شروط قراءة القران

كتابة ابتسام مهران آخر تحديث: 01 سبتمبر 2020 , 00:36

يوجد العديد من القواعد والشروط ، والأنظمة التي يجب مراعتها عند قراءة القرآن الكريم ، وغالباً قد تنسى من قبل الكثيرون ؛ فيعتبر القرآن الكريم هو الكتاب الآخير من جميع الكتب المقدسة التي نزلت على مختلف الأنبياء ، ونزل على النبي محمد صلى الله عليه وسلم عام 609 م على يد الملاك جبرائيل ، وبعد ذلك بدأ الإسلام في الانتشار ، ويطلق على من يتبع القرآن الكريم والنبي محمد صلى الله عليه وسلم اسم المسلمين ، وعلى الرغم من أن من يتبع ذلك يصبح مسلماً ألا إن القرآن الكريم يحتوي على تعليم للبشرية كلها ، ليس فقط المسلمون ، ونجد أن غير المسلمين يطلبون الإرشاد ، والنصيحة ، والحكمة من القرآن الكريم . [1]

شروط قراءة القرآن الكريم

القرآن الكريم هو آخر الكتب المقدسة ، والذي نزل على النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، و يوجد شروط وقواعد معينة لقراءة القرآن الكريم غالباً ما يتم نسيانها ، لذلك سوف نتعرف على بعض تلك الشروط المهمة ، والمبادئ التوجيهية التي يجب أن نراعيها عند قراءة القرآن الكريم ، وهي كالتالي :

  • أن يكون الشخص في حالة طهارة ونظافة ، أول وأهم ما يؤمر به هو التطهر ، والتنظيف قبل لمس القرآن الكريم أو تلاوته ، وتتكون حالة النظافة الموحدة لتلاوة القرآن الكريم من وضوء رئيسي ، وذلك يسمى الغسل ووضوء بسيط يسمى الوضوء ، ويجب على المرء مراعاة أن يظل نظيفاً ، ومتطهراً خلال فترة القراءة .
  • بدء القراءة بالتأود ، والتأود هو الذي يعني الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم ، وبعدها قول بسم الله الرحمن الرحيم .
  • التلاوة البطيئة، يجب قراءة القرآن الكريم بهدوء ، وبطء ، وسلام ، حتى يستطيع القارئ من فهم تعاليم الإسلام بطريقة أفضل .
  • النطق الدقيق، يجب على القارئ أن يكن حذر عند نطق كلمات الآيات ، ونطقها بشكل صحيح ؛ فأي تغيير في نطق كلمة ، أو آية سوف يؤدي إلى معنى آخر .
  • التأمل في الآيات ، يجب على القارئ أن يتأمل في الآيات ؛ لكي يفهم المعاني العميقة التي تحتويها الآيات القرآنية .
  • حفظ وممارسة القرآن، عندما يحفظ المرء القرآن الكريم ، ويفهمه بشكل جيد ، سيساعده ذلك على ممارسة القرآن في الحياة اليومية بشكل متكرر .
  • تلاوة جميلة ، ينصح دائماً أن يقرأ القرآن الكريم بأكبر قدر ممكن من اللهجة ، وبتلاوة بسيطة ، وجميلة ، وواضحة . [1]

شروط قراءة القرآن الكريم من الجوال

 تعتبر قراءة القرآن الكريم من الجوال تمكن المرء من قراءة القرآن الكريم في أي وقت على شاشة الهاتف المحمول ، وتلك الهواتف المحمولة المكتوب بها القرآن الكريم بصيغة كتابة ، أو تسجيل لا تخضع لحكم المصحف ؛ فيجوز مسها بغير طهارة؛ فكتابة القرآن الكريم على الهاتف المحمول ليس ككتابته في المصحف ، وقد يحتوى الهاتف على القرآن الكريم ، وعلى أشياء أخرى أيضاً .

لا يخضع القرآن الكريم المسجل ، والمكتوب على الهاتف المحمول لقواعد المصحف ، وذلك لأن حروف القرآن الموجودة في تلك الأجهزة تختلف عن الحروف الموجودة في المصحف ؛ فهي لا تتواجد بالشكل الذي تقرأ به ، بل هي تكون على شكل موجات تشكل الحروف عند الحاجة ، ولذلك يمكنك قراءة القرآن الكريم من على الجوال في أي وقت ، وبدون طهارة ، والله أعلم .

تسهل قراءة القرآن الكريم من الجوال على الحائض التي لا تستطيع حمل المصحف القراءة بسهولة ، وبدون طهارة من على الجوال ، وتسهل على الشخص القراءة في أي مكان يصعب عليه الوضوء به . [2]

هل يجوز قراءة القرآن الكريم بدون حجاب

لا يشترط أن ترتدي المرأة الحجاب أثناء قراءة القرآن الكريم ، لعدم وجود دليل واضح على وجوب ذلك ؛ فقراءة القرآن الكريم لا تستوجب ستر الرأس ، وسجود التلاوة يكون بقراءة القرآن الكريم ، ويمكن أن يتم في أي حالة ؛ فلا يشترط أن تلبس المرأة الحجاب من أجل سجدة التلاوة ؛ فيجوز ذلك حتى مع كشف الرأس ، وذلك لأن هذه السجدة لا تخضع لأحكام الصلاة . [3]

آداب قراءة القرآن الكريم

تشمل آداب قراءة القرآن الكريم الآتي :

  • الاعتقاد والعلم بأن القرآن هو رسالة من الله عز وجل إلى عباده .
  • يجب على القارئ أن ينظف ذهنه تماماً من كل الانحرافات الأخرى قبل البدء في القراءة .
  • لابد أن يفهم القارئ معنى الآيات ودلالة الكلمات التي يقوم بتلاوتها .
  • يجب أن يكون القارئ متواضعاً عند قراءة آيات الله عز وجل ؛ فجمال الآيات لا ينكشف إلا للروح المتواضعة
  • ويجب على المرء أن يتعرف على النطق الصحيح للكلمات العربية ؛ لكي ينطق الآيات بشكل صحيح . [4]

حكم قراءة القرآن الكريم

يوجد بعض الأحكام والقواعد عند قراءة القرآن الكريم وفقاً للشريعة الإسلامية ، وهي كالتالي:

  • لابد أن يكون الإنسان مرتب ، ونظيف قبل البدء في قراءة القرأن الكريم سواء المظهر الخارجي والتطهر ، أو عقلياً عن طريق التفكير .
  • عند قراءة الشخص للقرآن الكريم يجب التركيز على رسالة الله عز وجل ، والاستحواذ على العديد من النقاط ، وفهمها من أجل تطوير النفس والمجتمع من حولنا .
  • القرآن يمجد القلب ؛ فلا بد من أن يكن قلبك خالي من أي تفكير اقتصادي ، أو مادي قد يشغلك عن التفكر في الآيات الكريمة .
  • قراءة دعاء ختم القرآن من قلبك ، والتأني ، والتفكير في كل ما هو مكتوب في الدعاء ، وتمنيه تحقيقه من الله عز وجل بقلب صافي . [4]

كيفية قراءة القرآن الكريم

لا يجوز أن يقرأ المسلم القرآن الكريم إذا كان لا يعرف نطق حروفه بالعربية ، بل هو ملزم أن يتعلم القرآن الكريم بالخط العربي إذا أراد أن يقرأه ؛ فالقراءة بحروف آخرى غير العربية تؤدي إلى إفساد المعنى ، وتغيير شكل الكلمات ، ولا يجوز للإنسان أن يقرأ القرآن الكريم بشكل غير صحيح ؛ فمن الواجب عليه أن يقرأ بشكل صحيح حتى إذا استغرق ذلك خمس دقائق لقراءة كلمة واحدة أو ربع ساعة ، وهو يحاول النطق بها ؛ فلابد أن يلفظها بشكل صحيح .

بالنسبة إلى قراءة القرآن الكريم في الصلاة من المصحف ، أو من ورقة مكتوبة فيها سور من القرآن فلا حرج في ذلك إذا كان الأمر ضروري ، إذا كان الشخص لا يستطيع القراءة بدون المصحف . [5]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق