فوائد الرياح واضرارها

كتابة: دعاء اشرف آخر تحديث: 02 نوفمبر 2020 , 18:32

تعريف الرياح

الرياح هي حركة الهواء ينتج عن التسخين غير المتكافئ لسطح الأرض بواسطة الشمس ، نظرا لأن سطح الأرض يتكون من تكوينات مختلفة من الأرض والماء ، فإنه يمتص إشعاع الشمس بشكل غير متساوي وهناك عاملان ضروريان لتحديد الرياح السرعة والاتجاه ويتم قياسها باستخدام جهاز قياس سرعة الرياح .

فوائد الرياح

وهناك فوائد للرياح ومنها :

جلب الأمطار إلى المناطق التي تحتاجها

تعتبر الرياح فعالة للغاية في إنتاج الأمطار وبالتالي يمكن أن تكون أيضا فعالة في منع الجفاف في مناطق الجفاف ، مثل أجزاء من الجنوب الشرقي والشمال الشرقي  ويمكن أن يكون هطول الأمطار من الرياح مفيدا .

تفتيت البكتيريا والمد الأحمر

مع تحرك الرياح عبر المحيط تقذف الرياح والأمواج محتويات الماء يؤدي هذا المزج إلى تفتيت بقع البكتيريا الكامنة في الماء ، ويمكن أن يؤدي إلى نهاية مبكرة للمد الأحمر والذي يمكن أن يحدث على طول ساحل الخليج والساحل الغربي .

يمكن للرياح أيضا أن تزود المياه السطحية القريبة بالأكسجين ، مما يساعد على إعادة الحياة إلى المناطق التي كان فيها المد الأحمر موجودا في السابق .

توفير ميزان حرارة عالمي

أحد الأغراض الرئيسية للرياح والأعاصير حول العالم هو توازن درجة الحرارة بين القطبين وخط الاستواء ، وسيظل هذا الخلل في درجات الحرارة موجودا دائما بسبب اتجاه المحور القطبي لكوكبنا .

حيث يتلقى خط الاستواء على الأرض طاقة شمسية تسمى التشمس ، أكثر من أي خط عرض آخر في المتوسط ​​السنوي يؤدي هذا التشمس إلى تدفئة المحيط ، والذي بدوره يسخن الهواء فوقه ويبقيه أكثر دفئا لفترة طويلة في الخريف .

تجديد جزر الحاجز

على الرغم من أن معظم الصور التي نراها للجزر الحاجزة بعد الأعاصير تظهر مساحات من الأرض محطمة ، إلا أن الجزر الحاجزة غالبا ما تتجدد مع مرور الرياح .

تتمتع الرياح بالقدرة على التقاط كميات كبيرة من الرمال والمغذيات والرواسب في قاع المحيط ونقلها نحو تلك الجزر الحاجزة ، غالبا ما تحرك العواصف والرياح والأمواج هذه الجزر بالقرب من البر الرئيسي حيث يتم دفع الرمال أو سحبها في هذا الاتجاه .

فوائد الرياح للنبات

فوائد الرياح للنبات متعددة ومنها :

تجديد الحياة النباتية الداخلية

ما لم يتم تفجيره على الأرض أثناء الرياح يمكن أحيانا حمله مئات الأميال في اتجاه مجرى النهر ، عندما تصل الرياح إلى اليابسة ، تهب رياحها الأبواغ والبذور إلى الداخل من حيث تسقط عادة .

يمكن رؤية هذا التأثير على مسافة ألف ميل داخل اليابسة حيث تتحرك العواصف بعيدا عن الخط الساحلي ، يمكن أن تعوض هذه البذور النمو المفقود بعد الحرائق والتحضر .

غالبا ما تضعف النظم الاستوائية أوراق الشجر مما قد يكون مفيدا في جهود مكافحة الحرائق ، ويمكن أن يساعد أيضا تقليم الأشجار لتخفيف الضرر [2] .

ما هي أضرار الرياح

اندفاع العاصفة

بينما يقترب إعصار من الساحل يرتفع مستوى سطح البحر بسرعة نظرا لارتفاع مستوى سطح البحر ، يمكن أن تتسبب كمية المياه في حدوث العديد من الوفيات بسبب الغرق ويؤدي الامتصاص من الضغط المنخفض للعاصفة والرياح القوية إلى حدوث عواصف .

هطول أمطار غزيرة

يمكن أن يسقط ما بين 6 و 12 بوصة من المطر هذا ما يكفي من المطر لحدوث فيضان وتحدث معظم الأضرار حيث يوجد العديد من الشركات والمباني ، معظم الناس الذين يموتون في الأعاصير يموتون بسبب غرقهم في الفيضانات .

حيث تعد التضاريس وسرعة العاصفة وتشبع الأرض وأنظمة الطقس الأخرى في المنطقة كلها عوامل لمقدار هطول الأمطار أثناء الإعصار ، قبل 6 ساعات من وصول الإعصار إلى الأرض وبعدها ، تتساقط أكبر كمية من الأمطار يمكن أن تتجمع بقايا الإعصار مع أنظمة الطقس الأخرى وتشكل مشكلات طقس إضافية مثل العواصف الرعدية .

المد والجزر

المد والجزر هي التيارات البحرية القوية جدا  فعندما تدفع الرياح القوية المياه نحو الشاطئ ، يتشكل المد والجزر. إذا بدأ المد والجزر في التكون  فهذه علامة على احتمال تشكل إعصار [2] .

أضرار الرياح على النباتات

  • حيث تتفوق الرياح على النباتات وتسبب تتساقط أوراق الريح وتمزق الأنسجة وتحدث ثقبًا صغيرة في الأوراق الصغيرة الرقيقة.
  • مع نمو الأوراق وتكبر الثقوب أيضا وتبدو إلى حد كبير مثل الحشرات القارضة التي تسبب الضرر عندما تكون الرياح شديدة قد تصبح بعض الأوراق ممزقة بالفعل .
  • حيث أوراق الكوسا والبطيخ والخيار خشن جدا عندما تهزها الرياح فإن هذه الشعيرات تثقب أسطح الأوراق ، يؤدي هذا إلى ظهور بقع قشرية صغيرة تشبه مرض النبات بدلا من إصابة الرياح النموذجية في المناطق الرملية ،
  • يمكن للرياح جنبا إلى جنب مع جزيئات الرمل الناعمة  تتمركز على سيقان وأوراق الشتلات أويمكن أن يؤدي هذا الكشط الرملي إلى إتلاف النباتات الصغيرة بشكل خطير أو قتلها تماما [4] .

أنواع الرياح

هناك أنواع عديدة من الرياح وكلها يتم قياسها ب جهاز الانيمومتر ومن اسماء الرياح المنتشرة [3]

رياح الكواكب

الرياح الكوكبية تتكون من رياح موزعة في جميع أنحاء الغلاف الجوي السفلي ، وتهب الرياح بانتظام على مدار العام محصورة داخل أحزمة عرضية ، خاصة في اتجاه الشمال الشرقي والجنوب الشرقي أو من المناطق القطبية ذات الضغط العالي إلى مناطق الضغط المنخفض .

الرياح التجارية

  • تعرف هذه الرياح أيضا باسم الرياح الشرقية الاستوائية وتهب من اليمين في نصف الكرة الشمالي وإلى اليسار في نصف الكرة الجنوبي.
  • بسبب تأثير كوريوليس وقانون فيريل يبدأون في النفخ من مناطق الضغط العالي شبه الاستوائية باتجاه حزام الضغط المنخفض الاستوائي .
  • في النصف الشمالي من الكرة الأرضية وينفجرون كتجارة شمالية شرقية وفي نصف الكرة الجنوبي ينفجرون كتجارة جنوبية شرقية .

الغربية

تعرف هذه الرياح أيضا باسم Shrieking 1960 و Furious Fifties و Roaring Forties حيث إنها تهب من الأحزمة شبه الاستوائية ذات الضغط العالي نحو أحزمة الضغط المنخفض شبه القطبية ، وتعتبر المناطق الغربية في نصف الكرة الجنوبي أقوى وثابتة من المناطق الغربية لنصف الكرة الشمالي .

رياح دورية

هذه الرياح تغير اتجاهها بشكل دوري حيث أن هناك تغير في الفصول ويتم التعرف عليها باستخدام ادوات رصد الطقس فيما يلي أنواع الرياح الدورية:

    • الرياح الموسمية: يشكل اختلاف درجات الحرارة الناتج عن المحيط الهندي وبحر العرب وخليج البنغال وجدار الهيمالايا أساس الرياح الموسمية في شبه القارة الهندية .
    • نسيم البر: تهب هذه الرياح من اليابسة إلى البحر ولا تحمل رطوبة إلا أنها جافة ودافئة .
    • نسيم البحر: تهب هذه الرياح من البحر إلى اليابسة وتحمل بعض الرطوبة.
    • نسيم الجبل والوادي: نسيم الوادي هو الهواء الساخن الذي يهب من الوادي الذي يتدفق إلى منحدرات المنحدرات الجبلية. بالمقابل نسيم الجبل هو نسيم الوادي وهو الهواء البارد المتدفق من الجبل نحو الوادي .

الرياح المحلية

الرياح المحلية تشمل البحر ونسيم الأرض الناتج عن فرق الضغط بين الهواء فوق البحر والمناطق البرية .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق