العوامل المؤثرة في الكفاءة الإنتاجية

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 22 فبراير 2021 , 08:36

تعريف الكفاءة الإنتاجية

يعني مفهوم الانتاجية هو إنتاج السلع ، والخدمات ، والمواد التي يحتاج إليها السوق بطريقة جيدة وبكفاءة عالية ، حيث أن الكفاءة الإنتاجية تشير إلى الاهتمام بإنتاج السلع ، والخدمات مع التركيبة المثالية للمدخلات من أجل إنتاج أقصى إنتاج بأقل تكلفة ممكنة .

لكي تصبح فعالة من الناحية الإنتاجية ، يجب أن يكون الاقتصاد ينتج على حدود إمكانية الإنتاج ، أي أنه من المستحيل إنتاج أكثر من سلعة واحدة دون إنتاج القليل من غيرها . [1]

الكفاءة الإنتاجية ومتوسط التكلفة في المدى القصير

يمكن القول أن الشركة تتمتع بكفاءة إنتاجية ، عندما تنتج عند أدنى نقطة على منحنى متوسط التكلفة على المدى القصير ، هذه هي النقطة التي تتوافق فيها التكلفة الحدية مع متوسط التكلفة .

ترتبط الكفاءة الإنتاجية ارتباط وثيق بمفهوم الكفاءة التقنية ، حيث أن الشركة تكون فعالة من الناحية الفنية عندما تجمع بين المزيج ، الأمثل للعمل ورأس المال من أجل إنتاج سلعة أي أنه لا يمكن أن تنتج أكثر من سلعة دون المزيد من المدخلات .

وقد نجد أنه من الممكن أن يكون الاقتصاد جيد من الناحية الإنتاجية ، وذي كفاءة عالية ، ولكن تكون كفاءة التخصيص ضعيفة للغاية .

حيث أن الكفاءة التخصيصية تكون معنية بـ التوزيع الأمثل للموارد ، فعلى سبيل المثال إذا خصصت 90٪ من الناتج المحلي الإجمالي للدفاع ، فقد تكون فعال بشكى منتج ، لكن ذلك سوف يكون اقتصاد غير متوازن للغاية . [1]

طرق قياس الكفاءة الإنتاجية

يمكن قياس الكفاءة الإنتاجية من خلال العديد من الطرق ، والتي تتضمن الآتي:

  • التكاليف

في إطار الاقتصاد الذي يوجه نحو السوق يجب اختيار مجموع السلع ، والخدمات المطلوب إنتاجها بشكل جيد ، وبتكلفة مناسبة ، فعلى سبيل المثال تعمل الغسالة غير الفعالة بتكلفة عالية ، بينما تعمل الغسالة الفعالة بتكلفة أقل ، وذلك لأنها لا تهدر المياه ، أو الطاقة .

نجد أن المنظمة غير الفعالة تعمل مع تأخيرات طويلة ، وتكاليف عالية بينما تركز المنظمة الفعالة على أن تفي بالمواعيد النهائية ، وتعمل في حدود الميزانية .

  • حدود إمكانية الإنتاج

يمكن أن توضح حدود إمكانيات الإنتاج نوعين من الكفاءة ، وهما الكفاءة الإنتاجية والكفاءة التخصيصية ، حيث أن الكفاءة الإنتاجية تشير من خلال المدخلات ، والتكنولوجيا المتاحة إلى أنه من غير الطبيعي إنتاج المزيد من سلعة واحدة دون تقليل كمية سلعة أخرى يتم إنتاجها .

وعلى الرغم من ذلك فإن أي خيار داخل حدود إمكانيات الإنتاج يعتبر غير فعال ومهدر للإنتاج ، لأنه من الممكن أن يتم إنتاج المزيد من سلعة واحدة ، أو السلعة الأخرى ، أو مزيج من كلا السلعتين ، وذلك يعتبر إهدار لـ المواد .

  • الاستهلاك

يجب على كل مجتمع أن يختار المقدار الذي يجب أن ينتجه من كل سلعة ، حيث ألا يحتاج إلى إنتاج كل سلعة يستهلكها ، ففي كثير من الأحيان يعتمد مقدار ما يقرر بلد ما إنتاجه من سلع على تكلفة إنتاجه مقابل شرائه من بلد مختلف . [2]

العوامل المؤثرة في الكفاءة الإنتاجية

يوجد العديد من العوامل المؤثرة على قرارات الإنتاج والتشغيل ، والتي تؤثر على الكفاءة الإنتاجية ، والتي تتضمن الآتي :

  • القوى العاملة

تعتبر القوى العاملة هي الأصل الأساسي لأي مؤسسة ، حيث أن أحد العوامل الرئيسية التي تؤثر على الإنتاجية ، ونجد أن إدارة المواهب تلعب دور حيوي في تشكيل الوجه الإنتاجي للمؤسسة.

  • التكنولوجيا

وجود التكنولوجيا في مكان العمل يمكنه إضافة قيمة إلى الإنتاجية ، حيث أنه في عصر التكنولوجيا ، ذلك يمكن أن ترتفع مستويات الكفاءة بالتأكيد عندما يتم تخصيص التكنولوجيا للإجراءات الصحيحة.

  • التمويل

حيث أنه يعتبر المورد الأكثر أهمية في أي إعداد أو حتى في الحياة ، بدون المال لا يكون هناك قيمة نقدية ولا وسائل التبادل المحكومة ، إذا استمرت الأموال في التدفق يمكننا تشغيل الإعداد بشكل مريح ، ويستمر الإنتاج بشكل جيد .

  • الوقت

يتم توزيع الوقت بالتساوي على الجميع لكي يستفاد منه كل العاملين في المؤسسة ، عند زيادة سرعة تنفيذ مهمة ما فلا ينبغي أن تتأثر الجودة ، وإلا سوف يكون هناك انخفاض في الإنتاجية . [3]

ما هي العوامل التي تؤدي إلى انخفاض الإنتاجية

بسبب أن ادارة العمليات الانتاجية والإنتاجية بشكل عام تدور حول تحقيق النتائج المرجوة ، فقد يكون هناك العديد من الحوادث في الحياة الواقعية التي يمكن أن تكون سبب في خفض مستويات الإنتاجية .

من الممكن أن يتم صياغة الخطة ، أو ربما يتم مواجهة الوضع الفعلي ، لذلك يجب على المرء أن يكون في حالة تأهب ، وعامل في منطقة عازلة معينة للطوارئ في خطة المشروع .

كلما كانت الروح المعنوية منخفضة في البيئة ، أو لم يكن لدى العمال دافع كافي فإنهم سوف يساهمون بشكل أقل في العمل ، حيث أن ذلك من شأنه أن يطيل الوقت المستغرق من أجل إكمال مهمة معينة . [1]

بيئة العمل السيئة مع الظروف الصحية السيئة تجعل الموظفون ليسوا أكفاء بما فيه الكفاية ، وذلك ينتج عنه تأخر العمل ، ويؤدي إلى الارتباك في فهم التعليمات ، وسوء إدارة الموارد .

أسلوب الإدارة عندما يكون غير جيد ، أو تفويض العمل غير مناسب يمكن أن تؤدي أساليب الإدارة السيئة هذه إلى انخفاض الإنتاجية . [4] 

نصائح لرفع الكفاءة الإنتاجية

  • يجب التمييز بين الإنتاجية والكفاءة ، حيث أنه يتم الخلط بين الأثنين وذلك يؤدي إلى سوء الإنتاج ، حيث أن الكفاءة تعمل بطريقة جيدة التنظيم بينما تشير الإنتاجية إلى نسبة كمية ، ونوعية الوحدات المنتجة إلى العمالة لكل وحدة زمنية .
  • يجب تضمين كل من الكفاءة والإنتاجية في خطة إدارة المشروع ويجب التركيز بشكل كبير على الإنتاجية ، لأنها تعمل على تحسين الموارد لكي يتم تحقيق النتائج المرجوة .
  • تعتبر المواءمة المناسبة للموارد واستخدامها بحكمة ، وفقًا للمتطلبات من شأنها أن تهتم إلى حد ما بمستويات الإنتاجية في المنظمة لتحقيق هدف معين . [4]
  • يجب عدم التسرع في الحكم على الأشياء والأمور ، واستخدام العقل والتكيف مع الموقف .
  • عدم الاستسلام أبدًا لمورد قبل التفكير في طريق بديلة لاستخدامه ، والتركيز على طرق الاستخدام الجيدة لذلك المنتج ، والذي يحتاج إليها السوق والمستهلك . [1]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق