ما هي اساليب تنمية الثروة الحيوانية

كتابة: دعاء اشرف آخر تحديث: 16 مارس 2021 , 17:12

فوائد تنمية الثروة الحيوانية

تحتوي المواشي وحيوانات المزرعة ماعدا الدواجن في الدول الغربية على الماعز والأبقار والخنازير والحمير والبال والخيول والأغنام ، وفي مناطق زراعية أخرى يوجد حيوانات أخرى مثل الثيران الإبل الجاموس اللاما [1] .

وقد ارتفعت الماشية لأكثر من 1 / 9 من الفقاريات الكتلة الحيوية في القرن 21 وفي جميع أنحاء العالم تعتبر الماشية من جنس بوس هي أكبر مجموعة مواشي واهم منتجات التي يتم إنتاجها من لحوم البقر من السلالات أنجوس وهيريفورد وشورثورن .

ومنتجات الألبان الأساسية تنتج من سلالات الماشية هولشتاين وايرشاير وغيرنسي وجيرسي وبراون السويسرية وفريزيان ، والمواشي تحصل على غذائها أولا من المراعي من خلال الرعي .

ولكن حديثا في الزراعة يستكمل النظام الغذائي الماشية بواسطة أعلاف الحيوانات التي يتم تحضيرها ، ويتم استخدام الماشية في جر الأشياء في المزارع الصغيرة وفي المناطق التي يكون النمو بها قليل .

الأغنام منذ الألف السنين قبل الميلاد تعرفنا على 200 سلالة من الاغنام ، وهي مرتبطة بالماعز ويتم تربيتها للحصول على الصوف واللحوم وقليل ما يتم تربيتها للحصول على الحليب .

ومنها الماشية ويتم رعي الاغنام لكي تحصل على الغذاء من تناول الأعشاب الخشنة والأعشاب الناعمة والقصيرة ، والماعز يتم تربيتها من أجل اللحوم والحليب والجلود والصوف والمنتجات الفرعية وسلالات الماعز تنقسم إلى ثلاث مجموعات أساسية السلالات الوخزية مثل السويسري والسلالات الشرقية مثل النوبي و ال سلالات الصوف مثل الكشمير الأنجورا والماعز طعامها هو البرسيم وعشب المرعي والتبن والأعلاف التي تصنع من الحبوب.

أم تربية الخيول Equus caballus التي تم تربيتها لأول مرة بكميات في آسيا الوسطى وليس لكونها ماشية فقط ، بل كان يتم استخدامها في الركوب والسباق والعرض وتصنف الخيول تبعا لمكان المنشأ إلى سلالات عديدة مثل Clydesdale والعربية .

وتصنف تبعا لاستخدامها مثل الجر والركوب وتبعا المظهر الخارجي ثقيل وحصان وخفيف والخيول طعامها هو المراعي والعشب والتبن والأعلاف والحبوب وخصوصا الشوفان.

طرق تنمية الثروة الحيوانية

من طرق تنمية الثروة الحيوانية :

  •  الصحة

الأمراض التي تصيب الماشية تسبب الخسارة الكبيرة لقطاع الثروة الحيوانية وبرغم معدلات الوفيات المرتفعة للماشية إلا أن هذه الأمراض يكون تأثيرها على معدل النمو والخصوبة والإنتاج [2] .

وأمثلة هذه الأمراض الجدري والالتهاب الرئوي والطاعون البقري والسل البقري والجمرة الخبيثة وغيرها من الأمراض هناك برامج عديدة للوقاية ومواجهة هذه الأمراض .

ومن هذه البرامج تأمين العلاج لهذه الأمراض وتوفيره لكل الأمراض والتطعيم ضد هذه الأمراض المعدية والمنتشرة عندما تظهر حيوانات مريضة يجب تطبيق الحجر الصحي عليهم حتى يحد من انتشار المرض بين كل الحيوانات .

  •  التغذية 

يعد توفير الغذاء للثروة الحيوانية له دور هام لجميع الحيوانات سواء كانت الحيوانات النامية أو حديثة الولادة أو الحيوانات التكثيرية ، ويجب أن يكون النظام الغذائي للثروة الحيوانية .

ويوجد به من الجانب العلمي كميات مناسبة من الأحماض الدهنية و الأحماض الأمينية والفيتامينات والكربوهيدرات والمعادن مع توفير مكملات كبدائل لتعويض النقص الذي يحدث في الأنظمة الغذائية للحيوانات مثل الحملان الصغيرة والحليب للعجول .

ويمكن إضافة إلى النظام الغذائي بعض المكملات الغذائية كالجلوتامين وأرجنين و الزنك وحمض الليونيك المقترن ، لكي يتم تحقيق أغراض معينة مثل تحسين الخصوبة وتحسين نتائج الحمل وتعزيز جودة اللحوم والمحافظة على حياة المواليد الجدد وزيادة المناعة [3]

لكي يكون البرنامج الغذائي للحيوانات يحقق نجاح للمستوى الاقتصاد والإنتاجية يجب أن يكون البرنامج الغذائي متوازن بين الفيتامينات والبروتينات والمعادن الضرورية والطاقة والماء .

الذي هو أمر حيوي في البرنامج الغذائي الحيواني لان استهلاك الماء له أهمية كبيرة من استهلاك الطعام ، لان عدم تناول الحيوانات للكميات المناسبة من الماء التي تصلح للشرب كل يوم تسبب في زيادة الخسارة المالية .

لأنها تعمل على خفض الإنتاج لهذا يجب توفير كميات من الماء كافية ويكون الماء صالح للشرب لكي يساعد في تنمية الثروة الحيوانية  حيث عدم الاهتمام بالتغدية يعتبر من من اسباب قلة الثروة الحيوانية في وطني .

  • تحسين الوراثة 

أن الطرق الفعالة لكي يتم استغلال التنوع والاختلافات الجينية لهما دور مهم في التحسين الوراثي للثروة الحيوانية ، لكي نحصل على سلالات لديه قدره على الإنتاج والتكيف مع بيئات مختلفة والقيام بتعزيز التكاثر بواسطة نقا الأجنة وتجميد الأجنة وزراعتها والقيام ببعض العمليات التي تقوم بجمع النواة لكي تحصل على أفضل سبابة وأساليب حديثة أخرى [4]

انواع تربية الماشية

أنواع الماشية وفقا لعمليات الإنتاج الثروة الحيوانية في المملكة [5] :

  1.  الزراعة المكثفة للماشية : هي التربية التي يحدث فيها وضع الحيوانات في مكان به درجات مناسبة من الحرارة ، وتوفير العلف لهم والرعاية الصحية لكي يكون الإنتاج الحيوانات سريع وصحي ، وفي هذا النوع يختار سلالات لعدة أنواع مختلفة من الإنتاج وهذا الأنواع يحتاج إلى زيادة في راس المال و زيادة في العمالة .
  2.  تربية الماشية شبه المكثفة : هي مزرعة يتم وضع الحيوانات بها وتقديم لهم الغذاء ، ولكن يسمح للحيوانات بالنقل او الرعي في المزرعة للقيام بالبحث ولكن يكون ذلك في منطقة مغلقة في المزرعة .
  3.  الاستزراع الموسع للماشية : هذا النوع يتم فيه تربية المواشي في مساحات كبيرة من الأرض مثل الجبال ار المراعي أو المروج لكي تقوم الحيوانات بالرعي وتستفيد بكل الموارد الطبيعية التي توجد في هذه المناطق المختلفة ، ويتم استخدام هذا النوع مع الحيوانات التي يمكنها التكيف على ما يتم فرضه عليها وهذا النوع يساعد في المحافظة على النظام البيئي .
  4.  تربية الماشية البدوية : يتمتع هذا النوع برعي الحيوانات مثل الماشية التي تكون على مساحات كبيرة من الأرضي ، ولهم نظام غذائي طبيعي وهذا النوع يتم فيخ نقل الحيوانات إلى مساحات ارضيه مختلفة ، لكي يتوفر موارد مختلفة والحصول على الطعام وهذا النوع يعرف بشبه الرحل أو البدو الرحل وبعد هذا النوع مثال جيد الشعوب المناطق القاحلة لان من الصعب عليهم الزراعة ومنها بعض مناطق في آسيا وأفريقيا .
  5.  تربية الماشية المتنقلة : في هذا النوع يتم نقز الحيوانات إلى حقول بها طعام ولكن يعتمد هذا النوع على الموسم العام ، وهذا النوع مهم جدا لأنه يعمل على زيادة خصوبة التربة بمساعدة روث الماشية الذي يوجد به عناصر غذائية كيميائية مفيدة التربة ونمو النباتات ، وفي هذا النوع يعتبر غذاء الحيوانات هو الخضروات والأعشاب المختل التي تساعد في نثر البذور ، وحاليا يقل استخدام مزرعة الماشية المتنقلة ولكن تستخدم في المناطق المختلفة في أفريقيا .
  6.  تربية الماشية العضوية : هذا النوع يستخدم لإنتاج الماشية لكي تحصل على أغذية ذات جودة عالية بدون الحاجة لاستخدام المواد الاصطناعية الكيميائية مثل الأسمدة الكيمياوية والمبيدات الحشرية والحيوانات تكون بحاجه لمساحات شاسعه وغذائها يكون منتجات طبيعية.

أهمية الثروة الحيوانية

تربية الماشية من الأنشطة الحيوية لتحسين التنمية البشرية وتحتل مكان مهم باستمرار بين الأنشطة الرئيسية لدي الاقتصاد العالمي حيث .

  • تساعد الثروة الحيوانية في إنتاج العديد من المنتجات الغذائية التي لها جودة عالية مثل الحليب والبيض واللحوم والجبن وغير ذلك .
  • نشاط الثروة الحيوانية مفيد بصورة مباشرة أو غير مباشرة للقطاعات الاقتصادية المحلية الأخرى ومن هذا النشاط الحرف اليدوية والصناعات الغذائية والضيافة والسياحة .
  • الثروة الحيوانية نشاط اقتصادي إنتاجي البشرية التي تعتبر دائمه.
  • الثروة الحيوانية توفر فرص عمل الكثيرين وتعتبر مصدر دخل لهم.
  • الثروة الحيوانية تعتبر لبعض الأشخاص هواية.
  • تساهم في الحصول علي ربح من النقد الأجنبي بواسطة القيام بتصدير المنتجات التي تنتج من الثروة الحيوانية وهذا يعمل على زيادة تحسين قيمة العملة المحلية.
  • الحيوانات الكبيرة كالخيول والحمير والماشية تستخدم في العمليات الزراعية الخاصة كالتوريع والحرث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق