أنواع التطبيقات الإلكترونية

كتابة Yasmin آخر تحديث: 12 أغسطس 2020 , 23:57

إن أنواع التطبيقات التي يتم تصميمها بواسطة لغات البرمجة والتي ينصب عملها على الأجهزة الذكية لا عدد لها ولا حصر، حيث حدث في آخر خمسة أعوام ما هو أقرب بالثورة  ولكنها ثورة من نوع خاص تجسدت بانتشار عظيم في تطبيقات الهاتف الذكي، وقد تمكنت تلك التطبيقات التي يقوم بالإشراف على تصميمها مجموعة من المصممين المحترفين من تحقيق نجاحاً ملفتاً، مما جعلها تعد بمثابة وسيلة وأداةً يمكن عن طريقها إجراء مختلف العمليات مثل الشراء، البيع، التسوق، والتواصل الاجتماعي بأساليب مرئية ومسموعة، كما يمكن تشغيل تطبيقات الاندرويد على الكمبيوتر.

التطبيقات التي تعمل على الهاتف الذكي

لم يعد بالمقدور أن يتم الوصول إلى جميع ما يتم تصميمه من تطبيقات والتعرف عليه حيث قد بلغت من العدد مبلغاً لا يمكن إحصائه أو عده إذ يوجد العديد من أنواع التطبيقات التي يتم تنزيلها إلى الهواتف الذكية عن طريق المتجر والتي يتم استخدامها من قبل الكثير من المستخدمين حول العالم ومن أهم تلك التطبيقات نذكر التالي:

تطبيقات التواصل الاجتماعي

تعد تطبيقات التواصل الاجتماعي من أهم أنواع التطبيقات المنتشرة والتي يعتبرها البعض بمثابة كلمة السر التي يترتب عنها تطوير العديد من مختلف أنواع التطبيقات، وتعتمد فكرة تلك التطبيقات على الربط ما بين الأفراد في أي زمان وأي مكان عن طريق تلك التطبيقات ذات الاستخدام البسيط، وحينما يتم الحديث عن تطبيقات التواصل الاجتماعي لا يمكن إغفال ذكر أهم التطبيقات التي شكلت ثورة بعالم تطبيقات التواصل الاجتماعي وهي(Facebook، WhatsApp، Snapchat، instagram ،Youtube).

تطبيقات الشراء الالكتروني (المتاجر الإلكترونية)

تقترب تلك التطبيقات في الوصف بما يشبه السوق الالكتروني الذي يتم عن طريقه عرض جميع أنواع المنتجات وبالمقابل فإن كافة من يمتلك ذلك التطبيق على هاتفه الذكي يمكنه الدخول إليه والاطلاع على جميع المنتجات الجديدة التي تم إصدارها بالآونة الأخيرة.

وبذلك فيتم الانتقال إلى مراحل نزول أي نوع من المنتجات إلى الأسواق والاطلاع عليه على الفور كما يمكن الحصول عليها وطلبه من البائعين والتجار دون الحاجة إلى قطع مسافات طويلة في سبيل التعرف كلاً من المنتجات والأسعار، إلى جانب إمكانية التعرف على  يمكننا على كل تلك المعلومات بواسطة الدخول إلى التطبيقات التي تعمل على الهواتف الذكية.

التطبيقات الإخبارية

قامت الكثير من الشركات بواسطة من يعمل لديها من مبرمجين بتطوير العديد من أنواع التطبيقات الإخبارية التي يتم استخدامها في سبيل الحصول على أحدث الأخبار الرياضية أو الاقتصادية أو السياسية والتعرف على كافة الأمور الجديدة، وعلى ذلك فإن جميع تلك التطبيقات أصبحت بديلاً عن شاشة التلفاز التي كان الناس يمضون أمامها الكثير من الساعات بهدف معرفة كل المستجدات.

تطبيقات الألعاب

لا يمكن أن يتم الحديث حول التطبيقات الإلكترونية دون إبراز مدى مل لتطبيقات الألعاب من حضور وتواجد كبير من حيث التصميمات الجذابة التي تم تصميمها وتحضيرها وهو ما مثل مرحلة هامة من بين مراحل تطور التطبيقات، حيث تك استخدام تلك التطبيقات لكي يتم تحقيق المكسب المالي الكبير بطريق مباشر من خلال بيعها، كما يمكن تحقيق الربح المالي منها عن طريق غير مباشر من خلال التسويق عبرها.

التطبيقات الخدمية

تلك الأنواع من التطبيقات تم تخصيصها وتصميمها لتحقيق مصلحة بعض الشركات منها تطبيقات البنوك أو المؤسسات حيث عن طريقها يمكن للشخص أو المستخدم أن يقوم بإتمام جميع الإجراءات والمعاملات الماليى والتعرف على ما يمتلكه من رصيد مالي، كما أن يوجد منها تطبيقات الشركات السياحية التي تسمح القيام بإجراء الحجوزات بطريق مباشر ومن ثم الدفع إلكترونياً، مما يساعد على توفير الكثير من الوقت.

الفرق بين التطبيقات الإلكترونية والبرامج

يتمثل الفرق بين البرامج والتطبيقات أن التطبيقات ما هي إلا برامج تم تصميمها من أجل خدمة المستخدم، ولا يتم تشغيلها إلا بواسطته وتقوم بأداء العديد من  المهام في إطار الحاجة إليها كما يمكن التفاعل معها، كذلك فإن تلك التطبيقات قد تكون قائمة بحد ذاتها، مثل معالج النصوص ومشغل الوسائط، كما قد تكون مجمعة؛ كما أن  التطبيقات التي تقوم بمهام متشابهة بين مجموعة تعرف باسم مجموعة التطبيقات مثل ERP وCRM وMicrosoft Office .
أما برامج النظم فقد تم تصميمها من أجل أجهزة الحاسب الآلي إذ تهدف لتشغيله، فضلاً عن عملها على التنسيق فيما بين النظام ومكونات الحاسوب، فهي تعمل بمجرد التشغيل ومن تلقاء نفسها في جهاز الحاسوب وتبقى مستمرة طيلة فترة تشغيل النظام، ومن بين أهم برامج الحاسوب على سبيل المثال وليس الحصر؛ نظام التشغيل مثل: Windows وOS وLinux.
وكما يوجد العديد من برامج النظم الهامة كذلك مثل BIOS، والجدير بالذكر أنه لا يمكن لأياً من أنواع التطبيقات العمل بدون الحاجة إلى برامج، ومنها خادم التطبيقات أو JVM لكي تتمكن من العمل بشكل صحيح، أما البرامج فإنها لا تكون بحاجة إلى التطبيقات ولكنها ذات مهام محدودة، وبعد التعرف على الفرق ما بين التطبيقات والبرامج إلا أن كلاهما يصنفان من بين برامج الحاسوب، و إذ أنهما يعملان معًا في سبيل تشغيل وظائف الحاسوب بنجاح. [1]

أنواع تطبيقات البرامج

تقوم التطبيقات بأداء الكثير من المهام التي يحتاج إليها المستخدمين وهي ما يتم إنشائه بواسطة المبرمجين عن طريق استخدام لغات البرمجة المتعددة والمختلفة، وبناء على ذلك يمكن أن نعرض فيما يلي أمثلة لأشهر تطبيقات البرامج فيما يلي: [2]

  • برامج البريد الإلكتروني: يستخدم ذلك البرنامج من أجل استقبال وإرسال الرسائل عن طريق البريد الإلكتروني، مثل: MS Outlook وNetscape Messenger.
  • متصفحات الإنترنت: يتم استخدامها لتصفح الإنترنت وإرسال الرسائل عبر البريد الإلكتروني، إلى جانب ذلك يتم استخدامها لكي يتم ‘نشاء صفحات الويب مثل: MS Internet Explorer وGoogle Chrome وFirefox.
  • برنامج العرض: وظيفته هي عرض الصور، الوسائط المتعددة والمعلومات أو جميعها معًا ومنها: MS PowerPoint وHyper Studio.
  • برامج الاتصالات: تقوم بالسماح لمستخدميها أن يتواصلوا فيما بينهم عن طريق استخدام الدردشة أو الفيديو أو الصوت ومن أمثلتها: MS Net Meeting وIRC وICQ.
  • برامج قواعد البيانات: تستخدم لكي يتك تخزين المعلومات الرقمية والنصية التي تساعد على فرز البيانات و منها: MS Access وFileMaker Pro.
  • برامج النشر المكتبي: يتم الاعتماد عليها كأداة لإنشاء اللافتات والمنشورات وبطاقات هدايا وما إلى نحو ذلك ومنها: MS Word وMS Publisher وAdobe PageMaker.
  • برنامج جداول البيانات:  ويتم الاعتماد عليه كأداة لإجراء العمليات الحسابية ولتنظيم الجداول ومنها: MS Excel وQuattro Pro وLotus وMS Works.
  • برنامج معالج النصوص: وعبارة عن أحد الأدوات المستخدمة من أجل تستخدم طباعة الكلمات وإنشائها مثل: Microsoft Word وMicrosoft Works وAppleWorks.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق