قصة ديفا مكتوبة كاملة

كتابة manar آخر تحديث: 05 يونيو 2020 , 16:47

منذ تم إصدار النسخة الأولى من اللعبة حيث جذبت Overwatch الملايين من اللاعبين حول العالم، حيث تتميز بأسلوب فريد وسريع وجذاب، تحوي هذه اللعبة على العديد من الشخصيات الممتعة والتي تتمتع كل شخصية منهم على قدرات خاصة به، جاءت القصة لتستحوذ على العديد من قلوب وخيال اللاعبين وغير اللاعبين على حد سواء، تقوم اللعبة باستمرار إضافة أبطال جدد وقصص جديدة طوال الوقت، ولكن أثناء اللعب أنت لا تري الكثير من القصة Overwatch بداخلها، فإطلاق النار وتأدية المهام هي أهم ما يلفت نظر اللاعب أثناء اللعب، لذلك يتسأل الكثير حول ما هي قصة الأبطال داخل اللعبة، سواء إذا كنت لاعب جديد أو لاعب قديم.[1]

قصة لعبة Overwatch

تبدأ قصة Overwatch مع شركة Omnica Corporation، فهي شركة تقنية ضخمة بدأت في تصنيع الروبوتات المعروفة باسم Omnics للمساعدة داخل المجتمع الأمريكي، تحتوي هذه الشركة على العديد من مصانع التصنيع الحديثة والتي يطلق عليها Omniums وذلك في مختلف المواقع حول العالم، حيث تم صنع إحدى أشهر موديلاتها وحدة “باستيون”، والتي تم استخدامها كـ “حفظ سلام” والتي تشتهر بقدرتها الفريدة على التحول بين أوضاعها Recon و Sentry و Tank، وبعد أن واجهت هذه الشركة العديد من مشاكل الخاصة بها في التصنيع، قامت الحكومة بتوجيه الكثير من الاتهامات إليها تهمة الاحتيال، مما اضطر شركة Omniums إلى الإغلاق.

بعد مرور سنوات عديدة، عادت منشآت Omnium للعمل ثانيًا بشكل غامض إلى الحياة وبدأت في تصنيع وحدات Bastion ولكن اليوم بهدف تدمير البشرية، فقاموا بجمع جيشا ويبدأون بهجومهم على العالم، وذلك بدءا من روسيا كنوع من الدفاع عن بلادهم من Omnics الغازية، والتي طورت Volskaya Industries Svyatogor آلية عملاقة يقودها الإنسان، وكانت هذه البداية فقط بل تم غزو العديد من البلاد الأخرى التي هوجمت من قبل Omnics، الذين أجبروا على الرد بالمثل، ومن هنا بدأت الولايات المتحدة سراً بعمل برنامج يهدف إلى تعزيز الجنود، والهدف منها تحويل جنودهم الحاليين إلى مجموعة من المرتزقة، كان لديهم أعضاء بارزين هما جاك موريسون وغابرييل رييس، اللذان سيصبحان في نهاية المطاف شخصيات Overwatch المعروفة باسم Soldier 76 و Reaper .

قامت ألمانيا بالرد على هؤلاء الجنود بالقوة، من خلال مجموعة من الجنود النخبة المعروفين ببدلاتهم الثقيلة من الدروع المستوحاة من الفرسان القدامى، والأسلحة الكبيرة مثل المطارق والبراغي، حيث كان يقودهم Balderich von Adler ومتدربه، Reinhardt Willhelm، بعد معركة كارثية في Eichenwalde، والتي انتهت بسقوط فون أدلر، وسلم العهود إلى الشاب يدعي راينهاردت.

يمكن رؤية بدلة فون أدلر للدروع في القاعة العظيمة بداخل القلعة، في هذا الوقت على القمر، توجد هناك مستعمرة قمرية في الأفق تعمل على إنشاء حيوانات معدلة وراثيًا كوسيلة لاختبار الإقامة طويلة المدى في الفضاء ومن هنا ولدت فكرة جديدة لقرد شاب يدعى وينستون بالتمرد على العلماء من قاموا بصنعه، وفيما بعد أنضمن له العديد من القرود الأخرى، مما أسفر عن مقتل جميع العلماء في هذه العملية، وليس هذا فقط بل قام ونستون بإنشاء صاروخًا للهروب من القمر والتوجه به إلى الأرض، حيث ظلت باقي القرود القمرية الأخرى على سطح القمر، لأنهم على ما يبدو يحبون العيش هناك.

صعود Overwatch

مع استمرار هيمنة قوات Omnic على العالم، تبدأ الأمم المتحدة بإنشاء فريق Overwatch Strike Team، والذي يتكون في بدايتة من Jack Morrison و Gabriel Reyes و Ana Amari (قناص قاتل من مصر) و Reinhardt Wilhelm و Torbjörn Lindholm (مهندس أسلحة من السويد) وفرد لا يزال مجهولًا يدعى لياو، حيث يعمل رييس كأول قائد للفريق، والذي بدأ أخيرًا في تحقيق النجاح لباقي الفريق معه، من خلال التغلب على قوات Omnic لأول مرة بفضل جهودهم الموحدة دوليًا، وبعد مرور عدة سنوات تم الإعلان عن وجود أزمة في Omnic، حيث تصبح Overwatch منظمة تركز على السلام مع تولي جاك موريسون مكان رييس، الذي تولى مسؤوليات جديدة، من خلال تجنيد لينا “Tracer” Oxton والدكتورة أنجيلا “Mercy” Ziegler للقضية أيضًا.

ينضم غابرييل رييس إلى منظمة سرية يتم تشكيلها حديثًا تحمل شعار Overwatch تسمى Blackwatch مع أعضاء آخرين، بما في ذلك Jesse McCree و Genji Shimada و Moira O’Deorain، حيث يتم تجنيدهم لمحاربة تالون وهو إرهابي صاعد جديد يريد إعادة فريق Omnic مرة أخرى من خلال توجه رييس، إلى جانب الأعضاء الآخرين في Blackwatch، حيث يذهبوا إلى إيطاليا في عملية سرية لاختطاف أحد قادة تالون، أنطونيو بارتالوتي، والتي تنتهي بقتل بارتالوتي، في نهاية المهمة والتي تعرف Blackwatch إلى العالم، في نفس الوقت التي ظهرت به منظمة إرهابية أخرى تعرف باسم Null Sector في لندن، تتكون من مجموعة من متمردي Omnics ضد المجتمع الإنجليزي، وذلك من خلال هجومًا مفاجئًا على King’s Row ، وييتم من خلال أخذ الرهائن ويقتلون مئات الأشخاص في هذه العملية، ضد أوامر رئيس الوزراء البريطانية، ينشر موريسون وكلاء Overwatch Tracer و Reinhardt و Torbjörn و Mercy لوقف قوات القطاع الفارغ، حيث ينجحون في النهاية.[2]

قصة ديفا

بعد أن قامت الأمم المتحدة بتشكيل مجموعة جديدة من المقاتلين وهم Overwatch، وذلك بهدف القضاء على الروبورتات التي تسمي Omnic، والتي كانت تشكل تهديد على جميع دول العالم، حيث تمت إنشاء هذه المجموعة لهدف حفظ السلام، وتحاول مواجهة الشر وحماية البشرية، وقامت بجمع العديد من الأعضاء على مر السنوات المختلفة، لتنضم إليهم شخصية ديفا D.Va وهي العضو الخامس الذي ينضم إلى Overwatch في عام 2017، حيث بدأت اللعبة بوجود واحد وعشرين شخصية.

وفي كل مرة يزيد العدد ليصل إلى ثمانية وعشرون شخصية، وذلك من خلال إضافة بعض أشخاص جديدة من قبل مطوري اللعبة، وجاء هذا في التحديث الأخير في إصدار بعنوان 2.0، في بداخل اللعبة تؤدي دور المقاتلة ديفا تشارولت تشنغ، فهي تستخدم صوتها وجميع مميزاتها في الأداء والحركة بداخل اللعبة، حيث تم تصنيفها من أقوى وأمهر فرق الطيران، فهي من تعمل على قيادة مركبات الطيران الآلية بداخل اللعبة، حيث أها أثبتت أكثر من مرة أنها قادرة على التخلص من أعدائها، في العديد من المواقف المختلفة القتالية الحربية.[3]

إمكانات البطلة الخارقة ديفا

  • تعتبر ديفا هي أحد فريق الطيران والتي تعمل على جميع الآليات التي يحتوي عليها الفريق، حيث هي قادرة على قيادة آلية قتالية مسلحة بمدفعين أنشطارين توأمين وهم أسلحتها الخاصة.
  • لديها القدرة على التعامل مع جميع أنواع البنادق، ومختلف ذخائرها وإعادة تحميلها بسرعة كبيرة.
  • أثناء القيام بالعمليات الحربية تقوم باستخدام مركبات دفاعية، التي تعمل على قصف مقذوفات الأعداء في الهواء، حيث تحتوي طائرتها على مدفعين صاروخيين يعملوا على مساعدة ديفا للطيران وإطلاق القذائف بيسر.
  • لدي ديفا القدرة كبيرة على التدمير الذاتي للطائرة الخاصة بها.
  • زتعتبر آليتها هي واحدة من الآليات التي تمتلك الطاقة التفجيرية، كما أن يمكنها أن تطير في الهواء بعد تفجير مركبتها، ويمكنها النزول على قدمها ومحاربة الأعداء، فهي تمتلك الكثير من الأسحلة القوية.
  • وأيضا تمتلك ديفا الكثير من المقاتلات والآليات التي تمكنها من هزيمة أعدائها والروبورتات الأخرى، وتخلص الشعوب الأخرى.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق