سبب تسمية النعناع الحساوي

كتابة: Yasmin آخر تحديث: 22 فبراير 2021 , 04:43

لماذا سمي النعناع الحساوي

ولنعناع المدينة بعض مصطلحات التي تتعلق بمسألة بيعه، منها “(الربطة) وهي عبارة عن جزء من أجزاء أربعة يطلق عليها الشكة، ككونة من ستة عشر جزءاً يعرف بالـ”حزمة”، وقد بلغت أنواع النعناع التي يشتهر سوق المدينة بها ستة أنواع أو أكثر أشهرها المغربي، والنمام، والعطرة، والحبق، والحساوي نسبة إلى محافظة الأحساء، والورد، والدوش.

يعرف النعناع الحساوي كذلك باسم (الحبق)، وهو ثاني أشهر الأنواع في المملكة من حيث الشهرة بعد النعناع المغربي، ولا تقتصر زراعة الحساوي على السعودية فقط ولكن تتم زراعنه في مختلف الدول بالوطن العربي، في حين أن دولة الهند تعتبر هي الموطن الأصلي لزراعة النعناع الحساوي.

ومن الحساوي يتم استخراج زيت الريحان، ولعل من أبرز مميزاته ما يصدر عنه من ارائحة عطرية القوية، أما شكله فإنه يمتلك أوراق ذلت شكل محدب، وأغصانه خضراء اللون، ومن الممكن أن يتم تحضيره عن طريق وضع عدد قليل من أغصان ذلك النعناع إلى الشاي الأحمر، في حين يتم الاحتفاظ به عن طريق تنظيفه فقط حيث إن القيام بغسله قبل الاحتفاظ به يفسده، ثم يتم إزالة ما به من أطراف سوداء من خلال قطعها ثم الاحتفاظ به داخل الثلاجة، ولكن الأفضل أن يوضع بوعاء في غرفة تتمتع بتهوية جيدة حتى يجف ثم يتم غسله ووضعه في كوب من الشاي الأحمر المغلي.

أنواع النعناع السعودي

إن المدينة المنورة في المملكة العربية السعودية تشتهر وتحتل الصدارة في المملكة برزاعتها لمختلف أنواع النباتات وهو ما يرجع إلى ما تمتلكه من أرض زراعية تعتمد في ذلك الصدد على مياه الأمطار، ومن المعروف عن المدينة ما يتم زراعته بها من انواع النعناع المختلفة والذي قد ذاع صيته بشكل واسع النطاق وذلك لأنه طيبة الرائحة إذ أن النعناع أحد أنواع النباتات العطري والذي قد انتشرت زراعته بما له من أنواع برية مختلفة في الكثير من دول العالم ومن بين هذه الدول السعودية وختاصةً المدينة المنورة التي عرفت بما يتم زراعته بها من مختلف أنواع النعناع ولعل من أهمها النعناع الحساوي، النعناع المغربي، والنعناع الدوش وذلك النبات يعد أحد أكثر النباتات في المملكة من حيث الشعبية. [1]

النعناع المغربي

يعد النعناع المغربي هو النوع الأشهر الذي يتم زراعته من النعناع في المملكة العربية السعودية بشكل عام والمدينة المنورة بشكل خاص، وهو كذلك الأكثر من حيث الاستخدام، ومن أهم ما يميز النعناع المغربي ما يمتلكه من أوراق ذات رائحة عطرية  صغيرة الحجم، وساقه لونها أحمر، وهناك من التعناع المغربي ما هو أخضر الساق وكبير الأوراق، ويتم استخدامه بطهي الطعام كما يصلح أن يضاف إلى السلطة إذ أنه يضيف إليها نكهة ومذاق رائع، كما وكثيراً ما تتم إضافته للشاي الأحمر من خلال غليه بالماء وإضافة السكر إليه، أما عن حفظه فهو ما يتم عن طريق قطع ما به من أطراف سوداء اللون ووضعه داخل وعاء محكم الإغلاق في الثلاجة لمدة قد تصل حتى أسبوعين، كما يمكن الاحتفاظ به عن بوضعه في أكياس بلاستيكية بالثلاجة.

النعناع النمام

النعناع النمام يعتبر واحد من النباتات المعمرة العشبية التي تتميز بالقامة أو السقان القصيرة والتي لا يتعدى ارتفاعها خمسون سنتيمتراً، ومن حيث ملمس الأوراق فإنها تميل للخشونة والتجعيد بعض الشيء، والأزهار وردية اللون، أما عن المذاق فهو لاذع، ويشتمل  علي عدد من الزيوت العطرية والمواد الفعالة، ومن السهل أن يتم تحضير مشروبه من خلال إضافة كمية منه إلى الشاي الأخضر مع الورد ومن ثم تركه يغلي لوقت طويل إلى أن يتحور لونه إلى الأخضر ويثقل قوامه، ويتم الاحتفاظ به داخل وعاء بلاستيكي في بالثلاجة.

نعناع الدوش

إن نعناع الدوش يتميز بما يتكون منه من أوراق صغيرة، وأغصان بنية اللون وطويلة، ويتم شربه من خلال إضافة القليل منه للشاي الأحمر ، وأفضل طريقة للاحتفاظ به تتم عن طريق وضعه بعلبة بلاستيكية داخل الثلاجة.

نعناع النوامي

عادةً ما يكون نعناع النوامي متوفراً بالأسواق ولدى بائعي الخضروات والنباتات، وهو ما يتكون من أوراق النيم التي يتم لفها بواسطة ليف النخل، أما عن إعداده فإن أفضل طريقة لصنع مشروبه تتم عن طريق إضافة أوراقه إلى الشاي الأحمر، ثم يحفظ بأكياس بلاستيكية في الثلاجة.

نعناع المدينة

يعتبر نعناع المدينة المنورة من لبين أهم النباتات العشبية  عند الكثير من سكان المملكة العربية السعودية، وذلك لكونه يعد أفضل نوع نعناع في مختلف مناطق المملكة، كما أنه قد حظى على مستوى الخليج العربي بانتشار واسع، وعلى الرغم مما قد أنعم به الله تعالى على المدينة المنورة من العديد من المنتجات الزراعية، إلى أن كل من يزور المدينة يكون مهتماً بحمل تلك النبتة إلى أقاربه وأصدقائه.

ولنعناع المدينة المنورة الكثير من الاستخدامات التي تعتبر غير معتادة بعض الشيء إذ لا تعد تلك الاستخدامات شائعة إلى حد كبير إذ تم استخدامه على سبيل المثال كطارد للحشرات، كما وقد تميز بمجموعة من الصفات، أهمها رائحته العطرية النفاذة، كما يعتبر أكثر النباتات استعمالاً وشعبية، وقد قام أهل المدينة باستعماله كتابل لبعض أصناف الطعام، إلى جانب إضافته كمُنكه للشاي، كما يستعملون في طبق التبولة والسلطة النعناع المغربي الطازج، فضلاً عن إضافته لبعض أنواع السندويتشات، أما مسحوق أوراقه فيتم استخدامها كتابل لتحضير بعض أصناف الطعام الشرقية. [1]

فوائد النعناع الحساوي

من أهم فوائد النعناع الحساوي ما يلي: [1]

  • تنظيم نسبة السكر بالدم .
  • تعزيز القدرات الجنسية لدى الرجال .
  • له أهمية بالغة في إدرار الحليب الرضاعة.
  • تنظيم الدورة الشهرية، ومختلف الهرمونات بالجسم.
  • عنصر رئيسي بصناعة معجون الأسنان والأدوات الطبية.
  • علاج فعال للانفلونزا، والتقلصات، وتقلصات المعدة، والصداع.
  • علاج فعال للأرق، ومختلف أمراض العيون، وعلاج حالات التسمم.
  • علاج ارتفاع ضغط الدم، وطارد للغازات وقاتل للديدان السامة بالجسم .
  • يمنح الجسم بالدفء، وتعزيز المقدرة على الوقاية من الأمراض التنفسية.
  • القضاء علي مشاكلات الجهاز الهضمي مثل النزلات المعوية، وقرحة المعدة.
  • يحتوي على مواد تقوي مناعة الجسم وتحمي الإنسان من الإصابة بالسرطان.
  • مذيب قوي للبلغم، وعلاج لالتهاب الجيوب الأنفية، والوقاية من الإصابة بالتليف الكبدي.

الفرق بين النعناع الحساوي والمغربي

الفرق من حيث الشكل

  • يشتهر النعناع المغربي بما له من أوراقة مفلطحة ومشوكة و مجعدة الشكل، و الغصن بني اللون، وذلك هو شكله.

  • يشتهر النعناع الحساوي بالأوراق المحدبة والأغصان خضراء اللون، وهو قريب في شكل من النعناع المغربي ولكن هناك اختلاف بين الحساوي والمغربي يتمثل بطول ورقة الحالمغربي التي تبلغ من الطول الضعف تقريباً مقارنىةً بالحساوي الذي يطلق عليه بعض سكان المدينة اسمالمديني، وفي الصورة التالية إيضاح لشكل النعناع الحساوي. [1]

الفرق من حيث الاستخدام

  • غالباً ما يتم غلي النعناع المغربي في الماء حيث يتم الحصول من خلاله على مشروب فاتح اللون أخضر يعرف بالشاي الأخضر.
  • النعناع النغربي يتم استخدامه عن طريق إضافته إلى الشاي الأحمر المغلي، كما إنه يدخل في العديد من أصناف الطعام.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق