تعريف استراتيجية التلخيص

كتابة: ضحى حماده آخر تحديث: 09 نوفمبر 2020 , 00:20

استراتيجية التلخيص

يعد التلخيص واحداً من انواع استراتيجيات التدريس ، حيث غالبًا ما يتم استخدامه في التدريس المتبادل ، لفوائده التي لا حصر لها من حيث توصيل المعلومة ، وتبسيطها للطلابها ، ومع ذلك فهو استراتيجية بحثية فعالة جدًا في حد ذاته ، وسوف نناقش هذا الموضوع في مقالنا اليوم. [1]

تعريف التلخيص

  • يعرف التلخيص على أنه تحديد الفكرة الرئيسية ، وأهم الحقائق المذكورة ، ثم كتابة نظرة عامة موجزة تتضمن فقط تلك الأفكار ، والتفاصيل الرئيسية لمقطع ما أو كتاب معين.
  • يعد التلخيص مهارة حيوية للطلاب لتعلمها ، لكن العديد من الطلاب يجدون صعوبة في انتقاء الحقائق المهمة دون تقديم الكثير من التفاصيل. [1] ، [2]

استخدام التلخيص في التدريس

كما ذكرنا أن التلخيص إحدى استراتيجيات التدريس ، حيث يساعد على توصيل المعلومة بشكل كبير للطلاب ، وتبسيطها من أجل الفهم ، وفيما يلي اسباب استخدام المعلمين لاستراتيجية التلخيص في التدريس ؛ [1]

  • التلخيص يبني الفهم من خلال المساعدة على تقليل الالتباس ، حيث يقوم المعلمون بتدريب الطلاب على معالجة المعلومات التي يقرؤونها بهدف تقسيم المحتوى إلى أجزاء موجزة.
  •  يمكن استخدام هذه الاستراتيجية مع الفصل بأكمله أو المجموعات الصغيرة أو كمهمة فردية.
  • إن تلخيص النص باستخدام أنشطة الكتابة يبني على المعرفة السابقة ، ويساعد على تحسين الكتابة ، ويقوي مهارات المفردات لدى الطلاب.
  • يعلم التلخيص الطلاب كيفية أخذ مجموعة كبيرة من النص وتقليلها إلى النقاط الرئيسية لفهم أكثر إيجازًا ، فعند قراءة مقطع ما ، يساعد التلخيص الطلاب على تعلم كيفية تحديد الأفكار الأساسية وتوحيد التفاصيل المهمة التي تدعمهم.
  • ويكون سبب استخدام المعلمين للتلخيص هو مساعدة الطلاب على التركيز على جوهر الموضوع.
  • ينتظر المعلمون من طلابهم التقاط الرسالة أو الفكرة الرئيسية ، وغالبًا ما يكون الفهم صعبًا على الطلاب الذين يعانون من مشاكل دراسية أو نفسية.
  •  لذلك فإن استخدام هذه الاستراتيجية سوف يساعد الطلاب في أن يكونوا مسؤولين عن تذكر موضوع القصة ومشاركة ما يعتقدون أنها كانت تدور حوله.
  • وقد أجرى بلوك وباريس بحث ، لفهم استراتيجيات التعليم التي يحتاجها الطلاب ، وينص هذا البحث على أن الطلاب يحتاجون كل عام إلى التعلم وتلخيص واستخدام 45 استراتيجية مختلفة لفهم القراءة والمواضيع المطروحة ، وأحد هذه الاستراتيجيات هو التلخيص.
  • يؤكد هذا البحث أيضًا على أهمية فهم المعلمين لكيفية تدريس هذه الاستراتيجية ، ووضع نموذج لها ودعمها بالإضافة إلى أي استراتيجية لفهم المنهج .
  • السبب في استخدام استراتيجية التلخيص كاستراتيجية للفهم ، هو أننا نريد من الطلاب سحب الأفكار الرئيسية للنص ، والتركيز على تفاصيل محددة تجعل النص منطقيًا.
  • يمكن استخدام استراتيجية التلخيص شفهيًا وبصريًا كذلك ، مما يساعد القراء الذين يعانون من صعوبة في التهجئة والذكاء.
  • يعمل التلخيص على مساعدة القراء المتعثرين في تفكيك النص ورؤية الأقسام الصغيرة لتكوين قصة كاملة ستساعدهم على فهمها.

متى تستخدم استراتيجية التلخيص

  1. بشكل عام ، تعد كتابة الملخصات طريقة جيدة لتحسين قدرة المرء على القراءة ، حيث أنها تجبر القارئ على التركيز على فهم كل شيء بدلاً من مجرد اتباع كل كلمة أو جملة.
  2. في الدراسة الأكاديمية ، فإذا كنت تقرأ شيئًا خاصا بدراستك ، أو جزء يصعب عليك فهمه ، فإن كتابة الملخص يساعدك على التأكد من أنك قد فهمته ، كما يمكنك أيضًا الرجوع إلى التلخيص لاحقًا لتحديث ذاكرتك ، أو مراجعة جزء ما.
  3. عند كتابة أوراق أكاديمية ، أو عمل بحث في موضوع ما ، فغالبًا ما يحتاج الأشخاص إلى إدخال ملخصات عن اقتباسات تم استخدامها ، فمن المهم للغاية استخدام كلماتك الخاصة ، أو علامات الاقتباس إذا كنت تقتبس بالفعل ، من أجل تجنب السرعة. [2]

كيفية التلخيص

  • قم بتحديد جميع النقاط المهمة وجميع الأدلة المهمة ، حيث يمكنك البحث عن جميع السطور العريضة للموضوع ، فمن المحتمل أن تكون الكلمات التي يتم تكرارها عدة مرات كلمات رئيسية ، كما يمكن أن تساعد الكلمات الانتقالية في فهم الهيكل العام للجزء الملخص.
  • قم بعمل تجميع الفكرة الرئيسية للقطعة بأكملها ، والأفكار الداعمة الرئيسية ، والدليل الرئيسي لكل فكرة ، فربما يكون استخدام نفس الكلمات الرئيسية أو التعبيرات الفنية أمرًا لا مفر منه ؛ ومع ذلك ، عليك الحرص على التعبير عن الأفكار بطريقتك الخاصة ، باستخدام المفردات والتعبيرات الخاصة بك قدر الإمكان ، بدلاً من النسخ أو إعادة الترتيب فقط ، وابتعد عن تضمين الكثير من التفاصيل.

شروط الملخص الجيد

  • يجب أن يعطي الملخص الجيد مخططًا موضوعيًا لمقطع الكتابة بأكمله.
  • يجب أن يقوم بالإجابة على الأسئلة الأساسية حول النص الأصلي.
  • لا ينبغي أن يكون إعادة صياغة النص بأكمله باستخدام كلماتك الخاصة.
  • ينبغي الإشارة إلى القطعة الأصلية إما في العنوان ، أو في الجملة الأولى ، أو في حاشية سفلية أو تعليق ختامي.
  • يجب ألا تقدم أفكارك أو انتقاداتك كجزء من الملخص ، ومع ذلك ، إذا كنت تريد التعليق على قطعة من الكتابة ، فمن المعتاد أن تبدأ بتلخيصها بموضوعية قدر الإمكان.
  • يجب ألا يتضمن الملخص الجيد أمثلة أو تفاصيل أو معلومات مختارة ليست ذات صلة بالمادة المكتوبة ككل.
  • يجب أن يتضمن الملخص الجيد للمقال على الأرجح الفكرة الرئيسية لكل فقرة ، والدليل الرئيسي الذي يدعم هذه الفكرة ، ما لم تكن غير ذات صلة بالمقال أو المقالة ككل.
  • لا يحتاج الملخص إلى خاتمة ، لكن إذا انتهى النص الأصلي برسالة إلى القارئ ، فلا ينبغي استبعاد ذلك.
  • يتم استخدام كلمات رئيسية من النص الأصلي في التلخيص الجيد ، ولكن يجب ألا يحتوي على عبارات ، أو جمل كاملة من النص الأصلي ما لم يتم استخدام علامات الاقتباس.
  • يجب عمل الاقتباسات فقط إذا كان هناك سبب لاستخدام الكلمات الأصلية ، على سبيل المثال لأن اختيار الكلمات مهم ، أو لأن الأصل معبر عنه بشكل جيد.
  • لا يكفي إعادة ترتيب الكلمات المستخدمة في النص الأصلي ، أو الاحتفاظ بنفس البنية مع استبدال كلمات مختلفة ، بل يجب أن تعبر عن معنى الأصل باستخدام كلماتك وهياكلك الخاصة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق