أنواع أشجار البن اليمني

كتابة: BND آخر تحديث: 09 مارس 2021 , 22:29

ماهي أنواع أشجار البن اليمني

هناك العديد من أنواع أشجار البن اليمني مثل البن اليمني العنابي، وللقهوة اليمنية بشكل عام نكهة خاصة ومذاق لذيذ، وهي أنواع فاخرة تتم زراعتها في أماكن قربة من البحر الأحمر، وبالتحديد في المناطق الجبلية التي تقع وسط منطقة شبه الجزيرة العربية.

ومازالت القهوة اليمنية بأنواعها الفاخرة المختلفة مثل البن اليمني الفضلي تُزرع بنسب قليلة للغاية على التلال الجبلية المختلفة مثل حقول الأرز والعنب، ويتم حصاد القهوة بكل سهولة بعد تقليمها وتشذيبها على نحو جيد.

قهوة موكا

يتميز هذا النوع من القهوة اليمنية بأنه مخلوط ببعض المكونات الأخرى التي تعزز النكهة وتمنح مشروب القهوة قوام أثقل، ومن ألذ المكونات التي تحتوي عليها قهوة موكا هي الشوكولاتة، وهي تمنحها التوازن الرائع، كما يضاف إليها في بعض الأحيان مستخلصات الفواكه بأنواعها المختلفة، وقد تأخذ مذاق حمضي ملحوظ.

وفي العادة يتم استخدام قهوة أرابيكا الإندونيسية الجافة مع قهوة موكا اليمنية من أجل صناعة القهوة التقليدية المفضلة، وتعتبر قهوة الموكا من أفضل أنواع القهوة التي تتم زراعتها في الوقت الحال، ومازالت المفضلة لجميع عشاق القهوة.

القهوة اليمنية

هناك العديد من أنواع البن اليمني الجبلي الأخرى، وتتم زراعتها في اليمن، ومن أهمها البن الإسماعيلي والشرق، والإسماعيلي هو اسم سوق يمني، واسم لنوع من أنواع القهوة اليمنية، وتشبه حبة البن الإسماعيلي البازلاء، كما كون فنجان القهوة مميز وذو جودة عالية.

ولا تتم زراعة القهوة في مكان بعيد عن البحر الأحمر، وتتميز بشكل عام بمذاقها اللذيذ ونكهتها الفريدة، وهذا هو ما جعلها من أنواع القهوة المشهورة في مختلف أنحاء العالم.

البن الإسماعيلي اليمني

ينمو هذا النوع من القهوة في المنطقة الوسطى من اليمن، وهي من أنواع القهوة المميزة، ومن المعروف أن الإسماعيلي هو أيضًا اسم سوق يمني.

قهوة موكا السناني

هي من أهم أنواع القهوة اليمنية التي يمكن تناولها مع القهوة المطري، واسم سناني هو اسم سوق ويشير أيضًا إلى الأماكن التي تتم فيها زراعة أنواع البن المختلفة، ومن أهمها هي المنطقة التي تتواجد غرب مدينة صنعاء اليمنية.

ومن أهم ما تتميز به قهوة السناني أنها ذات قوام متوسط وحموضة أقل نسبيًا من أنواع القهوة اليمنية الخرى، كما تتميز بكونها متوازنة، وذات مذاق فاكهي رائع، بالإضافة إلى ذلك فهي قهوة نقية ومميزة يفضلها الكثير من الناس حول العالم.

قهوة موكا مطري

تعتبر قهوة موكا مطري من أفضل وأرقي أنواع البن التي تتم زراعتها في دولة اليمن، وتتميز القهوة بحموضة تشبه حموضة العنب، كما تتميز أيضًا بالقوام الثقيل نوعًا ما، وف الغالب تبدو وكأنها تحتوي على الشوكولاتة، وتتم زراعة هذه القهوة في منطقة بني مطر التي تقع في غرب مدينة صنعاء اليمنية.

القهوة الهرري والقهوة اللقمتي

من المعروف أن القهوة الهرري واللقمتي من أفضل أنواع القهوة أيضًا، وتتميز هذه الأنواع خاصة البن الهرري بكونه يُزرع ويُحمص في دولة أثيوبيا، وتتم الزراعة في منطقة الحبشة، ويعتبر من أفضل وألذ أنواع البن في العالم كله، أما عن البن اللقمتي فهو يتميز بمذاقه اللاذع، وهو من أنواع البن التي تتم زراعتها بكثرة في دول قارة أفريقيا.

ومن أهم ما يميز البن اللقمتي أنه ذو رائحة قوية، ويمكن تمييز رائحته عند الاقتراب من أي مكان تتواجد فيه، ويكون له نكهة قوية بشكل كبير، ويعشقه عدد كبير من محبي القهوة حول العالم.

وبشكل عام تمت تسمية القهوة الهرري بذلك الاسم لتكون نسبة لمدينة هرار في دولة أثيوبيا، وتشتهر هذه المدينة بمكانتها العالية عند المسلمين، وذلك بسبب كونها تحتوي على عدد كبير من الآثار الإسلامية، ويتم تصنيعها بشكل طبيعي منذ قروة عديدة، وفي الوقت الحالي أصبحت من أهم المراكز التجارية الكبيرة التي تتخصص في تصنيع القهوة.

ومن أهم الأمور المثيرة للدهشة أن سكان هذه المدينة يحرصون دائمًا على تنظيم احتفالات للقهوة الإثيوبية، التي تعتبر جزء لا يتجزأ من الثقافة العامة لدولة إثيوبيا، ويتم أخذ هذا النوع من القهوة من البن الأخضر أو الأصفر أو الذهبي، وهي تعتبر من أنواع القهوة القديمة في العالم، ومازلت تُصنع حتى اليوم.

أفضل أنواع البن

تُعرف القهوة الخولانية بكونها من أنواع القهوة الأكثر مبيعًا في دولة اليمن، وتتميز حباتها باللون الأخضر، وتشتهر بطبقتها الزيتية التي تتواجد على وجهها، ويعتبرها الكثير من الناس من أفخر الأنواع التي يمكن تقديمها للضيوف في مختلف مدن اليمن، وتُسمى بهذا الأسم وفقًا لقبيلة بني خول الشهيرة بزراعة هذا البن.

وينقسم هذا النوع من القهوة إلى القهوة المطرية وغيرها من الأنواع الأخرى، وتتميز القهوة برائحتها الجذابة والمميزة، وهي معروفة لدى عشاق القهوة، بحيث لا يمكن تغيير أي مكون من مكوناتها، فهم يفضلونها كما هي. [1]

فوائد البن واضراره

هناك العديد من الفوائد التي تعود على الفرد نتيجة تناوله للقهوة، وذلك لأنها تحتوي على الكثير من الألياف والعناصر الغذائية المفيدة ومضادات الأكسدة، وهي تعمل على تنعيم البشرة ومنحها المظهر المشرق والمميز، كما تساعد القهوة على الوقاية من مرض الزهايمر والنسيان.

وتحتوي القهوة بأنواعها المختلفة على نسبة جيدة من مادة الكافيين، وهذه المادة تعمل على تعزيز وظائف المخ العامة، وتحسن من عملية الأيض التي تتم داخل جسم الإنسان، وقد أكدت الكثير من الأبحاث والدراسات على أن تناول القهوة بشكل يومي يقلل كثيرًا من مخاطر الإصابة بالسكري.

وتحافظ القهوة أيضًا على الصحة العامة للكبد، كما أنها تحمي من الأمراض التي من الممكن أن تصيبه، بالإضافة إلى ذلك للقهوة دور هام في الحماية من التعرض لنوبات القلق والتوتر والاكتئاب، خاصة لدى الأشخاص المصابين بالاضطرابات العقلية المختلفة.

أضرار القهوة

بالرغم من فوائد القهوة التي لا حصر نجد أن هناك بعض الأضرار التي من المحتمل أن تصيب الفرد منا في حالة الإفراط في تناول القهوة، وذلك لأنها تحتوي على الكافيين الذي يضر الصحة العامة في حالة الإفراط في تناوله، ومن أهم الأضرار الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • زيادة عدد ضربات القلب وسرعتها.
  • المعاناة من الأرق واضطرابات النوم المختلفة عند تناول القهوة بكثرة.
  • قد تؤثر القهوة بشكل سلبي على نسبة الكالسيوم الموجودة في الجسم، وهذا الأمر قد يؤدي إلى الإصابة بمشكلة هشاشة العظام.
  • الإصابة بالقلق والتوتر الشديد دون وجود سبب واضح.
  • المعاناة من مرض فقر الدم.
  • يسبب الإفراط في تناول القهوة زيادة كبيرة في وزن الجسم في بعض الأحيان.
  • من الممكن أن يؤدي تناول القهوة في الصباح الباكر على الريق إلى الإصابة بالتهاب في جدار المعدة.
  • القهوة مدرة للبول، ومن الممكن أن تزداد حدة هذا الأمر عند الإفراط في تناولها.
  • يسبب الإفراط في تناول القهوة أيضًا إلى زيادة احتمالات التعرض للسكتة الدماغية. [2]
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق