بحث عن البطالة وتأثيرها على المجتمع

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 16 ديسمبر 2020 , 08:33

مقدمة عن البطالة

عند عمل بحث عن البطالة يجب أولاً أن نعرف ما هي البطالة حيث يشير مصطلح البطالة إلى الأفراد الذين يبحثون عن عمل ، ولكنهم غير قادرين على العثور على وظيفة مناسبة ، بالإضافة إلى أن هؤلاء الأشخاص في القوة العاملة ، أو مجموعة الأشخاص المتاحين للعمل ليس لديهم وظيفة تناسبهم .

تعتبر البطالة أحد مؤشرات حالة الاقتصاد ، قد يكون مصطلح البطالة غير واضح ولكنه يشمل الأشخاص الذين ينتظرون الحصول على الوظيفة التي تتناسب معهم .

يوجد سلبيات البطالة على الفرد والمجتمع ، بشكل كبير للغاية ، حيث ترتفع معدلات الجرائم التي تتمثل في جرائم السرقة بشكل أكبر والعديد من الجرائم الأخرى،  وانتشار العنف في المجتمعات، كما أنها تسبب اختلال كبير في العلاقات والتفاعلات الاجتماعية بين الأشخاص .

قد يفقد أفراد المجتمع مهاراتهم ورغبتهم في تحقيق أهدافهم ، ويصابوا بإحباط شديد نتيجة عدم الحصول على وظيفة مناسبة ، ويقبلوا على الهجرة الغير شرعية .

كما أن البطالة تؤثر تأثير كبير على الاقتصاد من حيث أن الدولة تقوم بدفع العديد من الإعانات للشؤون الاجتماعية بالإضافة إلى الركود الاقتصادي ،  واقتراض الدولة الكثير من الأموال لكي تستطيع دفع الفوائد المتزايدة .  [1]

بحث عن البطالة وتأثيرها على المجتمع

البطالة هي الحالة التي يمر بها العديد من الأشخاص عندما يبحثون عن عمل ووظيفة ولا يجدون، حيث تتسبب البطالة في العديد من الآثار السلبية على الفرد والمجتمع وانتشار الجرائم والفقر وحدوث انهيار للاقتصاد مع مرور الوقت.

للبطالة تأثيرات سلبية على المجتمع وأفراده تعتبر مدمرة ، حيث أن عواقبها تضر بالاقتصاد بطريقة كبيرة أيضاً وذلك إذا ارتفعت نسبتها فوق ٦% ، عندما يكون هناك عدد كبير من الأشخاص عاطلين عن العمل قد يفقد الاقتصاد أحد محركاته الأساسية للنمو .

يفقد الأشخاص العاطلون مهاراتهم الوظيفية على المدى الطويل بالإضافة إلى أن مهاراتهم تلك تصبح لا تتناسب مع متطلبات الوظائف الجديدة المتاحة ، وذلك يسمى البطالة الهيكلية ، حيث أن سلبيات البطالة كثيرة جداً .

نجد أن العديد من الذين يعانون من أزمة البطالة يبلغون من العمر نحو ٥٥ عام ، أو أكثر حيث أنهم لا يستطيعوا الحصول على وظيفة جيدة مرة أخرى ، قد يحصلون على وظائف بدوام جزئي ، أو بأجر منخفض من أجل تغطية نفقاتهم ،  ويصبحون عاطلين عن العمل مرة أخرى حتى يتمكنوا من أن يحصلوا على مميزات الضمان الاجتماعي المبكرة في سن ٦٢ .

تتسبب البطالة في تدمير المجتمعات حيث أن أفراده وخاصة الحاصلين على شهادات عليا عندما لا يجدون وظيفة مناسبة لهم تتوافق مع مهاراتهم قد يسيرون في الطريق الآخر الخطأ الذي يجلب لهم فقط الأموال دون الاهتمام ، والنظر في العواقب التي تأتي من وراء ذلك الأمر .

ويؤدي إنتشارها إلى تفشي العنف وانتشار الجرائم بين أفراد المجتمع وانتشار السرقة ، وكذلك جرائم القتل والسطو،  وانتشار العمل في تجارة المخدرات وأي تجارة أو أعمال غير قانونية للحصول على الأموال .

تؤدي البطالة إلى تدمير المجتمعات وأفراده حيث أن أفراد المجتمع قد يصابوا باكتئاب حاد قد يصل إلى الانتحار ،  وذلك بسبب ارتفاع الاسعار التي لا تتناسب مع مستوى معيشتهم.  [2]

تأثير البطالة على الأفراد

تعتبر البطالة من أحد الظواهر والمشكلات الاجتماعية والاقتصادية التي تنتشر في جميع المجتمعات وتنتشر بشكل خاص في المجتمعات والدول النامية بشكل كبير ، يوجد العديد من الأفراد الذين لديهم مهارات ، وقدرات عالية وعلى الرغم من ذلك لا يملكون وظيفة تناسب تلك القدرات .

نتائج البطالة على المجتمع والدولة كبير للغاية وعلى الفرد وعلى أسرته ، ومن ضمن الآثار السلبية للبطالة على الأفراد التالي :

تؤثر على الحالة الصحية لدى الأفراد وتتسبب في زيادة معدلات الوفيات بشكل كبير .

تؤثر على حالة الفرد النفسية ،  وذلك لأن العمل شيء أساسي في حياة الإنسان لأنه يعمل على زيادة مكانته في المجتمع ويحقق له ولأسرته الاكتفاء الذاتي والأمن المادي .

يفقد الفرد تواصله وتفاعله مع الآخرين ، وكذلك يفقد قدراته ومهاراته ويصبح لا يتذكر ما تعلمه في حياته المهنية أو العلمية .

قد يصاب الفرد بالقلق والاكتئاب وتنخفض ثقته في ذاته وتقديره لها خاصة إذا كان لديه رغبة قوية في الحصول على وظيفة ،  وإذا كان مؤهله الدراسي يؤهله للحصول على وظيفة جيدة ،  ولكن لا يوجد أي عمل من حول يتناسب مع قدراته .

يصاب الفرد بشعور عدم الرضا ،  وانعدام قدرته على إنجاز أي عمل آخر ، وقد يؤدي ذلك إلى شعوره باليأس ودفعه للانتحار .

قد يتحول الفرد إلى مجرم ويلجأ إلى السرقة والاحتيال ،  أو العمل في أعمال مشبوهة من أجل الحصول على المال اللازم والذي يحتاج إليه .

تؤدي البطالة إلى زيادة المشكلات الأسرية ، وكذلك زيادة نسب الطلاق بين الأزواج وذلك نظراً لسوء الحالة الاقتصادية التي تمر بها الأسرة وعدم تحقيق الاكتفاء ،  والحصول على الاحتياجات الضرورية . [3]

تأثير البطالة على النمو الاقتصادي

تؤثر البطالة على النمو الاقتصادي في الدولة بشكل كبير ،  حيث أن الإعانات التي تقدمها الحكومة ، والمساعدات الغذائية والطبية تؤثر على أموال الدولة وعلى الاقتصاد بشكل عام .

تؤدي البطالة على إعاقة النمو الاقتصادي ، واضطرار الدولة للاقتراض لكي تستطيع دفع الفوائد المتزايدة، بالإضافة إلى انخفاض الناتج المحلي .

تؤدي إلى الركود الاقتصادي وذلك يجعل الشركات تقلل التكاليف العامة لديها وتقوم بخفض الرواتب ، وربما تقلل من عدد الموظفين، حيث أنه عند عمل استبيان عن البطالة وحول النمو الاقتصادي يظهر عدد كبير من الأشخاص غير العاملين .

تؤثر على جهود التنمية الاقتصادية في الدولة ،  وكذلك زيادة الديون الخارجية وقيام الدولة بتطبيق العديد من البرامج الصارمة من أجل تحقيق الانضباط المالي . [4]

موضوع عن البطالة

تعتبر البطالة بشكل عام من الأمور التي تؤدي إلى تدهور المجتمعات اقتصادياً واجتماعياً وتدمير أفراده بشكل كبير،  والتأثير السلبي على حياتهم وعلى الدولة أيضاً وإعاقة النمو الاقتصادي وانتشار الجرائم.

وقد تم مناقشة موضوع البطالة وآثارها السلبية ولكن لم تتوصل الدول حتى الآن إلى حلول البطالة لمنع تلك الظاهرة بشكل نهائي وذلك لأن أسباب البطالة كثيرة ومن الصعب القضاء عليها بشكل نهائي.

حيث يوجد العديد من الشباب الراغبين في العمل وكثرة الخريجين وتشابه المجالات بشكل كبير وقلة الوظائف المتاحة بالإضافة إلى العمالة الوافدة من الخارج فأصبحت البطالة جزء لا يتجزأ من مشاكل الدول في جميع أنحاء العالم وخاصة في الدول النامية وأصبح من الصعب علاج البطالة في المجتمع . [5]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق