أجزاء السيارة السفلية

كتابة اسماء انور آخر تحديث: 27 يوليو 2020 , 01:40

يجب على كل مالك سيارة أن يعرف مكونات سيارته، والأجزاء الداخلية والخارجية للتصرف في أوقات الطوارئ عند حدوث أي عطل بها، ومن أهم هذه المكونات أجزاء السيارة السفلية التي تعتبر أهم مكونات السيارة، فإن الفهم العملي لأجزاء السيارة يجعل المالك قادر على التعامل مع أي ورشة لتصليح السيارات عند اللزوم. [1]

اهمية أجزاء السيارة السفلية

تتشابه أجزاء السيارة السفلية في العديد من أنواع السيارات المختلفة، فعند معرفة هذه الأجزاء ودراستها جيدا يستطيع السائق تصليح سيارته بنفسه، دون اللجوء إلى مركز خدمة صيانة، ودفع الكثير من التكاليف الباهظة.

ولكن يجب أولا أن ننظر إلى الرسم البياني التخطيطي لأجزاء السيارة السفلية الذي يبين أهمية هذه الأجزاء في السيارة، وكيفية التعامل معها بشكل جيد عند حدوث أي عطل، كما يمكن أن يكتسب سائق السيارة فن النقاش مع فني الخدمة بأسلوب مميز، لمعرفة الأسباب الرئيسية في حالة وجود أي عطل، وحتى يتم ذلك يجب معرفة أسماء قطع غيار السيارات. [2]

البطارية

تعتبر البطارية من ضمن أجزاء السيارة السفلية التي تسمح للسيارة بالعمل، فعند توفر البطارية داخل السيارة يعمل المحرك من خلال الكهرباء اللازمة للدفع، بالإضافة إلى الملحقات الأخرى التي تعمل بواسطة الكهرباء.

ثم تتبعهم البطارية  في العمل من خلال تحويل الطاقة الكيميائية إلى طاقة كهربائية تساعد في تشغيل المحرك الذي على أساسه تعمل البطارية، ويتمكن السائق من قيادة السيارة وتوجد البطارية في منطقة محددة لا يتغير مكانها في السيارة وهي أسفل غطاء المحرك.

طريقة التعرف على البطارية

يمكن التعرف على البطارية من خلال تحديد مكانها أسفل محرك السيارة، كما يمكن أن يتم تحديدها بواسطة السائق إذا تم التعرف على رموز (-) و (+) في حالة البدء في تشغيل السيارة، وتعتبر هذه الخطوة من الخطوات الضرورية التي يجب أن يكون السائق على دراية بها.

فعند توصيل المشبك الأحمر يتم توصيله برمز (+) وعند توصيل المشبك الأسود يتم توصيله برمز (-) في حالة شحن البطارية، فلابد أن يتعرف السائق على جميع أجزاء السيارة فهناك قطع غيار السيارات المتشابهة ولكنها تختلف في السعر، والحجم باختلاف نوع السيارة، ولكن البطارية من الأجزاء الثابتة التي لا تتغير في الأنواع المختلفة.

المولد

يعتبر المولد الكهربائي هو الذي يتحكم في عملية تحويل الطاقة الميكانيكية إلى طاقة كهربائية بواسطة التيار الناتج من البطارية، ويستخدم المولد في السيارة كمصدر للطاقة أثناء التحرك.

فهو من يعمل على إعادة شحن البطارية إذا كانت فارغة، ولكن يجب عدم الشحن الزائد للبطارية بواسطة المولد تجنبا لأي مشاكل تؤثر على قدرة البطارية. [3]

المحور في السيارة

يعتبر المحور من أهم أجزاء السيارة السفلية الذي يتحكم في الفرامل، والدوران والتحرك، فهو المسؤول عن العجلات، ونقل الطاقة ووزن السيارة، كما أنه من ضمن المكونات الحيوية داخل نظام التشغيل، ويوجد في جميع السيارات الحديثة بشكل جديد مقسم.

حيث ترتبط كل عجلة من عجلات السيارة بجانب مستقل من المحور، مما يجعل السيارات الحديثة أكثر سهولة أثناء القيادة وأكثر راحة، بالإضافة إلى تحسين حركة السير والانعطاف مما يطيل من عمر عجلات السيارة.

أجزاء السيارة السفلية المسؤولة عن نقل الطاقة

من ضمن أجزاء السيارة السفلية المسؤولة عن نقل الطاقة الحركية من المحرك إلى عجلات القيادة هو المحور، حيث أنه أهم الأجزاء التي تتحكم في عملية الاستدارة، والتحرك بشكل آمن، كما يمكن البحث عن حاله المحور عن طريق الآتي:

  • في حاله عطل المحور يتم إصدار مجموعة من الأصوات العالية من أسفل السيارة.
  • إذا حدث أي ضرر للمحور تحدث الاهتزازات الشديدة أثناء الدوران أو استخدام الفرامل.

الفرامل في السيارة

من ضمن أجزاء السيارة السفلية وتعتبر الفرامل أهم مكونات السيارة التي تتحكم في عملية القيادة، ويتكون نظام الفرامل من:

  • دواسة الفرامل.
  • الفرجار.
  • مفاتيح الضوء.
  • وسادة الدوار.

فعند تعطل أي جزء من أجزاء نظام الفرامل يتعطل نظام الفرامل بأكمله، ويحدث أخطاء شديدة أثناء القيادة، وتختلف أماكن الفرامل من سيارة لأخرى، فهناك سيارات توجد فيها الفرامل في مقدمة السيارة وأنواع أخرى من السيارات توجد بها الفرامل خلف عجلة القيادة.

وظيفة سائل الفرامل

من ضمن أجزاء السيارة السفلية الهامة هي الفرامل، ولكن هناك مكون أساسي يجب أن يتوفر حتى يعمل نظام الفرامل بأكمله وهو سائل الفرامل.

حيث يساعد هذا السائل في إتمام العملية الهيدروليكية التي تقوم بزيادة الضغط اللازم لإبطاء سرعة السيارة وإيقافها، ففي حالة نقص معدل سائل الفرامل يحدث خلل شديد في النظام المتحكم في الفرامل، مما يؤثر على عملية القيادة بشكل كبير.

محرك السيارة

هناك أهمية كبيرة لجميع أجزاء السيارة السفلية وعلى وجه التحديد محرك السيارة، فإن محرك الاحتراق الداخلي هو محرك حراري بمعنى أنه يحول الطاقة من حرارة البنزين المحترق إلى عزم ميكانيكي.

إن عزم الدوران يوضع على العجلات لجعل السيارة تتحرك، وهذا إذا لم تكن تقود سيارة قديمة ذات شطرتين (والتي تبدو وكأنها منشار كهربائي قديم وتتجمد من الدخان الزيتي إلى العادم)، فإن محركك يعمل على نفس المبادئ الأساسية سواء كنت تقود سيارة فورد أو فيراري.

كيف يعمل محرك السيارة

إن المحركات لها مكابس تتحرك صعودا وهبوطا داخل أنابيب معدنية تسمى أسطوانات، يمكنك تخيَّل انك تركب الدراجة، وكذلك تخيل أن ساقيك تتحركان صعودا ونزولا لتدحرج الدواسات.

وهكذا فالمكابس متصلة بواسطة قضبان مثل  – الساقين- بعمود عمودي، وتتحرك صعودا ونزولا لتدور عمود المحرك، تماما كما تدور ساقك حول الدراجة، وهكذا تشغل بدورها عجلة قيادة الدراجة أو عجلات قيادة السيارة.

وبالنسبة للسيارة، يوجد في محركها ما بين أسطوانتين و12 أسطوانة، ومكبس يتحرك صعودا ونزولا. [4]

ضاغط الهواء في السيارة

يعتبر ضغط الهواء من أهم أجزاء السيارة السفلية التي يوجد داخل المحرك، حيث يوجد ضاغط الهواء مربوط بواسطة حزام القيادة، ويساعد على توزيع الهواء البارد في جميع أركان السيارة.

فإذا كان السائق يرغب في تشغيل نظام التكييف خلال الأيام شديدة الحرارة يجب أن يقوم بشراء ضغط هواء جيد يعمل بقوة ممتازة للحصول على هواء بارد من جميع الفتحات الموجودة في السيارة، دون حدوث أي ضوضاء وإزعاج.

المبرد في السيارة

يعتبر المبرد ضمن أجزاء السيارة السفلية الذي يوجد أسفل غطاء المحرك، ويوضع بالقرب من المحرك، حيث يقوم بوظيفة هامة وهي التبريد، ومنع زيادة درجة الحرارة للمحرك، ولكنه يحتاج إلى سائل تبريد هذا السائل يفيد في عمل المبرد بشكل قوي دون حدوث أي عطل.[1]

تعتبر قطع غيار فورد من أفضل الأنواع التي تنتج قطع غيار السيارات المختلفة، وهي تتميز بأنها الأصلية، وتقوم الشركة بتوفير جميع الأنواع اللازمة لأي نوع سيارة.

بالإضافة إلى مراعاة جميع الشروط الفنية التي تضعها الشركات المنتجة لسيارات فورد، ويمكن الحصول عليها من خلال موقع قطع غيار فورد الأصلية. [5]

المعلومات السابقة عن أجزاء السيارة السفلية لابد أن يعلمها كل سائق لمساعدة نفسه عند التعرض إلى أي موقف طارئ، دون اللجوء إلى مركز خدمة صيانة سيارات، كما يستطيع طرح أي سؤال على الفني ذو الخبرة الممتازة لمعرفة حالة سيارته عند أي عطل.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق