستفزاز الرجل لجعله يبوح بمشاعره تجاه أمرٍ ما أو تجاهها، وهذا الأمر يعد مزعجًا ويكرهه الرجل، حيث  يرى الرجل أنه ليس هناك حاجة ملحة للبوح عما يدور في خاطره، وخاصة وهو كائن يحب الكتمان والصمت أكثر من الكلام،  في حين تعتبر الزوجة ذلك أمرًا عاديًا؛ فهي ترغب في جعل شريكها منفتحًا تجاهها ويتحدث معها في شتى الأمور والمشاعر التي تراوده.

المرأة كثيرة الطلبات

 لا يحب الرجل المرأة التي لا تتوقف عن الطلبات،فهي دائما لحوحة في  طلب المال والهدايا ولا ترضى بوضعها وتبحث دائمَا عن الأفضل، أو المرأة التي دائمًا ما تطالبه بأن يعطيها المزيد من الوقت، فهو يجلس معاها طويلاً ويهتم بها وبأبنائه، ولكنها دومًا تشعر أنه يمكن أن يقدم أكثر.

وكذلك المرأة التي تطلب المزيد من الاهتمام، وأن يبخل بمشاعره على الآخرين، فلا تحب أن يزور أهله أو يتعلق بهم، ولا تحب أن يرغب في قضاء الوقت مع أصدقائه، وتراها كنوع من الإساءة، ولا تريده أن يبدي أي اهتمام إلا بها هي فقط، ربما تكون أنانية منها أو رغبة في التملك والسيطرة، ولكنها تفعلها ظنًا منها أنها بذلك تمتلكه ولا تعلم أنها بذلك قد تفقده.

المرأة التي لا تهتم بنفسها

يحب الرجل دائمًا أن يرى المرأة في أبهى صورة لها، ويكره كثيرًا التي تُهمل في نفسها، ، فكون الرجل كائناً بصرياً في المقام الأول، فهو يهدف دائما إلي رؤية امرأة جميلة في حياته، وللأسف أن غالبية النساء بعد الزواج لا يدركن هذا الواقع، فيكون الإهتمام الأكبر بالبيت والأبناء ومسئوليات الحياة، وتضطر الأم إلي إهمال نفسها في ظل كل تلك الضغوط، وربما يكون مظهرها خارج المنزل أهم من مظهرها داخله.

وينبغي على المرأة التي تُهمل في نفسها، أن تتراجع عن ذلك وأن تجد الوقت الكافي للعناية بنفسها وجمالها وأناقتها داخل المنزل منذ اليوم الأول لزواجها، وحتي ’خر يوم في عمرها، فهذا وحده كفيل بأن تكسب زوجها أو علي الأقل تنال رضاه. 

المرأة التي لا تشعر الرجل بمكانته

 طبقًا لطبيعة الرجل فهو يحب الدلال وأن يشعر أنه المُسيطر وأنه الملك المتوج في العائلة، لذلك فقد تقومي بكل شيء من أجله، ولكن كونك لا تشعريه بأنه شهريار أو تفقدي عامل الإنبهار به والإعجاب به وبما يفعل، فهذا وحده كفيل بإفساد العلاقة بينكما، لا تحاولي أن تبالغي في ذلك كي لا يشعر أنكِ تصطنعين الأمر، ولكن حاولي دائمًا أن تشكريه على ما يفعل من أجلكم، وأن تشعري بالإنبهار مما يقوم به، كما كنتِ تفعلين في بداية حياتكما الزوجية، اشعريه دائماً بالاهتمام وبالعرفان وبالتقدير، واطلبي منه أن يقوم بالمثل معكِ فهذا حق كل منكما علي الآخر.

المرأة الكسولة

يكره الرجل صفة الكسل، وخاصة إن تواجدت بامرأة، فلا يحب الرجل بالتأكيد المرأة الكسولة، أو المهملة التي تهمل في واجباتها نحوه ونحو البيت والأولاد، وبالتالي عليك ألا تسمحي للكسل والخمول وسوء التنظيم بالتسلل لحياتك الزوجية، وتأكدي أن لا أحد يستطيع أن يقوم بما تقومين به علي الوجة الأمثل، فقاومي رغبتك في الكسل وتأكدي أن النجاح يجلب المزيد من النجاح 

استخدام المرأة لأدوات الرجل الشخصية

 يكره الرجل أن تقوم شريكته بالعبث بأدواته الإلكترونية، اللاب توب والموبايل والدخول على المسيدجات الخاصة به في أي من وسائل التواصل الاجتماعي وأكثر ما يزعج الرجل في هذا الأمر أن تقوم الشريكة بتغيير إعدادات هذه الأجهزة.

المرأة المادية

 من أكثر ما يكره الرجل هي المرأة المادية التي تسعى وراء الأموال بشكل كبير، ودائمة الطلب لهدايا باهظة الثمن، فهي تريد من يشتري البيت الفاخر، ويحتل المنصب العالي، ويغرقها بالأموال والجواهر، كما يكره الرجل في نفس الوقت المرأة المبذرة، التي لا تهدأ حتى تنفق جميع المال، ثم تأتي تطلب المزيد لصرفه وهكذا، فهذه المبالغة في حب المال والتبذير صفات لا يطيقها الرجل في المرأة.[1]

المرأة العنيدة كثيرة الجدال

يصعب على الرجل التعامل مع الشريكة التي تجادله وتعانده في كل شئ، فلا توافقه في آرائه وتحرص دائمًا على إثبات أنها أدرى وأعلم، وتحاول فرض تسلطها على الرجل، مما يجعله يمل التعامل المسدود معها وبالتالي تجنبها. 

المرأة الكاذبة

 من أكبر الصفات التي يكرهها الرجل، هي المرأة الكاذبة التي تتلاعب بقلوب من حولها، التي تكون مستهترة وغير مستقرة في قراراتها ورغباتها، كما تكون كاذبة وغير جادة في معظم الأحيان.

 فهذه المرأة غير جدية بالنسبة للرجل ولا تستحق الاهتمام، كونها غير جديرة بالثقة ولايمكن تصديقها او التفكير في بناء مستقبل متين أو حقيقي معها. [1]

المرأة التي لا تحسن الطبخ

 الزوج بالتأكيد يحب المرأة التي تجيد الطهي، فمن يحب أن يعود جائعًا للمنزل ليجد طعامًا محترقًا، أو طبقًا مليئًا بأشياء لا يدري ما هي ولا يستطيع أن يفرق بين نكهاتها ، فكل رجل يفضل أن يأكل طعام المنزل، والطعام الذي يذكره بأمه، لا مانع أن تستعيني بوصفات حماتك وطريقة طهوها للأطباق التي يفضلها زوجك، فهي ستسعد بذلك وهو أيضًا بالتأكيد، ولا تيأسي إذا صرح بأن أمه تطهو هذا أفضل بكثير، فحتى وإن كان الأمر كذلك فيكفيكي شرف المحاولة، ومع توفر برامج وقنوات متخصصة للطبخ واليوتيوب وكورسات الطهو في كل مكان، فليس لديكِ حجة بعد اليوم.

المرأة التي لا تحسن معاملة أهله

 يكره الرجل أن تتعامل شريكته مع عائلته بشكل سئ، فهو لا يقبل أن لا تحب زوجته أهله أو تسيء معاملتهم بالقول أو الفعل، حتى وإن كانت هناك مشاكل أو توتر في علاقته معهم، فالرجل دائمًا يحب المرأة التي تحترم أهله وتحسن معاملتهم ولا تتحدث عنهم بسوء أمامه، فمهما فعلت حماتك أو أهل زوجك فحاولي أن تتحكمي في نفسك وأن تتصرفي بعقل، وتأكدي أنه كلما كانت العلاقة بينك وبينهم جيدة كلما زادت غلاوتك عند شريكك.

المرأة التي تتسم بالجمود

 مع تطور الحياة و وجود المرأة بشكل أساسي في سوق العمل،أصبح الرجل ينبهر أكثر بالمرأة التي تفكر وتبتكر و تخترع حلول للمشكلات ويمكن الاعتماد على نفسها ، ويكره المرأة الاتكالية التي تتميز بالجمود في حياتها والاعتماد عليه بشكل كبير.[1]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق