كيف اقهر شخص يكرهني

كتابة: Hanan Esam آخر تحديث: 03 فبراير 2021 , 22:12

كيفية قهر من يكرهني

في البداية عليك أن تدرك إن كان بالفعل يكرهك أحدهم ، أم هي فقط بعض من مخاوفك وظنونك أنت ، وهل أنت شخص غير اجتماعي تفضل العزلة ؟ لذلك كلما خالط أحدهم ظننت دوماً أنك تركت لديه انطباعاً سلبياً ، وأنه يكرهك ويكن لك مشاعر سلبية.

بالطبع هي القلوب ، والمشاعر أكثر ما تتحكم بنا في تفضيلاتنا نحو كل شئ ، حتى الأشخاص الذين نعاملهم في حياتنا ، ولكن لو لم تحبني ولم أسبب لك الأذى فلماذا تكرهني؟ فالشخص الذي يكرهك بدون سبب هو حتماً منعدم الثقة بنفسه كاره لذاته في الأصل ، أو شخص حاسد بطبعه على مايملكه الآخرين ، فالغيرة هي السبب المعتاد لمعظم الكراهية بين الأفراد في المعظم.

كما ان البعض يحب جذب الانتباه وأن يكون الضوء مسلط عليه دائماً ، ولأنهم غير راضيين عن شيء ما في حياتهم الخاصة ، فيظنون أن إحباط وكره  الآخرين بطريقة ما يجعلهم يشعرون بتحسن وهو أمر غير مقبول أبدًا، حيث أن الشخص الكاره لا يكتفي فقط بأن يكن لك الكره بل يطور مستقبلاً لأذى معنوي ومادي.

وليس كل من يكرهك يفغل ذلك لأنك أفضل منه ، فهناك من يكرهك من باب الكبر وظنه الدائم بأنه أفضل منك ، وأنك لا تستحق أي شيء جيد ، بل هو ما يستحق كل النجاح وكل الاهتمام ممن حوله، لذلك نجاحك يزعزع ثقته فيما وصل إليه ، وبالتالي يكرهك بشدة.[1]

فإذا ما أردت قهر شخص يكرهك ، وإذا كنت تحاول أن تجد إجابة على سؤال كيف تغيظ شخص يغيظك عليك فعل هذه الطرق

  •  عليك أن تزيد من نجاحك ، وثقتك بنفسك ، وأن تبادر بأن تكون الشخص الأكثر لطفاً مع كارهيك ،فنجاحك يقتل أعدائك ، بالطبع كارهك هو عدو يخشى تفوقك ونجاحك بأي طريقة والنجاح الحقيقي ليس ذلك الذي تحصد فيه النياشين وتعتلي فيه منصات التتويج ، بل هو العمل المستمر ، وأن يكون لديك الدافع مهما أخفقت ، وأن تتعلم من لحظات الفشل وإن أكثر ، فإن أكثر ما يقتل ويقهر كارهك هو أن يرى اتزانك ومحاولاتك المتتالية ، واندفاعك للأمام مهما حدث ، وهذه أفضل ضربة توجهها له وهي أن تبقى على قيد الحلم وأن تحافظ على رجاحة عقلك وثقتك بحتمية وصولك بعد السعي.
  • الثقة بالنفس ، فلم تكن الثقة بالنفس مجرد شعارات واهية نخبر بها من يكرهنا ، ونسبب له الغيظ ولكنها لغة نترجمها في طريقة تعاملنا ، فلا يبدد هذه الثقة نظرة حاسد أو كاره، ولا أحاديثه التي بلا سند ولا أفعاله السيئة ومكائده ، نقابل أذاه بابتسامة الواثق نرد على السيء منه بالجميل، فأنت لا يمكنك التحكم في شعور الآخرين تجاهك الشيء الوحيد الذي يمكنك التحكم فيه هو ما تشعر به ، لا تدع آراء الآخرين فيك تغير الطريقة التي تنظر بها إلى ذاتك.
  • اللطف، فقد تظن بأن هذا ضعف ومن الممكن أن يجعلك لقمة سائغة لكارهك ، ولكننا هنا نتحدث عن اللطف الممزوج بالرقي في التعامل ، الطيبة دواء للتعامل مع كل الكارهين بشرط عدم السذاجة ، والتعقل والتروي قبل التصرف ، وعندما يجد كارهك أنه كلما آذاك رددت عليه بما يناسبك لا مايناسبه بقوة ورقي سيقهر أكثر ، وهنا تكون قد قهرت كارهك وصنت نفسك من أن تجاري الكارهين.

كيف تتعامل مع شخص يكرهك أو يغار منك

عند معرفة أن هناك شخص يبغضك ، ولا يحب لك الخير ، فعليك معرفة الطريقة التي يجب عليك التعامل بها معه ، وفيما يلي سوف نحاول مساعدتك لمعرفة كيفية التعامل مع من يكن لك مشاعر الكره :[1]

  • يجب أن تحاول أن تتجنب أولئك الذين يكرهونك ومحاولة مقابلة أشخاص جدد يقدرونك أنت على ما أنت عليه، فدائمًا ما ستجد أن بعض الأشخاص لا يحبونك مهما فعلت، فإن جربت كل شيء لتُصلح ما بينك وبين الشخص فعلى الأغلب قد حان الوقت للتخلي عنهم لأن في البعد عنهم غنيمة لك.
  • الكارهون بحاجة إلى الاهتمام ، وأكثر ما يخاف منه الكارهون هو الصمت ، إنهم يشعرون بوجودهم عندما يعلمون أنك تنصت لهم ، لذلك لا تتحدث معهم أو تجادلهم. 
  • الأشخاص الذين يكرهونك  ويشعرون بالغيرة منك هم في الأصل لديهم العديد من الأفكار حول حياتك ويعتقدون أن حياتك مثالية للغاية، لذلك حاول أن تقلل اختلاطك بهم وحاول بين الحين والآخر ألا تتحدث فقط عن جوانبك المميزة تحدث أنك تمر بأزمات أيضاً دون الخوض في تفاصيل حتى لا تبقى الغيرة دائماً في نفوسهم.
  •  المواجهة بينك وبين الشخص الذي يكرهك ، والتحدث معه عن سبب الغيرة والكره ،  ربما يكون حلاً جيداً.
  • خلال حديثك مع من يكرهك تحلى بالصبر وحاول ألا يصيبك الإحباط من أفعاله ، بل تقبلها لتساعده في التخلي عنها ، وبرر له هذا بأنك تعلم بأن كرهه لك لن يقدم له شيئاً ، بالعكس فهو يستنذف طاقته في شيء لن يعود عليه بنفع في حين يمكنه استثمار هذه الطاقة في شيء يجعله أكثر نجاحاً منك. 

عبارات تغيظ من يكرهك

 بالطبع تختلف العبارات على حسب المواقف ، فالعبارات والحديث يختلف إن كان مع شخص يحبك أو شخص يكرهك ، وفيما يأتي بعض العبارت ، والردود التي تقهر بها من يكرهك : [1]

  • إن كان كارهك يسألك عن حالك ، فلا تخبره بنقاط ضعفك ولا تشكو له قلة حيلتك ، بل أخبره بأنك بأفضل حال ، وبأنك سعيد للغاية ، فمن يكرهك لا يتمنى أن تكون بخير أبداً.
  •  إن سألك في أمر شخصي مثل كم راتبك؟ فقل له : رزقني الله بما يجعلني أرضى وقد رضيت بقسمتي ، وهذا سيذكره بأن هذا ليس من شأنه وبأن عليه أن يقتنع بأن الله رزق الجميع بالتساوي يغيظه حكمتك في ردك عليه.
  •  إذا جلست في مكان ووجدته يتحدث بالسوء عن أناس غير موجودين فلا تجارية وتحلى بالصمت وبين الحين والآخر حاول أن ترد غيبتهم بما تعلمه ، وهذا سيغيظه لأنه يريد أن تجاريه في النميمة على الآخرين ولن يروق له أن يجد من يخالفه وخصوصاً الشخص الذي يكرهه.
  • تكلمك عن إنجازاتك بفخر وتواضع يغيظ كارهك لأنه في أقل نجاح له سيخبر الكرة الأرضية كاملة يحظى بالانتباه وتواضعك يزعجه، وتعتبر أفضل  طريقة استفزاز شخص يكرهك.
  • الرد على اسئلة الشخص الذي يكرهك بجمل قصيرة ، وعبارات مقتضبة بحيث لا تفسح له المجال للحديث مع بشكل أطول يجعله يستشيط غضباً وغيظاً. 

علامات من يكرهك

هناك من الاشخاص من يكرهونا بسبب ، او من غير سبب ، ولكل منهم علامات كرهه لنا التي تظهر عليه من تصرفاته ، او اقواله كما يلي : [2]

  •  يهمل دعوتك في مناسباته الشخصية السعيدة.
  •  يجعل منك دائماً مادة للسخرية في أي تجمع
  •  يقلل من إنجازاتك دائماً ويشكك فيها.
  • يهمل مناسباتك السعيدة ويقدم أعذار واهية.
  • يكذب عليك باستمرار في أشياء واضحة للجميع.
  • يتحدث عنك في غيابك بصورة سلبية.
  • لا يطيق التواجد معك في أي مكان لوقت طويل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق