كيف اخترع الإنترنت من دون ” انترنت ؟ “

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 14 مارس 2021 , 09:28

كيف اخترع الإنترنت من دون انترنت

سؤال رد عليه مخترع الأنترنت ، حيث قال إن الأنترنت تم اختراعه في مدة 40 عاماً ، في بادئ الأمر ؛ كان عبارة عن شبكة اتصالات عسكرية تم ابتكارها في حديقة بيرة في كاليفورنيا ، ثم تحولت إلى شبكة فضاء إلكتروني شاسع .

توجد حديقة البيرة في وادي السيليكون ، وقد كانت مكاناً جيداً للسكر منذ أكثر من 150 عاماً ، في روسوتي تحديداً التي كانت مقراً للمقامرة بالذهب تستقبل عملاء متنوعين ، وفي الفناء الخلفي لها يوجد راكبين دراجات .[1]

وقد اعتمد اختراع الانترنت بدون انترنت على مجموعة  من الأشياء  التي أهمها ما يلي:-

وبهذا يمكن للحواسيب العملاقة أن تخدم الجيوش في ساحة المعركة ، وهنا استطاع العلماء أن يطلقوا على الشبكة اسم الأنترنت ، وهنا كانت محاولة نقل البيانات أشبه بكتابة خطاب بلغة لشخص لا يعرفها أبداً .

محاولة خلق مجموعة من الشبكات تتحدث مع بعضها أمر في غاية الصعوبة ، لأن لهجاتهم مختلفة ، وكان حل ذلك الأمر هو تطوير المهندسين نوع من الاسبرانتو الرقمية جعلت الشبكات تنتقل من شبكة إلى شبكة أخرى ، وقد كان ذلك في عام  1974 ، فقد قاموا بعمل تصميم بروتوكول يعتمد على قواعد لتواصل أجهزة الكمبيوتر ببعضها .

ولقد وضعوا هنا البروتوكول مرناً حيث أنه ، لا يمكنهم استخدامه لفترة زمنية طويلة ، لأنه في القريب العاجل ، سوف تكون عتيقة ، وفى ذات الوقت يجب أن يكون البروتوكول صارم ، ليضمن وصول البيانات بطريقة موثوق منها ، كما أنهم سيعملون باستمرار على تبديل الرزم اللاسلكية الغير قابلة للعمل .

وقد كان ذلك في عام 1974 ، فقد قاموا بعمل تصميم بروتوكول يعتمد على قواعد لتواصل أجهزة الكمبيوتر ببعضها .

ولقد وضعوا هنا البروتوكول مرناً ، حيث أنه لا يمكنهم استخدامه لفترة زمنية طويلة ، لأنه في القريب العاجل سوف تكون عتيقة ، وفى ذات الوقت يجب أن يكون البروتوكول صارم ، ليضمن وصول البيانات بطريقة موثوق منها ، كما أنهم سيعملون باستمرار على تبديل الرزم اللاسلكية الغير قابلة للعمل .[2]

من هو مخترع الانترنت

عند الرجوع لـ قصة اختراع الانترنت نجد أنه في أغسطس كون فريق من العلماء ، والباحثين محطة كمبيوتر على إحدى طاولات النزهة ، وباستخدام أكواب بلاستيكية من البيرة ، ومن هنا علموا أن الأنترنت يمكن أن ينشأ ، على قدر ما إن الأنترنت صعب تخيله ، حيث اننا لا نراه ونعرف بوجوده فقط من خلال وحدات البكسل على الشاشة ، وتعمل على تشغيل المواقع والبريد الالكتروني .

 أما عن مخترع الانترنت فهو تيم بيرنرز لي بالإضافة إلى أشخاص من جميع دول العالم ، وكانوا يعملون لدى أماكن متنوعة ، مثل شبكات الكمبيوتر التابعة للحكومة الفرنسية Cyclades ، وهناك من يعملون في المختبر الفيزيائي الوطني بإنجلترا ، ولكن المكان الأصلي ، والسفينة الأم التي كانت الذراع البحثية ، هي وكالة الأبحاث والمشاريع التي تسمى Arpa .

كان لدى وكالة Arpa هدف عسكري من إنشاء الأنترنت ، وقد أنشأت Arpa كمبيوتر يدعى Arpanet ، وقامت بربط الحواسيب الرئيسية في الوكالات الحكومية والجامعات ، حتى كبرت شركة Arpanet سريعًا ، ووصلت إلى 60 عقدة بحلول منتصف السبعينات .[1]

كيف كان يعمل جهاز الكمبيوتر  

ظهرت لدى Arpanet مشكلة ، وهى كبر حجم جهاز الكمبيوتر وضخامته طبقاً لاستخدامات اليوم ، أصبح الباحثين قادرين على استخدام الأنترنت الذي بإمكانهم زيارة محطة كامبريدج ، أو مينلو بارك، لكن الأنترنت كان صعب الوصول إلى الجيوش الذين يحاربون العدو في عمق الأراضي ، ولا يستطيع الوصول إلى الميادين ، فتخيل أن وصول الأنترنت إلى سيارة جيب في غابات ميلا هو حلم الجيش في ذلك الوقت ، هذا هو الحلم الذي أنتج عنه اختراع الأنترنت . [3]

متى بدأ عمل الإنترنت

عندما كان يدخل أحدهم في حديقة البيرة في روسوتي عام 1976 ، كان يشاهد سبعة رجال وامرأة على طاولة كبيرة يسيرون حول جهاز كمبيوتر عملاق ، كما ترى زوج من الكابلات يخرج من الجهاز ينتهى عند شاحنة كبيرة رمادية ، وهناك امرأة تكتب .
داخل تلك الشاحنة توجد آلات تستقبل البيانات التي يتم كتابتها بواسطة السيدة ، وتحويلها إلى حزم من البيانات ، يقوم الجهاز بتجميعها وبثها على هيئة اشارات لاسلكية ، توصل الاشارات عبر الهواء إلى قمة جبل قريب ثم يتم تضخيمها ، وإعادة بثها حتى تصل مع التعزيز لها إلى مينلو بارك وهو مكان الجنود .

تحولت الاشارات من لاسلكية إلى أن أصبحت إشارات كهربائية في شبكة أربانيت ، وهذا حافظ على البيانات تماماً ، كان يمكنها السفر 3000 ميل من جهاز الكمبيوتر في بوسطن ، وتجميعهم في روسوتي مرة أخرى .

يقول نيلسون كان اختراع الأنترنت عملا جماعيا ضخماً ، حيث يقال أنهم كانوا قلقين جداً بشأن إطلاق شبكة الأنترنت بعدما ، كانت تعتمد على شبكتين متصلين ببعضهم ، ولكن ازداد القلق ، فيما سيحدث بعد ذلك وبدأوا في توصيل ثلاث شبكات ، وهذا بعد البدء بقليل تحديداً في عام 1977م .

تباعدت ذكري روسوتي فيما بعد حتى راسله أحد المراسلين بعد 20 عاماً ، وحكى لهم عن التجربة ، وبحلول عام 1996م حدث ما يمكن تخيله ، وهو فعل أشياء مخجلة على الأنترنت ، فقد تجاوز الأنترنت الحدود العسكرية التي تم انشاؤه من اجلها ، ومن ثم أصبح الأشخاص في تساءل  حول كيف أخترع الأنترنت بدون انترنت ، فأخرج نيلسون بعض من ملفاته وتقاريره ، وبدأ يتذكر أن هذا الشيء أصبح مشكلة .[2]

كيف أصبح الإنترنت الآن

انتهى الأمر بشبكة مميزة تخدم الجيش الأمريكي حيث أنه يمتلك قواعد كثيرة 800 قاعدة في 70 دولة حول العالم ، ولكن تطور الأمر إلى شبكة مدنية ، وتسويقية مختلفة ، وهذا لا يمكن لباحثون السبعينات أن يتخيلوا هذا ، حيث قال نيسلون أن بصراحة لا يمكنه تخيل كل هذا التطور ، وهذا هو استعداد الناس أن يدفعوا مبالغ كبيرة ليبقوا على تلك الشبكة .

كل ما نحن فيه هو أرث نيسلون وزملائه الباحثين من خلال ربط بعض الشبكات ببعض ، فعندما يذهب أحد إلى موقع جوجل فإننا نعبر 11 جهاز مختلف قبل وصول المعلومات ، لكن الأنترنت بارع في اخفاء كل هذا بشكل غريب دون أن يشعرنا بتعقيد ذلك الفضاء السيبراني ، كما أطلق عليه منذ 40 عاماً ، ويمكن معرفة أين يقع مركز الإنترنت في العالم من خلال مقالنا .[3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى