كره الدجاج أثناء الحمل وجنس الجنين    

كتابة: Wallaa Soliman آخر تحديث: 11 يناير 2021 , 22:26

الوحم عند المرأة الحامل

الوحم عند المرأة الحامل، أنه الرغبة في تناول بعض الأطعمة أو الفواكه أو الرغبة فى تناول مواد غذائية، وغير غذائية ويكون فى الجزء الاول من الحمل استمرار إلى الشهر الرابع، و تتساءل معظم النساء متى يبدأ الوحم في اي اسبوع  فعادة، ما يبدأ في الأسبوع الثاني من الحمل، إلى الأسبوع الثاني عشر من الحمل، أى بعد انقطاع دورتك الشهرية ب 40 يوما، حيث تختلف، انواع الوحام للحامل من امرأة لأخرى، لكن أكثرها شيوعا هو القئ والغثيان والدوخة وتقلب المزاج، وكذالك النفور من بعض الأطعمة، واشتهاء لأنواع أخرى من الأطعمة.

كما أن بعض النساء يتوحمن على أكل غير طبيعي، في يشتهون تناول الطباشير، أو الفحم أو حتى الطين، فى حين أن البعض يرى أن الوحم مجرد أعراض ترتبط، بالشهور الأولى للحمل، إلا أن هناك دراسات علمية أثبتت أن الوحم، هو شئ طبيعي لحماية الطفل من السموم الطبيعية في الأغذية، والوحام البسيط يكون من أولى علامات الحمل، فيكون على شكل غثيان أو القئ البسيط، غالبا ما يحدث عند الصباح الباكر.

لكن هناك وحام من نوع آخر يكون، شديد القئ المستمر والشديد، وتعاني المرأة من الصداع الدائم وعدم التوازن وعدم التركيز، في الشائع عند بعض النساء، إذا كان الوحم شديد يعتقد أن جنس الجنين أنثي، ف وحام التوأم يختلف ، فقد يكون اختلافات ليست كثيرة، فيمكن أن تكون نفس أعراض الوحم الطبيعية، لكن بصورة اشد وأكثر، فإذا صاحبك غثيان شديد غير طبيعي يمكن أن يكون، هذة علامة على الحمل بتوأم، وفى بعض الأحيان عن بعض النساء يكون، فى تاخر الوحام أو يوجد وحم ولكن بسيط وهذة تكون فى بعض النساء وليس لهذا خطورة على الحمل نهائيا، فهذا شيئا طبيعيا قد يحدث عن الكثير من النساء.

سبب كره الدجاج أثناء الحمل وعلاقته بجنس الجنين

الكثير من النساء تشعر بالنفور، تجاه وجبات معينة، فإن الرغبة الشديدة أو النفور أثناء الحمل، فهو شائع جدا فى بعض الحالات يمكن أن تكون عشوائية تماماً، فلا يوجد سببا واضحا لنفور المرأة الحامل من الطعام ، سواء كانت الشوكولاتة ورقائق البطاطس أو اللحوم أو الفراخ أو الطباشير.

فيبدأ حالات النفور من الطعام لدى الحامل في الثلث الأول من الحمل، فهل النفور من أكل معين يحدد، لك جنس المولود ما إن كان ذكرا أو أنثى، فهذا ليس شيئا علميا لكن البعض يرجح أن كره المرأة الحامل للدجاج تكون سببا فى أنها ستولد انثى، لكن إذا تم النفور من اللحوم يعني أنك ستنجبين ذكراً، فيعتبر النفور من اللحوم الحمراء والدجاج عند بعض الحوامل يسبب مشكلة، في الفائدة التي ترجع من اللحوم، لأنها غنية بالبروتينات، التي يحتاجها الطفل فى مرحلة النمو، فإذا كانت المرأة الحامل لا تأكل اللحوم فعليها أن تعوض البروتينات بأشياء أخرى مثل البيض والمكسرات وغيرهم من الأطعمة التي تحتوي على بروتين ،  وعندما نتساءل متى تبدا اعراض الوحام، نعرف أنه يبدأ من الاسبوع الاول فى الحمل.

ما الذي يسبب النفور من الطعام والدجاج أثناء الحمل

السبب الدقيق لنفور الطعام أثناء الحمل، غير معروف لكن الباحثين لديهم بعض النظريات التى توضح السبب:

  • التقلبات الهرمونية تماماً مثل التغيرات السلوكية والفسيولوجية أثناء الحمل، يمكن أن يكون النفور من الطعام أيضا بسبب، التغيرات الهرمونية.
  • غثيان الصباح الغثيان الأكثر شيوعاً خلال الأشهر الأولى من الحمل، وقد يكون مسؤولاً عن النفور من الطعام على سبيل المثال مجرد رائحة بعض الأطعمة قد تجعلك تشعر بالغثيان.
  • حساسية التذوق والشم أثناء الحمل تزداد حواس المرأة، قد تمنعك حساسية التذوق والشم الغير طبيعية، أو المتزايدة من تناول أى أطعمة، على سبيل المثال، قد تمنعك الحساسية للطعام المر من تناول الشاي أو القهوة أو الشوكولاتة.
  • فرض حماية الأم والجنين تنص على أن آليات معينة لا تسمح للنساء الحوامل، بتناول الأطعمة التي تحتوي على سموم أو مسببات الأمراض، لحماية المرأة وطفلها، يمكن أن يكون هذا أيضاً سببا النفور من الطعام.

ما هى الأطعمة التى قد تنفر منها الحامل

جميع النساء الحوامل لا ينفرن من نفس الطعام، يعتمد النفور من الطعام على عدة عوامل ويختلف وفقا لذلك، لكن بشكل عام تميل معظم النساء الحوامل إلى النفور من هذه الأطعمة:

  • البهارات والأطعمة الغنية بالتوابل، قد تنفر النساء الحوامل من الاطعمة الساخنة والحارة خاصة، خلال الاشهر الثلاثة الاولى عندما تعانين من الغثيان والقيء.
  • الكافيين قد تشعر النساء الحوامل بالنفور من الكافيين وفقا لدراسة حول استهلاك الكافيين، أعربت عن 65٪ من النساء عن نفورهم من شرب القهوة، عندما كن حوامل، تقلل بعض الأمهات شرب الشاى أيضاً.
  • الدواجن واللحوم والمأكولات البحرية، تم الإبلاغ أيضا عن حالات النفور من البيض واللحوم والدجاج والأسماك والمأكولات البحرية الأخرى أثناء الحمل، كان هناك انخفاض في استهلاك هذه الأطعمة أثناء الحمل.
  • قد تكره أيضاً النساء الحوامل منتجات الألبان والأطعمة المقلية والأطعمة النشوية أيضاً.

كيف تتغلب على كره الطعام والدجاج  أثناء الحمل

  • سوف يعود النفور من الطعام الى الطبيعى بعد مرور الوقت ويجب أن لا يكون شئ مقلق.
  • إذا كان لديك نفور من أطعمة معينة، فلا بد أن تبحث عن بدائل لها.
  • لا تبقى جائعة لفترات طويلة، قد تجعلك المعدة الفارغة، لفترات طويلة أن تجعلك تشعر بالغثيان وكرة الطعام.
  • حاول تشتيت انتباهك، لبعض الوقت وتناول الأطعمة التى تشتهى إليها، ولكن عليك أن توازن وجبات يومك.
  • تناول شيئا يمكنة تهدئة بطنك، يمكنك تجربة النعناع أو حلوى الليمون أو الزنجبيل.
  • للوقاية من القئ والغثيان، تجنب كميات صغيرة من الطعام وعلى فترات منتظمة.
  • يمكنك التركيز على الأكل الصحي أكثر.
  • تأكد من حصولك على نوم جيد.
  • حاولي طهي طعامك بنفسك، واجعليه لذيذة.
  • تجنبي الأطعمة الغير صحية، لأنها قد لا تكون مفيدة لك ولطفلك.

عليك أن تتأكد أن النفور من الطعام، ماهى إلا فترة مؤقتة ولن يزعجك لفترات طويلة.[1]

لماذا يسبب الحمل الرغبة الشديدة فى تناول الطعام

هناك بعض النظريات حول سبب فى تغير شهيتنا أثناء الحمل، ولماذا يتم الرغبة فى تناول أطعمة معينة فى هذا الوقت، فيما يلى سنتعرف على بعض النظريات الأكثر شيوعا:

  • التغيرات الهرمونية الحمل هو فترة التغيرات الهرمونية العميقة، خاصة خلال الثلاثة أشهر الأولى، يمكن أن تؤثر الهرمونات على تجربتك الحسية مع الطعام، وحاسة الشم، وحالتك المزاجية، وكلها تحدد نوع الأطعمة التى تشتهى إليها.
  • التغيرات الحسية يقول العديد من النساء الحوامل أنهن، قادرين على الشم الأشياء من مسافة ميل واحد، ويمكن أن تغمرها الروائح بسهولة، ويمكن أن يؤثر هذا على نوع الطعام الذي تشتهى إليه، فالأطعمة ذات الروائح القوية واللطيفة ذات أهمية متزايدة.
  • تغيير الاحتياجات الغذائية تزداد حاجة الحامل الى للعناصر الغذائية مثل الكالسيوم، والحديد، على هذا النحو قد تجد، نفسك تشتهى الأطعمة الغنية بهذه المكونات.
  • شغف بالراحة يشتهي الكثير منا إلى الأطعمة، التي تمنحنا الشعور بالراحة، مثل الحلويات والكربوهيدرات، قد تشتهر أيضا أطعمة من الطفولة تربطها بالراحة والحب.

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق